رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج يؤكد من تونس ان لا بديل عن الاتفاق السياسي في بلاده

| 07.08,17. 11:56 PM |


رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج يؤكد من تونس ان لا بديل عن الاتفاق السياسي في بلاده



أكد رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج الاثنين بعد اجتماعه مع الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي في تونس ان "لا بديل للاتفاق السياسي" في بلاده، داعيا كل الاطراف الليبيين الى تنفيذ تعهداتهم من أجل التوصل الى "تسوية شاملة".

ويأتي هذا اللقاء بعد أقل من شهر على اللقاء بين السراج وأبرز خصومه المشير خليفة حفتر في باريس برعاية الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الذي تم خلاله التوصل الى خارطة طريق تنص على وقف لاطلاق النار ومصالحة وتفعيل المؤسسات الوطنية وتوحيدها وإجراء انتخابات.

كما يأتي في ظل قلق في تونس وعدد من الدول المجاورة من انعدام الامن على حدودها مع ليبيا التي باتت معبرا للجهاديين ومهربي الأسلحة والعديد من المهاجرين الراغبين في التوجه الى أوروبا.

والتقى رئيس المجلس الرئاسي الانتقالي الليبي فايز السراج الباجي قايد السبسي في قصر قرطاج. وقال في مؤتمر صحافي بعد اللقاء أنه تم البحث في "آخر التطورات السياسية والمشهد السياسي في ليبيا"، ومناقشة "تفاصيل خارطة الطريق" التي تم التوصل اليها في باريس "لايجاد أرضية مشتركة للوصول الى وضع أكثر استقرارا بعد ان لاحظنا ان الامور وصلت الى طريق مسدود".

وقال ان كل الشرائح السياسية والاجتماعية في ليبيا "أكدت ان لا بديل عن الاتفاق السياسي"، داعيا "جميع الاجسام المنبثقة من هذا الاتفاق السياسي القيام باستحقاقاتها لايجاد تسوية شاملة".

وذكر السراج ان اللقاء تناول ايضا العلاقات الثنائية الأمنية والاقتصادية.

وفي 25 تموز/يوليو، تعهد السراج وقائد قوات شرق ليبيا المشير خليفة حفتر في فرنسا بالعمل معا لإخراج بلادهما من الفوضى.

واكد الاتفاق الذي أعلن عنه في حينه على وجوب إجراء "مصالحة وطنية تجمع بين الليبيين كافةً الجهات الفاعلة المؤسساتية والأمنية والعسكرية في الدولة التي تبدي استعدادها في المشاركة بهذه المصالحة مشاركة سلمية"، و"على الالتزام بوقف إطلاق النار وبتفادي اللجوء إلى القوة المسلحة في جميع المسائل الخارجة عن نطاق مكافحة الإرهاب".

كما دعا الطرفان إلى نزع سلاح الميليشيات وتشكيل جيش موحد، متعهدين بإجراء انتخابات "باسرع ما يمكن".

غرقت ليبيا في الفوضى منذ الاطاحة بنظام معمر القذافي في أواخر 2011. وتنتشر فيها مجموعات مسلحة عدة تتنازع السلطة. واتخذت حكومة الوفاق الوطني المدعومة من المجتمع الدولي من طرابلس مقرا منذ 2016. لكن البرلمان الليبي الذي يتخذ من الشرق مقرا لم يصادق عليها وهو يدعم المشير حفتر.

AFP


(Votes: 0)

Other News

العاهل الأردني يحذر من تبعات سلبية لتغيير وضع القدس لقاء سيدة الجبل: من يحمي لبنان هو الدولة المرتكزة على الدستور والقوانين انفجار يهز ثكنة "للنظام" في حلب مصر .. حكم بإعدام 12 والمؤبد على 157 بأحداث مطاي لجنة الدفاع عن استقلال الصحافة تطالب بالتحقيق فى واقعة طباعة وصدور جريدة "الأحرار" بالمخالفة للقانون الجالية الإيرانية تطالب بمقاضاة أزلام النظام الإيراني لارتكابهم جريمة ضدالإنسانية تكرار حرائق المباني يثير القلق بشأن الطلاء الخارجي كوريا الشمالية تتوعد أميركا بـ"دفع ثمن جريمتها" "سرايا القاع".. غطاء جديد لـ "حزب الله" للمشاركة في معركة تلال بعلبك طائرة لبنانية تهبط إضطرارياً في قبرص الجيش المصري يدمر نفقا شمال سيناء العاهل الأردني يزور فلسطين ويلتقي الرئيس محمود عباس حسين داعي الاسلام: اتساع نطاق مظاهرات في ايران يدل اقتراب موعد سقوط النظام ملتقى الالوان يشارك بسبموزيوم تبنين ب35 فنانا لبنانيا وعربيا بدعوة من البلدية ديل بونتي تستقيل من لجنة التحقيق في سوريا وتبرر الأسباب 4 قتلى و12 جريحاً ضحايا إطلاق النار داخل قاعدة عسكرية في إيران باريس:توقيف رجل يحمل سكينا هاجم حراس برج إيفل لجنة الأسير سكاف هنأت مخابرات الجيش بعيد الجيش و المقاومة بتحرير أسراها الشعبية ومنظمة الشبيبة الفلسطينية في صيدا تكرمان طلابها الناجحين العبادي يرد على الصدر: ميليشيات الحشد لن تحل وستبقى تحت قيادة الدولة والمرجعية الدينية سحب لقب ملكة جمال العراق من الفائزة باللقب الهلال الأحمر السوري: الرقة تتعرض للتدمير لا للتحرير 20 قتيلاً للنظام في السخنة.. ووصول تعزيزات عسكرية من ميليشيات الشبيحة مقتل عميد متقاعد وزوجته يقتلان في الحمرا الملتقى الثقافي اللبناني يكرم الشاعرة اسيل سقلاوي والمشاركين بمسابقة امير البيان مؤسسة المطران ميخائيل الجميل للحوار والثقافة تنعي الاعلامي النشيط يوسف الحويّك مركز فِكر ينعي الصحافي الديناميكي يوسف الحويك روسيا تحيي العقود الموقعة في عهد القذافي كمال الخير : " نهنيء لبنان و اللبنانيبن بتحرير الارض و الاسرى " لجنة أصدقاء الأسير يحيى سكاف زارت فيصل الداوود