من حصاد الإيزوتيريك بقلم مجموعة من طلاب معرفة الإنسان

| 12.07,17. 08:02 PM |



من حصاد الإيزوتيريك
بقلم مجموعة من طلاب معرفة الإنسان




هو عنوان الإصدار الخامس ضمن مؤلفات طلاب علوم باطن الإنسان- الإيزوتيريك، تأليف مجموعة من طلاب معرفة الإنسان، من الجنسين. يضم الكتاب 128 صفحة من الحجم الوسط، منشورات أصدقاء المعرفة البيضاء، بيروت.
ما يميّز هذا الكتاب أنـّه ثمرة عمل جماعي لمجهود فردي شكّل شراكة أدبية قلّ مثيلها في الكتابات الأدبية كونها تتمحور حول مبدأ معرفة تطوير الإنسان الذي جمع اثني عشر طالباً ملتزماً... جَمعهم رغم اختلاف اختصاصاتهم العلمية والمهنية،وتفاوت خلفياتهم الاجتماعية والثقافية، فاجتمعوا حول مبدأ التطور في الوعي، عبر المعرفة التطبيقية، وتشاركوا سوياً في إنجاز ثمار خبراتهم الحياتية الجديدة في ضوء مفاهيم الإيزوتيريك. ولا بد من أنّ بعض القراء قد استمع الى بعض كتّاب هذه المحاضرات أو المقالات على الإذاعات المحلية، أو شاهدهم على التلفاز، أو قرأ لهم في الصحف.
  "من حصاد الإيزوتيريك..." مجموعة تجارب فريدة تسبر الأعماق... شاء كتـّابها أن يعبِّروا عن امتنانهم للمعرفة التي أغدقت عليهم أسمى معاني العطاء في كل شأن حياتي، معيشي، إنساني ومعرفي، ما دعاهم الى أن يشاركوا القراء زبدة تجاربهم. إذ إنّ تقديم المعرفة عبر الكتابة هو أحد أوجه العطاء بامتياز، ويتمّم ما ينهل الطالب من المعرفة ويختبر تطبيقاً عملياً...
الكتاب يتضمن سلسلة من إثنتي عشرة محاضرة تتناول مواضيع حياتية متنوعة ومختلفة، وتنطلق جميعها من محور أساس هو علوم إنسانية الإنسان-الإيزوتيريك. فمع كل محاضرة، يحلـّق القارئ في فضاءات المعرفة ثم يغوص في عباب النفس البشرية كي يسبر مجاهلها، كي يجد حلولاً وتقنيات ويكتشف وسائل نوعية تساعده على رفع أدائه في عيش الحياة...
إنّ الميزة التي ينفرد ويتفرّد بها "من حصاد الإيزوتيريك..." أنه يقدم المنهج العملي لتحقيق هدف وجود الإنسان على الأرض ألا وهو التطور في الوعي. فالإيزوتيريك يؤكد أنّ الوعي فِعل قرار... قرار تنمية الايجابية في النفس على حساب السلبية... فعلى سبيل المثال، إن إزالة سلبيات مترسخة في النفس كالغضب والتعصب والحيادية والجمود والإنغلاق يرتكز على تطبيق تقنيات المعرفة التي تقدّمها علوم الإيزوتيريك، والذي يسهب الكتاب في شرحها في محاضراته المتنوعة.
يكشف "من حصاد الإيزوتيريك..." على الملأ أنّ الوعي ليس مسألة قرار فحسب، بل أيضاً فِعل إرادة تتغلـّب على العوائق، وتفعيل لتجددٍ مستديم... من هنا يوضح الكتاب أنّ حقيقة الألم وسبب نشوئه، مرتبط برفض المرء العمل على مكامن النقصان في نفسه وتجاهله لأهمية تفعيل حركة التجدد في حياته... كما ويقدّم  الوسائل العملية لتفادي الألم والإرتقاء به الى طموح الوعي عبر تفعيل الإبتكار والمبادرة الفردية ومعالجة نقاط الضعف في الشخصية الفردية وصقل "الأنا"وغيرها...
يسلط الكتاب الضوء على حقيقة جوهرية للتطور في الوعي ألا وهي ضرورة تحقيق التوازن والانسجام بين الجسد والمشاعر والفكر عبر إعطاء كل حق حقه في الحياة بعيداً عن سلبية الإستنساب والإنجراف خلف شهوات النفس... وهذا ما يتطلب فكراً حاداً ومنطقاً سليماً متجرّداً لدراسة تفاعلات النفس البشرية...
يتميّز الإيزوتيريك في عودته الى أصل كل شيء... حتى اكتنى بـ"علم الأصول"، فلا عجب أنّ يعود "من حصاد الايزوتيريك..." الى أصل نشوء الكتابة، ليكشف أنّ الكتابة تعود الى الطور الرابع من تطور البشرية... أمّا هدف الكتابة، فيكمن في ترجمة المقدرة العقلية من طاقة كامنة بالقوة الى مقدرة فاعلة عبر الممارسة... 
"من حصاد الإيزوتيريك..." باقة من مواضيع حياتية تثقيفية يستسيغها القارئ فيشعر أنه يجول في جـِنان معرفة النفس البشرية... فيشاهد شتى أنواع زهر الأفكار... يشتم أريج الحكمة، ويشعر بوخز أشواك التلكؤ والمماطلة، ويستشف فِعل كل منها عميقاً في نفسه وكيانه... ويبقى للقارئ أن يربط بين جميع المحاضرات كي يستخلص العبرة منها... إذ إنّ الكتاب، كما الحياة، سلسلة مراحل تشكـّل إزدواجيات متعددة (ماضٍ ومستقبل، سبب ونتيجة، منطلق وهدف)، وما على الفكر إلا أن يربط بينها كي يعيها ويتطور...




