لبنان.. فضيحة الوقود المغشوش تتوسع واستدعاءات بالجملة

| 01.06,20. 11:20 PM |

لبنان.. فضيحة الوقود المغشوش تتوسع واستدعاءات بالجملة




ما تزال فضيحة الوقود (الفيول) المغشوش في لبنان، تتصدر المشهد المحلي، على الرغم من الأزمة الاقتصادية والمالية التي تمر بها البلاد، في ظل توسع دائرة الاستدع
   
ما تزال فضيحة الوقود (الفيول) المغشوش في لبنان، تتصدر المشهد المحلي، على الرغم من الأزمة الاقتصادية والمالية التي تمر بها البلاد، في ظل توسع دائرة الاستدعاءات والتحقيقات والاتهامات لموظفين حكوميين وغير حكوميين.

ومنذ أبريل/ نيسان الماضي، تحقق السلطات اللبنانية بقضية الوقود المغشوش، التي أدت إلى توقيف ممثل شركة سوناطراك الجزائرية في البلاد طارق الفوال، و16 شخصا آخرين، في قضية تسليم شحنة تتضمن عيوبا في نوعية الوقود، لصالح شركة كهرباء لبنان.

وترتبط سوناطراك، منذ يناير/ كانون الثاني 2006، باتفاقية مع وزارة الطاقة اللبنانية، لتزويدها بوقود الديزل وزيت الوقود (الفيول) حيث تقوم ببيع وقود السيارات و"المازوت" إلى مؤسسة كهرباء لبنان عبر شركتين، إحداهما شركة "زي. آر انيرجي" اللبنانية.

في 20 مايو/ أيار الماضي، ادعت النائبة العامة الاستئنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون، على 12 شخصا من بينهم المدير العام لمؤسسة كهرباء لبنان كمال حايك، بأكثر من جرم منها التقصير الوظيفي وتقاضي رشى وغيرها.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن مصادر قضائية، باعتراف المتهمين، بقبض رشى للتلاعب بنتائج التقارير المخبرية، إضافة إلى الاشتباه في تلقي موظفين رشى لإدخال وقود مغشوش، ما كان يتسبب بأعطال وانقطاع الكهرباء.

واستمع القضاء الأسبوع قبل الماضي إلى إفادة وزيرة الطاقة السابقة، ندى البستاني من التيار الوطني الحر، الذي أسّسه رئيس الجمهورية ميشال عون، والوزير الأسبق محمد فنيش المنتسب الى حزب الله.

وفي حديث مع الأناضول، فضلت البستاني عدم التوسع بالتصريح قائلة: "ملف الفيول المغشوش بالقضاء، ليأخذ مجراه القانوني وثم نرى ما الذي سيحصل، لا أريد أن أتكلم بالموضوع بسبب تواجد الملف بالقضاء".

بينما أشار النائب انطوان حبشي، عضو كتلة "الجمهورية القوية" البرلمانية، التابعة لحزب القوات اللبنانية برئاسة سمير جعجع، إلى أن "الكتلة تقدمت بشكوى حول الكهرباء ووزارة الطاقة".

وقال حبشي، في حديث مع الأناضول: "التكتل لن يهادن بهذا الموضوع في ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية التي نعيشها، للنهوض بالبلد والاقتصاد المحلي، فإن ذلك يتطلب معالجة الملفات التي كبدت الخزينة خسائر باهظة".

واستطرد: "لا يوجد جهة محددة نحملها المسؤولية، كل المسؤولين الذين تعاقبوا على وزارة الطاقة بدءاً من توقيع هذا القرار إلى حين اكتشاف الموضوع يتحملون المسؤولية".

** تحديد المسؤوليات

بدوره، قال مدير تشغيل معملي الذوق والجية في شركة MEP لإنتاج الكهرباء يحيى مولود، للأناضول، والذي تم استجوابه من قبل قاضي التحقيق: "كنا نقوم بالإجراءات اللازمة والفحوصات، وبعض الأمور لا تظهر بالفحوصات، بل خلال فترة التشغيل وهذا ما أبلغنا عنه حتى وصلنا إلى هذه النتيجة".

أضاف مولود: "بالنسبة لنا، رفضنا استلام أي شحنة غير صالحة للتشغيل، والمسؤولية فيما بعد تعود للشاري الذي هو في وزارة الطاقة".

