كيف تعاملت تركيا مع كذبة تسليم إيغور للصين؟

| 30.07,20. 04:37 PM |

كيف تعاملت تركيا مع كذبة تسليم إيغور للصين؟




أثار تقرير لصحيفة بريطانية شهية المتصيدين في الماء العكر، ليجدوا فيه فرصة للإساءة إلى تركيا من خلال حملة إعلامية في الصحف والمواقع الإخبارية وقنوات فضائية وحسابات في مواقع التواصل الاجتماعي معظمها مصرية وسعودية.

وبدون تقديم أدلة رسمية، اكتفى تقرير الصحيفة البريطانية بلقاءات مع عدة أشخاص، زاعمًا أنهم ينتمون إلى الإيغور وتنوي الحكومة التركية تسليمهم إلى الصين عبر دولة وسيطة.

وعلى الرغم من النفي الرسمي الذي صدر عن مساعد وزير الداخلية التركي، إسماعيل تشاتاكلي، إلا أن الحملة الإعلامية لم تتوقف، خاصة بعد مشاركة أحد قادة الأحزاب السياسية في الحملة بتغريدة على حسابه الشخصي في موقع تويتر، حيث استند هو الآخر على تقرير الصحيفة البريطانية.


وتداولت حسابات مشبوهة تلك التغريدة حيث وجدت فيها ما يكفي من المساحة لتعزيز إساءاتها المستمرة إلى تركيا حتى عن طريق اختلاق الأخبار وتزييف الفيديوهات ونشر الصور المركبة.



كما تداولت تغريدة قائد الحزب السياسي المعارض حسابات عدة من بينها مصرية وحسابات أخرى سعودية.



كان من اللافت أن تهتم قنوات وصحف سعودية ومصرية موالية للسلطة الانقلابية بتقرير الصحيفة البريطانية وترويجه على أوسع نطاق في ذات الوقت الذي لم تهتم فيه بأمر عشرات الطلاب الإيغوريين ممن يدرسون في جامعة الأزهر، كانت السلطات المصرية قد اعتقلتهم في يوليو/تموز 2017، ولم تلتفت لمناشدات منظمات حقوقية تتخوف من تسليمهم إلى الصين.


وروجت قنوات سعودية لتقرير الصحيفة البريطانية المتضمن مزاعم لم تقدم الصحيفة تصريحات رسمية تؤكدها من أي من الحكومات الثلاث المعنية بالموضوع، الحكومة الصينية والتركية وحكومة البلد الوسيط.


كما روجت له حسابات سعودية على موقع تويتر وصحف أيضا.


ومع متابعة "مرصد تفنيد الأكاذيب" لتقرير الصحيفة البريطانية والحسابات والمواقع التي اعتمدت عليه، وجدنا أنه يلزم توضيح الحقائق الآتية:

إن تركيا فتحت أبوابها لجميع المعرضين لمضايقات الأنظمة في بلدانهم بعيدا عن الانتماء العرقي أو الديني أو الطائفي، واستضافت الملايين من اللاجئين الفارين بسبب الحروب والصراعات في بلدانهم الأصلية، دون أن تبخل عليهم بمد يد العون ليعيشوا بحرية واطمئنان وكرامة.

نفت تركيا رسميا مزاعم رئيس الحزب المعارض بشكل مباشر على لسان مساعد وزير الداخلية، إسماعيل تشاتاكلي، في تغريدة له على حسابه الشخصي، وهو بذلك نفى أيضا ما ورد بتقرير الصحيفة البريطانية من مزاعم بشأن ترحيل تركيا 50 ألفا من أقلية الإيغور وإرسالهم إلى الصين.

واعتبر أن تلك المزاعم "عارية عن الصحة"، داعيا من وصفهم "إخوتنا الإيغور" إلى الاطمئنان أثناء وجودهم في تركيا"، حيث أن تلك المزاعم والادعاءات إنما هي "مجرد أوهام".


aa


(Votes: 0)

Other News

خبير أمريكي يحذر من خطر انهيار الولايات المتحدة الصين تحذر من "استفزاز أمريكي متهور" قد ينتهي بـ"مواجهة" منظمة دولية تحذر من موت أطفال جوعا في لبنان بحلول نهاية 2020 برلمان سوري جديد بنكهة إيرانية فرنسا تحول معاداتها للإسلام إلى سياسة دائمة زيارة ليفي لليبيا.. هل انقلب اللوبي الصهيوني على حفتر؟ خبيران إيرانيان: سياسات طهران أقرب لأرمينيا من أذربيجان دراسة تكشف سر نجاح نيوزيلندا بهزيمة جائحة كورونا لمواجهة الإقصاء.. مسلمو ميانمار يسعون لخوض الانتخابات "معركة ملء السد".. 6 مناورات قادت إثيوبيا لكسب أول جولة التجنيد الإجباري في لبنان.. هل يزيد الأزمات؟ لبنانيون يقايضون ملابسهم وأثاث بيوتهم لإطعام أطفالهم تأخر المساعدات الخليجية يربك حسابات لبنان الاقتصادية 23 دولة ستفقد نصف سكانها حتى 2100 والصين ستتراجع إلى المرتبة الـ3 أصحاب البشرة السوداء يعانون العنصرية والتهميش في اليمن الآثار العثمانية باليونان.. تشويه وأطلال وكنائس كانت مساجد لماذا قلّد السلطانُ عبد الحميد مؤسسَ الصهيونية وسامًا؟ (إضاءات عثمانية) "الانتحار".. جرس إنذار يدق أبواب ساسة لبنان لبنانيون يقايضون مقتنياتهم بالطعام القدس المحتلة.. تزايد خطر كورونا مع تصاعد انتهاكات إسرائيل بعد دعوة مجلس النواب الليبي ... ما هي ملامح القوة العسكرية المصرية والتركية وفرص المواجهة بينهما؟ إيران تحتل المرتبة الرابعة في مؤشر البؤس العالمي المقررة الأممية كالامار: بن سلمان "مشتبه رئيسي" في جريمة مقتل خاشقجي الانهيار الاقتصادي يهدد وجود المدارس الفرنكوفونية في لبنان بعد أن تجاهلها "الناتو".. فرنسا تستجدي أوروبا للضغط على تركيا معارض سوري: أهالي ضحايا "قيصر" مستعدون لمقاضاة الجناة إيران .. تقرير صادم عن سجن طهران الكبیر بـ 13950 سجین خطر "الموت" يُهدد حياة مرضى غزة الفقر يتربص بنصف اللبنانيين ولا حلول قريبة لأزمة الليرة الحريري: لبنان يمر بأسوأ لحظة... ولا أتوقع العودة لرئاسة الحكومة في المدى القريب