استنفار مصري على "الحدود الصعبة" مع ليبيا

| 03.03,18. 08:44 PM |




استنفار مصري على "الحدود الصعبة" مع ليبيا


بالتوازي مع عملية "سيناء 2018" التي تقودها القوات المصرية ضد التنظيمات المسلحة في شبه جزيرة سيناء، تعزز القوات انتشارها على الجانب الآخر من مصر قرب الحدود مع ليبيا.


ومنذ بدء الأزمة الليبية عام 2011، وما تزامن مع ذلك من تراخ أمني في مصر حينئذ، شكل الانتشار غير المقنن للسلاح في ليبيا خطرا كبيرا على الأمن القومي المصري، حيث نشطت عمليات التهريب بشكل غير مسبوق.


وفي تقديرات سابقة للأمم المتحدة، اكتظت ليبيا بنحو 6 ملايين قطعة سلاح، وباتت بؤرة لتهريب السلاح في وسط شمال أفريقيا، سواء لمصر أو لدول المغرب العربي.


وتشكل الحدود المصرية الليبية الممتدة لمسافة نحو 1200 كيلو متر، إحدى المعادلات الصعبة في الأمن القومي المصري.


فخلال السنوات الماضية تسبب اضطراب الوضع الأمني في الجارة الغربية، في إحداث تهديد مباشر للأراضي المصرية، مما استدعى توجيه القوات المصرية ضربات ضد معاقل التنظيمات الإرهابية هناك.


الإخوان وعلاقتهم بالإرهاب في ليبيا


لكن التهديدات تتضاعف مع زيادة نشاط "داعش" في الأراضي الليبية، حيث تؤكد تقارير أمنية أن التنظيم نزح من معاقله الرئيسة في سوريا والعراق إلى الصحراء الجنوبية لليبيا وبعض البؤر في أفريقيا، إثر تلقيه ضربات قوية في بلديه الأصليين.


ويأتي ذلك وسط أنباء تشير إلى استمرار الدعم الخارجي للجماعات المسلحة في ليبيا.


وتشير التقارير إلى اتخاذ الجماعات المسلحة في ليبيا مسارات جديدة للوصول إلى الأراضي المصرية، وتقول القاهرة إنها تشدد إجراءاتها الأمنية على طول الحدود مع ليبيا لمنع أي عمليات تسلل.


وكانت مسارات التهريب بين مصر وليبيا محصورة في 3 طرق، أولها من الجهة الشمالية بين منطقتي إمساعد في ليبيا ومدينة السلوم المصرية، والثانية في المنطقة الوسطى من الحدود من واحة الجغبوب الليبية باتجاه منطقة الخارجة في الوادي الجديد في مصر، والمسار الثالث جنوب الحدود الغربية عند جبل العوينات بين مصر وليبيا والسودان حسب "سكاي نيوز".




(Votes: 0)

Write Your Comment
Comment

Other News

بيان انتفاضة إيران رقم 94 : اعتقال عمال فولاذ الأهواز، محاولة يائسة لوقف الإضرابات والاحتجاجات العمالية البنتاغون يوضّح كيف يحاول بوتين صرف الأنظار عن مجازر الغوطة الأمم المتحدة لمرتكبي "جرائم سوريا": يجري تحديد هوياتكم وأن ملفات تعد بهدف محاكمتم جنائيا مصري يدهس بسيارته كل ما يقابله في شارع تجاري..فيديو للمرة الأولى.. الشرطة تستجوب نتانياهو وزوجته الغوطة.. "هدنة وممرات آمنة" وعشرات الصواريخ وركينا فاسو.. مقتل مسلحين من مهاجمي سفارة فرنسا انتفاضة إيران رقم 92 : اليوم العاشر من إضراب عمال فولاذ الأهواز بشعار الموت للظالم المقاومة الايرانية: تعزية ومؤاساة لأسرة وزملاء «علي نقدي» عامل قصب السكر في هفت تبه، ضحية سياسات الملالي المناهضة للعمال قطر تطالب "حقوق الإنسان" بإنهاء انتهاكات رباعي المقاطعة "فورًا" تقارير تؤكد مشاركة مقاتلين أجانب ضمن صفوف "ب ي د" الإرهابي فضيحة جنسية تضرب البرلمان الروسي.. صحفيات يكسرن جدار الصمت فيسبوك يزيل صفحة أكثر الرهبان تطرفا ضد الروهنغيا في ميانمار بريطانيا تطلب عقد اجتماع فوري بشأن الغوطة "هدنة الموت".. نزيف الدم مستمر في الغوطة الشرقية قائد ذراع البرية في جيش الاحتلال الإسرائيلي: "اغتيال نصر الله على رأس أولوياتنا في المواجهة القادمة" احمد عبد المنعم يعلن تفاصيل الدورة الثالثة من مهرجان التميز الاعلامي مقتل 120 من ميليشيات الحوثي خلال يومين الأردن: أشد العقوبات بحق المعتدي على مستثمر صيني مقتل 10 واصابة 15 في تصادم قطارين بمصر لجنة الدفاع عن استقلال الصحافة تعرب عن أسفها لاستمرار أزمة صحيفة "الأحرار" وتطالب بضرورة حسم الموقف وسرعة تقديم العون والمساعدة احتجاج الإيرانيين على خطاب الوزير الإيراني على منصة الأمم المتحدة بسبب تورطه في المجازر جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية يرتكبها نظام الملالي في خرق للقرار 2401 في الغوطة الشرقية ودعوة إلى اتخاذ إجراءات دولية عاجلة لطرد قوات الحرس م موغريني تنتقد قرار إسرائيل فرض ضرائب على كنائس القدس كنيسة القيامة في القدس تواصل إغلاقها لليوم الثاني احتجاجا على إجراءات إسرائيل عقوبات أوروبية ضد جنرالات ميانمار السعودية: تطوير وزارة الدفاع .. إعفاءات وتعيينات بأوامر ملكية الشرطة البريطانية: انفجار ليستر "ليس إرهابيا" الأمين العام للأمم المتحدة : حان الوقت لوقف الجحيم في الغوطة روسيا تتجاهل الهدنة وترتكب مجزرة في دوما