طرابلس.. "ساحة اشتباكات" بين الجيش اللبناني ومتظاهرين

| 10.01,20. 09:21 PM |



طرابلس.. "ساحة اشتباكات" بين الجيش اللبناني ومتظاهرين


تحولت مدينة طرابلس شمالي لبنان، ليلة الجمعة، إلى ساحة مواجهات بين مئات المتظاهرين وأفراد من الجيش اللبناني، على خلفية اعتقالات طالت عددا من الشبان الناشطين في الحراك.

وذكر ناشطون أن الجيش اللبناني نفذ في وقت متأخر من الليلة الماضية حملة اعتقالات في منطقة البداوي بمدينة طرابلس، شملت شبانا مشاركين في الانتفاضة الشعبية.

وأثار تحرك الجيش ردود فعل غاضبة، وأدى إلى مواجهات عنيفة مع المتظاهرين. وأظهرت لقطات مصورة تحول الشارع الرئيسي في منطقة البداوي إلى ساحة اشتباكات عنيفة بين الجيش والمتظاهرين.

واستخدم الجيش اللبناني القنابل المسيلة للدموع، في وقت عمد بعض المحتجين إلى إطلاق المفرقعات وقنابل المولوتوف ورشق القوى الأمنية بالحجارة.

وأفاد ناشطون من طرابلس، تحدثوا إلى سكاي نيوز، إلى أن الجيش "اقتحم بعض المنازل والمقاهي وأوقف عددا من الأشخاص، الأمر الذي أدى إلى ردود فعل شعبية غاضبة".

وأشار ناشطون إلى أن "طريقة التوقيف وتعامل الجيش اللبناني مع الناشطين والمتظاهرين أدت إلى مواجهات عنيفة استمرت طوال الليل، وتسببت في وقوع جرحى".

وذكر متظاهرون أن "الجيش اللبناني اعتقل مسؤول إحدى الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي التي تغطي التظاهرات والاحتجاجات في منطقة الشمال".

وشهدت منطقة البداوي منذ الأربعاء الماضي مجموعة تظاهرات واحتجاجات وقطع طرقات احتجاجا على الانقطاع المستمر للتيار الكهربائي في طرابلس. واستقدم الجيش تعزيزات أمنية استثنائية إلى البداوي مدعّما باآيات عسكرية.

وأعلن جهاز الطوارئ والإغاثة في المدينة عبر تويتر أن 53 شخصا، من بينهم 23 عسكريا، تعرضوا لجروح ورضوض من جراء الاشتباك الذي وقع بين المتظاهرين والجيش اللبناني على طريق البداوي الليلة الماضي.

ولم يصدر حتى الساعة بيان عن الجيش اللبناني يوضح ملابسات ما حصل في المدينة.

وفور انتشار نبأ المواجهات في طرابلس، قطع محتجون عددا من الطرقات في مختلف المناطق اللبنانية فجر الجمعة، تضامنا مع الموقوفين في منطقة البداوي.

وقطع عشرات المحتجين جسر الرينغ في بيروت احتجاجا على ما يجري في طرابلس واستخدام القوة المفرطة من الأجهزة الأمنية بحق المتظاهرين.

وكتب المئات على حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي تغريدات تحت وسم "طرابلس تحت القمع"، منتقدين سياسة التعتيم الإعلامي المستمرة من وسائل الإعلام المرئية المحلية.

وينتقد كثيرون استخدام الجيش اللبناني القوة المفرطة في فض الاحتجاجات، واستغرب آخرون التعزيزات الأمنية الاستثنائية التي تستقدم لمواجهة المتظاهرين.

وأكد حقوقيون وناشطون في طرابلس أن الجيش اللبناني جزء من نسيج المجتمع اللبناني، محذرين من مخطط لزج الجيش في مواجهات مع المتظاهرين، مطالبين قيادة الجيش بالكف عن استخدام القوة بحقهم.

sn


(Votes: 0)

Other News

قوى الأمن الداخلي: تعميم صورة المفقود مارون سلوم مصرف لبنان: خفض سعر حليب الأطفال يهدّد بانقطاعه حاكم مصرف لبنان: لا إفلاس في المصارف لكن الدعم الخارجي مطلوب جمعية المواساة كرّمت العاملين لمناسبة العام الجديد "حزب الله" ينقل معدات عسكرية نحو الحدود اللبنانية مع إسرائيل العثور على شاب جثة في عين الجديدة وفاة المناضلة النسوية مارسيل حنينه عبد الصمد زاهر العنداري قائداً عاماً في الكشاف التقدمي مسيرة من امام قصر عدل بيروت تطالب باستقلالية القضاء دار الفتوى ينفي دعمه او اختياره بعض الأسماء المرشحة للتوزير قوى الأمـن الداخلي; عصابة تقوم بتهريب الأشخاص واحتجازهم وابتزازهم في قبضة شعبة المعلومات نصر الله: الرد على دماء سليماني وأبو مهدي هو اخراج القوات الأميركية من منطقتنا توقيف زوج الفنانة عجرم لقيامه بإطلاق النار وقتل سارق قتيل في منزل الفنانة نانسي عجرم أكاديمية لبنان للتدريب والتطوير هنأت مسني مستشفى دار السلام بالعام الجديد السفارة الأميركية في لبنان تحذر رعاياها مئات الجنود الأميركيين إلى بيروت لحماية السفارة الأميركية إقفال جميع فروع المصارف العاملة في عكار من حفلات ساهرة إلى نفقات مشبوهة ت.. تحقيقات قضائية يواجهها غصن بفرنسا حديفة: "التقدمي" لا يطلب شيئا لنفسه والمطلوب اعطاء الدروز حقهم جعجع: كل ما يسرب عن التشكيلة الحكومية المرتقبة لا يوحي بالاطمئنان توقيف مشتبه بها بجرم سرقة في عرمون واستعادة المسروقات لقاء "سيدة الجبل" نعى نجوى قاسم: حملت لواء الحرية الإنتربول يلاحق كارلوس غصن المصارف تتجه لإيقاف إصدار “الشيكات المصرفية” قناة العربية تنعي الإعلامية نجوى قاسم شعبة المعلومات توقف أحد أفراد عصابة سرقة سيارات وتضبط سيارة مسروقة المتظاهرون يستقبلون العام الجديد بتصعيد تحركاتهم مكتب الادعاء العام الياباني يداهم منزل كارلوس غصن جنبلاط يعلق على وصول غصن إلى لبنان من اليابان