وول ستريت جورنال: أخ الزعيم كيم عمل مع المخابرات الأميركية

| 11.06,19. 03:16 PM |






وول ستريت جورنال: أخ الزعيم كيم عمل مع المخابرات الأميركية




ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" أن الراحل كيم جونغ نام، الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية الذي قتل في ماليزيا عام 2017، كان مرشدا يعمل لحساب وكالة المخابرات المركزية الأميركية (سي.آي.إيه).


وأشارت الصحيفة إلى "شخص مطلع على هذا الأمر" لم تذكر اسمه، استندت إليه في هذا التقرير، وقالت إن تفاصيل كثيرة عن علاقة كيم جونغ نام بالوكالة ظلت غير واضحة.


ولم يتسن لرويترز التأكد من القصة من مصادر مستقلة. وامتنعت وكالة المخابرات المركزية عن التعليق.


ونقلت الصحيفة عن الشخص المطلع قوله "كانت هناك صلة" بين وكالة المخابرات المركزية وكيم جونغ نام.


وأضافت "قال عدد من المسؤولين الأميركيين السابقين إنه لم يكن في وسع الأخ الذي عاش خارج كوريا الشمالية لسنوات طويلة، وليس لديه قاعدة للسلطة معروفة في بيونغيانغ تقديم تفاصيل عن الأعمال الداخلية في الدولة المحاطة بالسرية".


ونقلت الصحيفة أيضا عن المسؤولين السابقين قولهم إنه من المؤكد تقريبا أن كيم جونغ نام كان على اتصال بأجهزة أمنية في بلدان أخرى، خصوصا الصين.


وكان مسؤولون من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة قد قالوا إن سلطات كوريا الشمالية أمرت باغتيال كيم جونغ نام الذي كان ينتقد حكم لعائلته. ونفت بيونغيانغ ذلك.


ووجه الاتهام لامرأتين بتسميم كيم جونغ نام من خلال مسح وجهه بغاز الأعصاب "في.إكس" المحظور، وذلك في مطار كوالالمبور في فبراير 2017.


وأفرجت ماليزيا عن إحدى المرأتين، وهي فيتنامية، في مايو وأفرجت عن الثانية، وهي إندونيسية، في مارس.


وحسبما جاء في تقرير وول ستريت جورنال قال المصدر إن كيم جونغ نام سافر إلى ماليزيا في فبراير 2017 ليلتقي مع ضابط اتصال بوكالة المخابرات المركزية، وإن كان من الممكن ألا يكون هذا السبب الوحيد.


sn


(Votes: 0)

Other News

عمرو عبدالرحمن: حكاية الفرسان الثلاثة الذين أنقذوا مصر علي مر العصور ... خالد عبد الفتاح: الطائفة السنية ....أين الخلل ؟؟؟؟؟ د. مصطفى يوسف اللداوي: الضفة الغربية في مواجهة يهودا والسامرة زهير السباعي: المكر بأردوغان والثورة السورية مصطفى منيغ: في السودان "المجلس" في خبر كان محمد سيف الدولة: 1967 ـ فواتير لا تنتهي د. مصطفى يوسف اللداوي: التضامن مع الممنوعين من النشر على الفيسبوك عباس علي مراد : أستراليا..حزب العمال وتحديات ما بعد الخسارة مصطفى منيغ: في الخرطوم المجلس مهزوم موفق السباعي: شذرات.. وعبرات حول عيد الفطر 1440 د. مصطفى يوسف اللداوي: يا أطفالنا .... افرحوا وعيشوا عيدكم د. إبراهيم حمّامي: عن تصريحات قادة حماس الأخيرة محمد سيف الدولة: نداء الى أنصار فلسطين ـ فيديو د. مصطفى يوسف اللداوي: الوقتُ الإسرائيلي بدلُ الضائعِ فرصةُ الفلسطينيين الذهبيةُ زهير السباعي: ماذا حققت القمم العربية لشعوبها ؟! محمد سيف الدولة: لن نعترف بـ (اسرائيل) عباس علي مراد: عرض لكتاب شحادة الغاوي الأسباب والعوامل الداخلية في تاريخ استشهاد سعادة…وما بعده د. مصطفى يوسف اللداوي: دبلوماسيةُ صفقةِ القرنِ نشطةٌ ووقحةٌ حسن العاصي: المونوفيجن الفكري.. أزمة العقل العربي محمد سيف الدولة: دروس وطنية للمرتدين ـ الصهيونية محمد سيف الدولة : السبيل الوحيد لدعم فلسطين ـ فيديو د. مصطفى يوسف اللداوي:حلفُ بغدادَ المقيتُ يعودُ في ثوبٍ جديدٍ زهير السباعي: هل ترغب أمريكا إنهاء إيران رسمياُ ؟ محمد سيف الدولة: الأخطر من شكر نتنياهو للسيسى د. مصطفى يوسف اللداوي: الفيس بوك يعطل حسابي للمرة الرابعة محمد سيف الدولة: ذكرى النكبة وأكذوبة حدود1967 ـ فيديو د. مصطفى يوسف اللداوي: مزادُ البالوناتِ الحارقةِ في شهورِ الصيفِ اللاهبةِ محمد سيف الدولة: كيــف نقــرأ قــرناً من الصــراع؟ عباس علي مراد: أستراليا..موريسن والإنتصار المعجزة د. مصطفى يوسف اللداوي: كلفةُ المقاومةِ وضريبةُ المهادنةِ في الميزانِ العربي