من جهتها أصدرت سوناطراك، بياناً قالت فيه ان "قضية الوقود المغشوش، تتعلق بخلاف يعود إلى 30 مارس/ آذار الماضي، عندما تلقت سوناطراك إشعارا من وزارة الكهرباء والمياه اللبنانية، بخصوص عيب في النوعية لإحدى شحنات الوقود المسلمة لشركة كهرباء لبنان بتاريخ 25 من الشهر ذاته".

وتوقعت الشركة "تسوية فعلية ونهائية لهذه الوضعية قريبا، نظرا للعلاقات المتميزة التي تربط الطرفين.. نحترم التزاماتنا التعاقدية فيما يخص التموين لصالح شركة كهرباء لبنان".

وفي الجزائر قال المسؤول في الرئاسة الجزائرية محمد السعيد، في 20 مايو الماضي، إن فضيحة الوقود المغشوش المستورد من بلاده والتي انفجرت مؤخرا في لبنان، قضية داخلية.

وزاد: "القضية لبنانية داخلية، والدولة الجزائرية غير متورطة وغير معنية، وهناك شركة تجارية تابعة لسوناطراك، هي من باعت الوقود".

وتابع: "رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أمر وزارة العدل بفتح تحقيق حول ملابسات القضية، وإذا ثبت تورط أشخاص فالقضاء سيحاسبهم، لكن المؤكد أن الدولة الجزائرية لا علاقة لها بالقضية".

ويقوم لبنان باستيراد الفيول لتشغيل معامل قطاع الكهرباء لديه الذي يعاني منذ انتهاء الحرب الأهلية عام 1990 وعجزت الحكومات المتعاقبة عن إصلاحه حتى الآن.

aa


(Votes: 0)

Other News

جنوب العاصمة الليبية .. معركة طرابلس الأخيرة إیران.. کیف ینفق نظام الملالي أصول الشعب الإیراني؟ إيران.. أبناء خوزستان یعیشون دون ماء في محافظه تطفو على بحر من النفط ! معاناة العمال الأجانب في لبنان لا تنتهي محلل ليبي: معركة حفتر منتهية ولن نراه في الصورة نهاية 2020 انهيار الليرة السورية.. أسبابه وتداعياته هل يخسر لبنان مساعدة صندوق النقد بسبب "حزب الله"؟ لماذا لم يحج سلاطين الدولة العثمانية؟ إيران.. إضراب السجناء في سجن زاهدان المركزي عن الطعام عدد الفلسطينيين تضاعف 9 مرات منذ "النكبة" "هيومن رايتس ووتش": التضييق والظلم يطال اصحاب الارض داخل فلسطين المحتلة من الهجرة والجوازات إلى القبر.. مأساة امرأة ديرية تقضي تحت التعذيب بسجون أسد مزاعم "انقلاب" في قطر.. أحدث ألاعيب الذباب الإلكتروني كوريا الشمالية تنهي بناء موقع ضخم سيتيح استهداف أمريكا نوويا ايران: المعتقلين معرّضون للتعذيب والإعدام وكورونا فی السجون.. اعلام عن أسماء 18 معتقلاً آخرين عناصر الفصائل الفلسطينية يحرسون حدود غزة إيران "متورطة" بنقل كورونا إلى الشرق الأوسط.. بالتفاصيل والوثائق تحرير "الوطية".. نهاية أحلام حفتر غرب ليبيا دعوات للعبث بالحرم المكي وإزالة الرواق العثماني نكاية بتركيا أين كيم؟ 3 سيناريوهات لما سيحدث في كوريا الشمالية مسؤول صحي روسي: العالم سيواجه وباء أكثر فتكا من جائحة فيروس كورونا زعيم كوريا الشمالية "ميتا".. قصة الصورة التي أربكت الجميع "التقدمي" يقترح اجراءت اصلاحية... عبدالله: التهديد والوعيد لا ينفع وسنواجه أي مشروع لتغيير البلد صور أقمار صناعية وتكهنات.. ما مصير زعيم كوريا الشمالية؟ مساعدات رمضانية شاملة.. المنظمات التركية تدعم الصائم وتكافح الوباء دراسة : أشعّة الشمس تقضي سريعا على فيروس كوفيد_19 فيديو مؤلم ..النوم في حفر تحت الأرض حصيلة مشؤومة للحكم الملالي في إيران كارثة فيروس كورونا في إيران: أين هي الموارد لمحاربة الأزمة؟ ماذا يعني أن يكون سعر النفط سلبياً؟ في ضوء التقارير التي تتحدث عن صحة زعيم كوريا الشمالية.. من سيخلف كيم جونغ أون في رئاسة كوريا الشمالية؟