"صفع واعتداء جنسي وضرب": الهيئة الملكية تستمع لانتهاكات دور رعاية المسنين

| 07.08,19. 12:33 PM |



"صفع واعتداء جنسي وضرب": الهيئة الملكية تستمع لانتهاكات دور رعاية المسنين



Work and Family Policy Roundtable's report says aged care sector needs urgent reforms

تستمر الهيئة الملكية للتحقيق في انتهاكات دور رعاية المسنين في الاستماع للشهادات الخاصة بانتهاكات دور المسنين التابعة لشركة Japara Healthcare. وأبلغت الشركة التي تدير نحو 44 دارا للمسنين وزارة الصحة الفيدرالية عن عشرين حالة اعتداء جسدي وجنسي على مدار السنوات الثلاثة الماضية.


وشملت تلك الحالات صفع النزلاء والضرب بزجاجة مياه على الوجه والاعتداء الجنسي أيضا. وقالت المحامية بروك هاتشينز التي تساعد الهيئة الملكية إن الاعتداءات الجسدية شملت أيضا رمي جرس الاستدعاء على أحد النزلاء. 


وقالت السيدة هاتشينز إن قيام الموظفين بصفع النزلاء على الوجه أمر تكرر في عدد من الحالات. من بين تلك الحالات، قيام موظف بصفع إحدى النزيلات من أجل أن تضع معالق طعام كبيرة في فمها في الوقت الذي كان فمها ممتلئ بالفعل، كما أنها لم تعد ترغب في أكل المزيد.


وقالت هاتشينز إن الاعتداءات الجنسية المزعومة تبدو جدية للغاية، حيث وردت تقارير عن قيام بعض الموظفين بلمس الأعضاء الخاصة للنزلاء.


واستغربت هاتشينز من أن وزارة الصحة لم تتخذ أي إجراء في أي من تلك الحالات. وقالت أمام جلسة استماع في برزبن "لم يحدث في أي حالة أن تم تصعيد الأمر أو إحالة القضية إلى جهة أخرى للتحقيق."


واستمعت جلسات سابقة إلى حالة اضطرت فيها إحدى السيدات لتركيب كاميرا تسجيل سرية لمراقبة وضع والدها داخل إحدى المنشآت التابعة لشركة Japara في أديلايد. وسجلت الكاميرا عامل الرعاية وهو يعتدي على الوالد المسن بالإيذاء ما نتج عنه حبس العامل بتهمة الاعتداء البدني الشديد.


وتركز جلسات الاستماع الحالية على دور وزارة الصحة وطريقة استجابتها لتلك الانتهاكات التي بلغ عددها عشرين انتهاكا في نيو ساوث ويلز وفيكتوريا.


وتلزم وزارة الصحة العاملين في قطاع رعاية المسنين بالتبليغ عن أي اشتباه أو ادعاء بوجود انتهاكات خلال 24 ساعة. ويقوم موظفو الوزارة بتقييم تلك الادعاءات، وتحديد إن كانت الإجراءات التي اتخذتها إدارة الدار كافية.


واستمعت الهيئة الملكية إلى أن عام 2017/2018 شهد التبليغ عن 4013 ادعاء أو اشتباه في وقوع انتهاكات جسدية أو جنسية. ويقدر المحامي بيتر جراي الذي يقدم الدعم للهيئة إن 10,500 حالة لا يتم الإبلاغ عنها لأن مرتكبها يكون من النزلاء الذين يعانون من ضعف في الإدراك.

sbs


(Votes: 0)

Other News

الحكومة تعيد تمويل الجامعات بشرط حصول الخريجين على عمل موظف شركة طيران حاول تهريب كميات من مخدر الآيس بقيمة 155 مليون دولار اقتراح جديد لتشديد "اختبار الشخصية" قد يؤدي إلى ترحيل الآلاف إبقاء معدل الفائدة في أدنى مستوى له في تاريخ أستراليا عواصف ثلجية تضرب ولايات شرق أستراليا نهاية الأسبوع الجاري "تجربة جميلة وإيجابية": أبناء أول سيدة تستفيد من قانون "الموت الرحيم" يصفون تجربة موتها المعارضة الفيدرالية تعلن دعمها لمطالب السكان الأصليين في البرلمان وزيرة خارجية: ندرس بجدية طلب واشنطن التحاقنا بجهود تأمين الملاحة في الخليج 6 أشخاص فقط مسؤولين عن منح تراخيص خاصة لـ130 مبنى مخالف صدر بحقهم 111 إجراء عقابي الرجل الذي اعترف بقتل بناته الثلاثة وزوجته وحماته يقدم طعنا على الحكم بسجنه مدى الحياة رسميا..دعوى قضائية لإشهار إفلاس فرايزر آنينج بسبب ديون متراكمة وفاة رجل واخلاء مجمع سكني إثر حريق في سدني سفير فلسطين لدى أستراليا: الحكومة اللبنانية أخطأت واللاجئ الفلسطيني ليس عمالة وافدة ما هي التأشيرات التي تمنحك حق الحصول على خدمة الميديكير؟ الإجهاض قد يُشرَّع في نيو ساوث ويلز حتى عمر 22 أسبوعاً الشرطة تقتل رجلاً بعد مواجهة استمرت 10 ساعاتي في منطقة Taree الحكم على مغتصب تطبيقات المواعدة بالسجن 12 عاما السنترلينك يوقف دفعات اكثر من نصف مليون شخص ولاية فكتوريا تتفوق على نيو ساوث ويلز في النمو الاقتصادي وصف القرآن أنه "شرير في جوهره"..العمال يطالب بمنع ناشط بريطاني من دخول البلاد المئات يتظاهرون دعما لقانون الإجهاض في نيو ساوث ويلز ادعاءات بالاعتداء الجنسي داخل حزب الأحرار "لغز" داخل معدة تمساح عملاق.. لمن هذه الشريحة؟ تقرير "هيلدا": وقتٌ أطول على الطرق .. اكتئابٌ متزايد والتوازن مفقود أستراليا تدرس منح تأشيرة لمراهق تم اختطافه وتدريبه كجندي لداعش برلمان نيو ساوث ويلز ينظر في مشروع قانون يلغي تجريم الإجهاض وضع حجر الأساس لأول مسجد في مدينة بنديغو بعد سنوات من الاحتجاجات أسبوع التبرع بالأعضاء: أكثر من 1400 أسترالي يتنظرون من ينقذ حياتهم أستراليا في ثماني سنوات: الأجور راكدة ومعدلات الفقر تزيد خطوات عمليّة للحصول على رخصة القسادة في أستراليا