"المتن" يتوج "اسبوع كمال جنبلاط" بافتتاح مركز الحزب في بتخنيه..صور

| 19.03,19. 05:34 AM |







"المتن" يتوج "اسبوع كمال جنبلاط" بافتتاح مركز الحزب في بتخنيه..صور


أكد عضو اللقاء الديمقراطي النائب هادي ابو الحسن على أن "الحزب التقدمي الاشتراكي يقرن الاقوال بالافعال بمسيرته الغنية بتاريخه، وتراثه، وتضحيات  الشهداء والجرحى. ولن يسمح لأحد  بسرقة منجزاته ". وقال: "نحن عصب الوطن الحقيقي وقادة المجتمع المدني الحقيقي وليس المزايدين على حساب المبادئ والتضحيات. فبين 16  اذار 1977 و 2019 هناك مسيرة نضالية زاخرة روتها دماء الشهداء وحمتها سواعد الشرفاء وحكمة العقلاء وهؤلاء الضعفاء بتطاولهم لن ينالوا منا نحن الاقوياء بنفوسنا ولسنا بضعفاء ، ولن تربكنا المحاصرات اليوم بعد أن مضينا بعزمٍ وارادة عبر المحطات الصعبة والتحديات مؤمنون بعبارة المعلم "وهل من شيء اشرف من العبور فوق جسر الموت الى الحياة التي تهدف الى احياء الاخرين".


كلام أبو الحسن جاء خلال رعايته لافتتاح المركز الجديد للحزب التقدمي الاشتراكي في بلدة بتخنيه الذي يأتي تتويجاً للنشاطات التي نظمتها ورعتها وكالة داخلية المتن في الحزب عبر تنظيم الندوات واضاءة الشموع ورفع اللافتات الهادفة بأقوال المعلم الشهيد في كافة قرى وبلدات المتن على مدى "أسبوع كمال جنبلاط"، بمواكبة جهازها من المعتمدين ومدراء الفروع ومسؤولي المؤسسات الرافدة للحزب.


وقال "ابو الحسن" خلال اللقاء الذي أقيم للمناسبة في المركز الاجتماعي بحضور وكيل داخلية المتن عصام المصري عضو مجلس القيادة لمى حريز، مسؤولة هيئة منطقة المتن في الاتحاد النسائي التقدمي ربى مكارم، رئيسي البلدية والرابطة والمختار حمد ونديم وسعد ابو الحسن، كوادر حزبية وفاعليات: "أيها الرفاق نضع اليوم معكم مدماكاً جديدا على درب الوفاء بافتتاح المركز الجديد للحزب التقدمي الاشتراكي في هذه الذكرى الاليمة والعزيزة التي تتجدد في كل عام يوم طالت طلقات الغدر تلك القامة الوطنية الانسانية الكبيرة، فسقط شهيداً على درب القرار الوطني المستقل، ودفاعا عن الانسان الذي هو الغاية والجوهر بفكر المعلم الذي يستحضر اسمه معان الاخلاق والشجاعة والاستقامة والشهامة. فالتحية لروحه وروح رفيقيه حافظ الغصيني وفوزي شديد والتحية الى كل ارواح الشهداء من المناضلين الرفاق، وإلى الشهداء الأبرياء الذين سقطو ظلماً في هذا اليوم الأسود المشؤوم."


أضاف: "هذه المناسبة مميزة في الزمان والمكان لأننا نحتفل معكم اليوم في بلدة بتخنيه التي هبّ رجالها في العام 1950 ولبّوا نداء المعلم مع رفاقهم على امتداد القرى والبلدات المتنية وعلى مساحة الوطن.

بتخنية التي وقف اهلها ورجالها في العام 1952 في الثورة البيضاء، وحبست الانفاس مع المعلم في العام 1956 ايام العدوان الثلاثي، وانتفضت في العام 1958 برجالها وشبابها وشيوخها في الثورة الوطنية في مواجهة حلف بغداد .

فبتخنبه التي فتحت قلوبها وابوابها عام 1965 يوم وقف كمال جنبلاط مع رفاقه في احدى ساحاتها مدافعاً عن حقوق المزارعين والعمال والفلاحين في مهرجان التفاح هي بتخنية التي وقفت في العام 1975 وانطلقت منها الرجال لتلبية نداء الواجب، وبكت بحسرة كمال جنبلاط عام 1977. وهي بتخنيه المستوصف والمستشفى الميداني الذي اسعف الرفاق وضمد الجراح في الايام الصعاب.