(Votes: 0)

Other News

د. مصطفى يوسف اللداوي: حماسٌ إرهابيةٌ في نيويورك بعد الرياض د. مصطفى يوسف اللداوي: تفاهم دحلان والسنوار حاجةٌ وضرورةٌ عبدالرحمن مهابادي كاتب ومحلل سياسي: مؤتمر المقاومة الإيرانية في باريس.. نقطة عطف في عملية تغيير النظام في إيران ترامب يزرع الفتنة في الرياض ويعود محملاً بمليارات الدولارات بيان الجلسة الختامية لدور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي الثاني للبرلمان العربي عبد المجيد محمد كاتب ومحام ايراني: شمس التغيير أشرقت على ايران العلامة الدكتور السيد محمد علي الحسيني الامين: نعم لإسلام النبي والآل والصحابة زهير السباعي: هل غيرت إسرائيل دينها ؟ موفق السباعي: كيف يطيب للسوريين، أن يتمتعوا بالحج وإخوانهم يموتون جوعاً؟! المحامي عبد المجيد محمد: الجرم المشهود بطريقة الجمهورية الاسلامية الايرانية علي نريماني – كاتب ومحلل إيراني إيران: أي درس يجب أن يؤخذ من خطبة علم الهدى والهجوم على روحاني؟ عباس علي مراد: أستراليا، سياسيون بلا رؤية مستقبلية المحامي عبد المجيد محمد: ​التشهير والتشنيع مشهد آخر من حرب النظام الايراني ضد معارضيه العلامة الحسيني في رسالة عيد الفطر: قبول أعمالنا الصالحة لا يكتمل إلا بإصلاح الحال وذات البين المحامي عبد المجيد محمد: يُسمع وقع أقدام مجاهدي خلق عبدالحق الريكي: متغيرات في مشهد الحراك علي نريماني – كاتب ومحلل إيراني: نظرة إيرانية على أوضاع إيران- مرحلة هجومية للمقاومة الإيرانية شاهو كوران كاتب وأعلامي: المؤتمر السنوي للمقاومةِ الايرانية في باريس عبدالرحمن مهابادي،كاتب ومحلل سياسي: نظرة إلى أمر بـ « الرمي الحر» في إيران الحالية عباس علي مراد: سكيتش إنتخابي المتروبوليت بولس صليب: ألحد الثالث بعد العنصرة عبدالرحمن مهابادي،كاتب ومحلل سياسي: نظرة إلى أمر بـ « الرمي الحر» في إيران الحالية علي نريماني كاتب ومحلل إيراني: تجمع الجالية الإيرانية في هذا العام هجوم كبير على نظام ولاية الفقيه د. مصطفى يوسف اللداوي: قطاع غزة بين سلاح البندقية وأنسنة القضية صافي الياسري: لتجديد العهد مثل كل عام الشعب الايراني يتهيأ للقاء رجوي بباريس د. إبراهيم حمّامي: بعد اسبوع من إعلان الحرب على قطر د. مصطفى يوسف اللداوي: الأسرى المضربون عقابٌ كامنٌ وحسابٌ لا يموت علي قائمي.. كاتب ايراني: نظام في غاية الفشل موفق السباعي: كشف اللثام عن مغالطات الإعلاميين في قضية قطر عبدالرحمن مهابادي، كاتب ومحلل سياسي: هل يتمكن روحاني من إنهاء ولايته الثانية؟