"الجمعة الدامية" في العراق.. قتلى وجرحى وحظر للتجول

| 26.10,19. 12:36 PM |


"الجمعة الدامية" في العراق.. قتلى وجرحى وحظر للتجول




شهد العراق "جمعة دامية"، حيث قتل 40 متظاهرا وأصيب أكثر من ألفين، خلال فض الاحتجاجات التي شهدتها العاصمة بغداد، وعدد من المدن الجنوبية.
ومنعت قوات الأمن المتظاهرين في بغداد من اقتحام المنطقة الخضراء التي تضم مقار الحكومة والبرلمان ومنازل المسؤولين والبعثات الدبلوماسية الأجنبية بالقوة، وهو ما أدى إلى مقتل 8 من المتظاهرين.
أما جنوبي البلاد، فقد أفادت مصادر أمنية وطبية عراقية بمقتل 9 متظاهرين في ميسان، و9 آخرين في ذي قار، و3 في البصرة، إضافة إلى قتيل في المثنى.
واقتحم متظاهرون مبنى الحكومة المحلية في محافظة المثنى، وأضرموا النار في مكاتب تابعة لميليشيات في مركز المحافظة.
وأعُلن فرض حظر التجول في محافظات ذي قار وبابل وواسط والبصرة والمثنى وميسان، وخوّل رئيس الوزراء العراقي المحافظين، فرض حظر التجول في محافظاتهم.
وفي محافظة كربلاء جنوبي العراق، مزق متظاهرون، صورا للمرشد الإيراني علي خامنئي، كما ردد المئات من المحتجين هتافات ضد إيران وطالبوا بطرد اتباع إيران في العراق حسب تعبيرهم.
واعتبر القيادي في تحالف الاصلاح والإعمار، حيدر الملا، في حديث لسكاي نيوز عربية، أن إجراءات حظر التجول ليست الحل للأزمة، حيث أن المتظاهرين غير مقتنعين بحزمة الإصلاحات التي قدمها رئيس الوزراء عادل عبد المهدي.
وأضاف الملا قائلا: "باتت هناك هوة كبيرة بين المتظاهرين في الشارع والسياسيين. لقد عجزت الحكومة عن قراءة طبيعة الأزمة، ولم يعد أمامها سوى الاستقالة".
وحمّل الملا رئيس الوزراء العراقي مسؤولية وقوع ضحايا في التظاهرات، مشيرا إلى أن اللجوء لحظر التجول لن يحد من حالة الغليان التي يعيشها الشارع.
وبيّن أن الوضع في العراق قابل للانفجار بشكل أكبر إن لم يتم التوصل لحل سياسي يرضي المواطنين، هذا إلى جانب فتح قنوات حوار مع السياسيين، ووضع خارطة طريق تلبي طموحات المتظاهرين.
وكانت التظاهرات في العراق قد اندلعت مطلع شهر أكتوبر الجاري بمطالب أساسها اقتصادي، ينطلق من المطالبة بتحسين الخدمات وتوفير فرص عمل ومحاربة الفساد، قبل أن تأخذ طابعا سياسيا بالدعوة إلى استقالة الحكومة ووقف تسلط الميليشيات والأحزاب الطائفية.
كما يطالب المحتجون بتشكيل لجنة وطنية لتعديل الدستور، بعيدا عن التوزيع الطائفي، والإعلان عن انتخابات برلمانية مبكرة، تحظر فيها مشاركة الشخصيات التي حكمت العراق بعد عام 2003.


sn


(Votes: 0)

Other News

رسميا.. إعلان فوز موراليس بالانتخابات الرئاسية في بوليفيا العراق:وفاة متظاهر وإصابة أكثر من 30 ..الأمن يستخدم الغاز المسيل للدموع على أبواب المنطقة الخضراء تركيا ترفض موقف البرلمان الأوروبي حيال "نبع السلام" الداخلية العراقية تعلن استنفارا شاملا لعناصرها تحسبا لأي طارىء جراء تجدد الاحتجاجات العثور على ابنة السفير الإيراني لدى موسكو ميتة تحت شرفة شقتها ألبانيا تفكك خلية تابعة لفيلق القدس وتحبط هجوماً إرهابياً دبّرته طهران استقالة جنرال إسرائيلي بارز متأثرا باتهام التحرش بعسكريات أدنى منه رتبة أول تصريح لوزير الخارجية السعودي الجديد بعد تعيينه تحقيقات بريطانية بعد العثور على 39 جثة في شاحنة آتية من بلغاريا وفاة جاسوسة إسرائيلية سابقة في مصر السعودية.. إعفاء وزير الخارجية إبراهيم العساف وتعيين فيصل بن فرحان بدلا منه بنود الاتفاق الروسي - التركي بخصوص الوضع في شمالي سوريا أردوغان: اتفاق تاريخي حول سوريا بين تركيا وروسيا أردوغان: بعد لقائي مع بوتين الثلاثاء سنتخذ ما يلزم في سوريا ليبيا.. قوات الوفاق تسيطر على مواقع جديدة بمحور عين زارة اشتباكات بين القوات التركية ومقاتلين أكراد في عدة محاور قبل يوم من انتهاء "المهلة" المقاومة الإيرانية تكشف أسرار خطيرة حول مراسم الزيارة الأربعينية في العراق شهادات حيّة.. حقائق مخيفة لجرائم ميليشيا أسد ضد "العائدين" إلى سوريا مقتل 15 شخصا نتيجة انهيار سد في منجم للذهب في سيبيريا كتالونيا غاضبة وتدعو مدريد إلى مفاوضات غير مشروطة "ي ب ك/بي كا كا" الإرهابي استخدم كنيسة مقرًا له في تل أبيض أردوغان: "نبع السلام" ستتواصل بحزم إذا لم تلتزم واشنطن بوعودها إيران- محافظات مختلفة تشهد إضرام النار في صور لخامنئي وخميني ومراكز قمعية نيوزيلندا.. دوريات مسلحة لأول مرة بعد "مذبحة المسجدين" أوقطاي: تركيا انتصرت بقوتها في الميدان وفي المفاوضات رسالة ترامب التي ألقى بها أردوغان في سلة المهملات هيئة الانتخابات تعلنها رسميا: قيس سعيّد رئيسا لتونس مئات المستوطنين يجددون اقتحاماتهم للمسجد الأقصى مصرع 35 معتمرا بعد اصطدام حافلتهم بجرافة قرب المدينة المنورة أردوغان لـ ماكرون: ألستم من قتل مئات الآلاف في روندا والجزائر؟