وهي البلدة الابية التي انطلق منها الرجال الرجال مع كل بلدات هذا المتن وهذا الجبل الأشم في العام 1982 للدفاع عن الارض والعرض والكرامة، وللدفاع عن عروبة وهوية لبنان وعن استقلاله، واحتضنت عام 1987 المهرجان الكبير في الاول من ايار يوم زار هذه البلدة كبار القادة والسفراء."


وأردف: "اليوم نعود إلى هذه البلدة الوفية في كل المحطات والاستحقاقات الانتخابية التي عبرت فيها بصوتٍ واحد عن انتمائها والتزامها ووفائها لخط الحزب التقدمي الاشتراكي ودار المختارة، لنتوج معكم مسيرة اهلها المشرفة بموقفٍ رمزي كعربون وفاء لمناضليها من خلال افتتاح هذا المركز المتواضع  لفرع التقدمي فيها، شاكرين رابطة ال ابوالحسن على هذه المبادرة الطيبة بعمق رمزيتها، التي نقدم من خلالها التحية لكل المناضلين في ميادين العطاء."


وختم: بالامس  اضأنا الشموع في الساحات وفي المنازل وعلى الشرفات، واليوم انحنينا خشوعاً ووضعنا الزهور على الضريح. خطوتان قد يسأل سائل ماذا تعنيان بمدلولاتهما الكبيرة جداً. فلا بد ان نذكر ان اضاءة شمعة ترمز لعطاء حقيقي بذوبانها دون مقابل لإنارة درب الآخرين، والزهرة الفواحة تعطي أحلى ما عندها دون مقابل. وعليه، فإننا نستحضر هذين الرمزين لنوضح أبعاد الفكر التقدمي الانساني وغاية المناضلين في مدرسة المعلم الشهيد كمال جنبلاط الذين يفهمون رسالة العطاء دون مقابل. هكذا تعلمنا في مدرسة الكمال وهكذا نستمر في قيادة الوليد ومع الرفيق تيمور بكل عطاء، وبكل اصرار، وايمان وائتمان من اجل مواطن حر ووطن حر وشعب سعيد.


*كلمة الفرع*

وبعد ترحيب من عضو الهيئة الادارية في الفرع سارة العنداري، تحدث مدير فرع التقدمي ماجد ابو الحسن، فقال: كان لرفاقنا الاوائل شرف التضحيات لاجل الوطن والعمل على تامين حاجات المواطن. واكراما للمناضلين الذين دافعوا عن الارض والعرض والكرامة الوجود نفتتح مركزنا الجديد للحزب في بلدتنا، مؤكدين على ان كل بيت في بتخنيه قد تحول الى مركز للحزب في وقت الشدائد والصعاب.

وها نحن اليوم نكمل المسيرة موجهين الشكر والتقدير باسم الرفاق لصاحب الرعاية ووكيل للداخلية والى رابطة ال ابو الحسن ورئيسها الدكتور نديم لتقديم هذا المركز لفرع بتخنيه.


*المصري*

وكان لوكيل داخلية المتن عصام المصري تحية شكر لجهود الرفاق الذين احيوا المناسبة بكل حماس وانضباط بعيدا عن المزايدات. وقال:

الشموع التي تحدت المطر عشية اليوم الكبير على السطوح والشرفات والساحات سبقتها اللافتات المعبِّرة بأقوال الشهيد التي تحاكي واقعنا الذي استشرفه بعمق بصيرته منذ عقود، وتؤكد على حاجة الوطن لوجوده قائدا ملهما آمن بفلسطين القضية والوصية وبالعروبة الحضارية ولبنان الوطن لجميع أبنائه والانسان العابر للطوائف بنزاهة وترفع عن كل اشكال التفرقة والتمييز."


*لافتات مسيرات وشموع*

يشار الى ان قرى وبلدات المتن قد رفعت حمر البيارق مع صور المعلم الخالد في ضمائر المواطنين لتواكب الذكرى الثانية والاربعين لاستشهاده على مدى اسبوع كامل من النشاطات قبل أن يكلل أبناؤها الأنشطة بمشاركتهم الكثيفة بين المواكب التي حجت إلى ضريحه من كل حدب وصوب لوضع وردة الوفاء.


