المحامي عبد المجيد محمد" إنّي أتهم!

| 20.04,17. 12:59 AM |


إنّي أتهم!


المحامي: عبد المجيد محمد


إبراهيم رئيسي هو مجرم ويده ملطخة بدماء 30 ألفًا من السجناء السياسيين في مجزرة عام 1988 ولا يجوز أن يكون مرشحًا لرئاسة الجمهورية. كما ان حسن روحاني هو محتال مخادع نفذ 3000 إعدام في ولايته ولا يجوز أن يكون رئيسًا للجمهورية بسبب انتهاكه المنظم لحقوق الإنسان.

كما ان محمود أحمدي نجاد كان لمدة 8 سنوات رئيسًا للجمهورية في نظام الملالي واختلس مليارات الدولارات هو نفسه وحاشيته منهم «حميد بقايي» الذي هو الآخر رشح نفسه للانتخابات الحالية والمدعوم من قبل أحمدي نجاد فيما لديه ملف مفتوح لدى القضاء في الفساد المالي عندما كان نائبًا لأحمدي نجاد وله سوابق في السجن لأكثر من 7 أشهر وكذلك محمد رضا رحيمي النائب الأول لأحمدي نجاد هو الآخر قد حكم عليه بالحبس وهو مازال يقبع في السجن.

لذلك أي من الأفراد المذكورة أسمائهم أعلاه لا يجوز أن يترشحوا لرئاسة النظام الفاسد للملالي الحاكمين في إيران.

الواقع أنه وخلال 38 عامًا من غصب حكم الشعب الإيراني من قبل الملالى، جرت مسرحيات مثيرة للسخرية تحت عنوان الانتخابات وفي كل دورة أحد عناصر النظام قد جلس على كرسي الرئاسة.  ولكن خلال هذه السنين تم سلب الكثير من حقوق الشعب. وادين هذا النظام لحد الآن 63 مرة في الجمعية العامة للأمم المتحدة لانتهاكه المنظم لحقوق الإنسان. كما أدانت  العفو الدولية أكثر من مرة هذا النظام بسبب انتهاكه لحقوق الإنسان. فضلًا عن أي مؤسسة أو تنظيم محايد يدافع عن حقوق الإنسان يعمل في رصد حقوق الإنسان قد أدان هذا النظام.  

 



(Votes: 0)

Other News

د. مصطفى يوسف اللداوي جدلية تعريف الأسير الفلسطيني في المفهوم الدولي الحرية والكرامة "2" د. إبراهيم حمّامي: سلطة العار وتنسيق من نوع آخر د. مصطفى يوسف اللداوي: انتفاضة الأسرى في يومهم وأعمارنا فدىً لهم الحرية والكرامة "1" عباس علي مراد: أستراليا زعامة تيرنبول في "الموازنة" موفق السباعي: طريقة التعامل مع الحكام الذين لا يطبقون شرع الله علي نريماني – كاتب ومحلل إيراني: هل حان الوقت لبداية نهاية تدخلات الملالي في سوريا؟ عبدالرحمن مهابادي، كاتب ومحلل سياسي: مواجهات على خط مسرحية الانتخابات في إيران زهير السباعي: هل حان موعد رحيل النظام السوري ؟ عبدالرحمن مهابادي كاتب ومحلل سياسي: نظرة إلى مرحلة جديدة ولاعبيها! موفق السباعي: منهج الأخوة في الإسلام. . د. مصطفى يوسف اللداوي: ضائقة غزة الاقتصادية وصفة حربٍ أم نخوة غوثٍ علي نريماني – كاتب ومحلل ايراني: تأثير الهجوم الصاروخي الأمريكي على سوريا في صراع الإنتخابات الرئاسية الإيرانية الدكتور سفيان عباس التكريتي: الاعتدال الإيراني الى اين....؟ حسين داعي: الاسلام الحل السوري علي نريماني كاتب ومحلل ايراني: مفتاح الملا العمامة البيضاء حسن روحاني الثعلب المحتال عبدالرحمن مهابادي. كاتب ومحلل سياسي: خطوة من أجل «أطفال الرب» ونظرة الى تداعياتها! د. مصطفى يوسف اللداوي: قوائم الإرهاب الأمريكية ورموز الشرف الفلسطينية سيد أمين كاتب صحفي ومحلل سياسي: هل كانت ثورة يناير صراع أجنحة حكم؟ موفق السباعي: حكم الله ليس سلعةً للمزاد في غراند بازار! زهير السباعي: مسرحية ترامب الجديدة في سورية عبدالرحمن مهابادي، كاتب ومحلل سياسي: خطوة مهمة نحو مستقبل أفضل! د. مصطفى يوسف اللداوي: اغتصاب الرواتب ومصادرة الحقوق كاحتلال الأرض وقتل النفس زهير السباعي: النظام السوري يرتكب جريمة مروعة في خان شيخون محمد علي توحيدي: مسرحية الانتخابات عقدة عويصة لخامنئي موفق السباعي: الشكر للمحسن غير مودته ومحبته د. مصطفى يوسف اللداوي: بينت يقدم أوراق اعتماده لمعسكر اليمين الإسرائيلي زهير السباعي: هل تستمر المفاوضات العبثية ؟ د. مصطفى يوسف اللداوي : باب المغاربة معبر اليهود وبوابة المستوطنين المحامي عبدالمجيد محمد: محرّمات «حقوق الإنسان» وخوف نظام الملالي الفاشي من هذه الكلمة مصطفى منيغ: المَمَرُّ مشؤوم والسبب معلوم