فقد عمّت المتن مسيرات راجلة انتهت بوضع الورود على النصب التذكارية وأضرحة الشهداء في بلدات قرنايل، كفرسلوان، راس المتن، بتخنيه، الخريبة، صليما، قبيع والقرية وبعلشميه والعبادية. بالاضافة الى مسيرات شموع حاشدة لمنظمة الشباب والكشاف التقدمي والفروع الحزبية في مختلف القرى. علما ان المواكب الصباحية التي انطلقت الى المختارة، سبقتها من المتن وفود أكملت طريقها ليلا الى المختارة عشية الذكرى، وانتظرت طلوع الفجر وقدوم الاوفياء الذين رافقوا رئيسي الحزب واللقاء الديمقراطي مع الفعاليات السياسية والعمائم البيضاء الى وقفة الوفاء حيث قرأ الشيوخ الفاتحة على روح المعلم قبل نثر الورود على ضريحه ومرافقيه.





(Votes: 0)

Other News

لجنة الأسير سكاف شكرت المشاركين بذكرى إعتقاله و كرمت الوزير محمود قماطي الشعبية في صيدا تحتفي بيوم الشهيد الجبهاوي في معلم مليتا مهرجان حاشد بذكرى اعتقال الأسير يحيى سكاف في المنية جمعية المواساة احتفلت بيوم المعلم التنظيم القومي الناصري وجه التحية للأسير يحيى سكاف في ذكرى اعتقاله كمال الخير : " ندين مجزرة المسجدين في نيوزيلندا , التي ارتكبتها أيادي التعصب و الكراهية و الحقد الممولة من الصهيونية العالمية" تعميم صورة طفل عثر عليه في محلة برج البراجنة جبهة العمل الإسلامي تتوجه بالتحية ليحيى سكاف و رفاقه في زنازين الاحتلال الصهيوني بلدية حارة حريك تفتتح مركز التوجيه والارشاد الاسري كرمى خياط بعد الإستماع إليها بدعوى الرئيس بري: كل ملف متعلق بالفساد سنطرحه تعميم وزير الخارجية والمغتربين عن اقتراع لبنانيي الانتشار في لبنان في الانتخابات الفرعية للدائرة الصغرى في طرابلس وفد فلسطيني من مخيمات الشمال زار منزل الأسير سكاف: للمشاركة الكثيفة في ذكرى إعتقاله محاضر ضبط بحق أصحاب ملاهٍ ليلية تستقبل قاصرين امرأة تائهة في بيروت وحالتها النّفسيّة سيّئة... هل تعرفونها؟ قوى الأمن تتحرك بعد كشف برنامج "طوني خليفة" قضية إحتجاز أب لإبنه على "تتخيتة" المنزل منذ أكثر من 20 عاماً عائلة الأسير يحيى سكاف في ذكرى إعتقاله: ستبقى قضيتك حاضرة في الوجدان مفوضية التربية في الاشتراكي هنأت المعلمين يحيى سكاف.. ٤١ عاماً في الزنازين .. مقاومٌ حرٌ ..ليس أسير تعميم صورة أفراد عصابة تزوير شهادات رسمية وجامعية وأختام عائدة لوزارات قوى الأمن الداخلي: توضيح حول الحادثة التي تناقلتها بعض وسائل التواصل الاجتماعي، وتُظهر دراجَين من قوى الأمن الداخلي يتعاملان بالشدّة مع أح كمال الخير : " لا خطوط حمراء حول أحد,بغض النظر عن طائفته او مذهبه, و ليقل القضاء كلمته الفضل, لأن الفساد لا دين له و لا مذهب " السفارة الأسترالية في لبنان أحيت اليوم العالمي للمرأة الجمعية اللبنانية للأسرى زارت عائلة الأسير يحيى سكاف بذكرى إعتقاله الـ 41 هددها وابتزها ماديا وجنسياً فأوقف من قبل مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية وحماية الملكية الفكرية قوى الامن الداخلي: توقيف الرأس المدبر للعديد من عمليات سرقة السيارات وأخطر المطلوبين للقضاء رئيس الجمهورية وقع مرسوما لانتخاب نائب عن المقعد السني في طرابلس في 14 نيسان بعد يومين على اختطافه... العثور على الشاب السوري الذي اختفى في الكورة احتفال بعيد الام للنسائي التقدمي في شحيم في حضور السفير الروسي أسامة سعد زار ضريح الشهيد معروف سعد: نهجه أمانة وعلينا الاستمرار في النضال من أجل تحقيقها إزاحة الستار عن النصب التذكاري للأسير يحيى سكاف بذكرى إعتقاله في مخيم البداوي