معارك عنيفة بين القوات اليمنية والحوثيين في صعدة وعمران

| 02.10,09. 06:56 AM |

معارك عنيفة بين القوات اليمنية والحوثيين في صعدة وعمران

 

افادت مصادر عسكرية ميدانية لوكالة فرانس برس ان معارك عنيفة تدور الخميس بين القوات اليمنية والمتمردين الزيديين الحوثيين في محافظتي صعدة وعمران شمال البلاد.

ولم يكن بوسع المصادر تحديد حصيلة لضحايا المعارك التي استخدم فيها المتمردون والقوات الحكومة القصف المدفعي. وذكر مصدر عسكري ان "الجيش يقصف مواقع الحوثيين في منطقة الحيرة في محافظة عمران".

الى ذلك، ذكر مصدر عسكري آخر انه سجل "تبادل عنيف للقصف في ال عقاب والمقاش" في محافظة صعدة. كما ذكر ان قذيفة هاون اطلقها الحوثيون اصابت مساء الاربعاء للمرة الاولى وسط مدينة صعدة بالقرب من مستشفى السلام ما اسفر عن اصابة امراة بجروح.

وفي هذه الاثناء، ساد الهدوء في المحافظات الجنوبية بعد ايام من التوتر وغداة سقوط قتيلين بين المتظاهرين في مواجهات مع قوات الامن.

وكان مصدر طبي اعلن لوكالة فرانس برس ان "ثمانية متظاهرين اصيبوا بجروح وتوفي احدهم متأثرا بجروحه" في حين تحدث شهود عيان عن اربعة جرحى جميعهم من المدنيين. واضاف المصدر ان هناك تسعة جرحى ايضا في صفوف قوى الامن "بينهم سبعة عناصر من الجيش وعنصرين من الشرطة".

وفي زنجبار (450 كلم جنوب صنعاء) عاصمة محافظة ابين الجنوبية، نزل الى الطرقات مسلحون مؤيدون للاسلامي طارق الفضلي الذي انضم الى الحركة الاحتجاجية في الجنوب، وارتفعت حدة التوتر في المدينة بحسب مصدر محلي وشهود عيان.

وقال مصدر رسمي لوكالة فرانس برس ان انصار الفضلي نصبوا كمينا لمساعد مدير امن الدولة (المخابرات) ناصر منصور المهدي ما ادى الى تبادل لاطلاق النار بين عناصر موكب المهدي وانصار الفضلي. واضاف ان اثنين من مرافقي الفضلي اصيبا بجروح.

وطارق الفضلي هو نجل سلطان ابين في زمن الاستعمار البريطاني ومجاهد سابق انضم الى الانفصاليين الجنوبيين. وكان مصدر رسمي افاد في وقت سابق ان امرأة اصيبت بجروح الاثنين في المدينة نفسها على ايدي "عناصر اجرامية" فتحت النار على رجال الشرطة.

اما في لحج التي تبعد 340 كلم جنوب صنعاء، فقد انتشر رجال الامن بكثافة تحسبا لتظاهرة يفترض ان تجرى في وقت لاحق، حسبما افاد مصدر محلي. الا ان شهودا عيان اكدوا لوكالة فرانس برس في وقت لاحق ان الهدوء ما زال يعم المدينة.


ا ف ب

 



(Votes: 0)

Other News

لبنان استدعى سفير الامارات للاحتجاج ازمة بين ابوظبي وبيروت بسبب ابعاد لبنانيين شيعة ممارسات غير قانونية بحق الأطفال المختطفين في السجون الصهيونية الجامعة العربية: حصانة قادة ورؤساء الدول ثابتة لا جدال فيها اقالة اكبر مبعوث أمريكي ببعثة الامم المتحدة بأفغانستان أسماء الأسيرات الفلسطينيات المحررات  ارتفاع عدد قتلى "تسونامي"سومطرة إلى 1000  إسرائيل تفرج عن 20 أسيرة فلسطينية مقابل معلومات عن شاليط اسرائيل تتسلم غواصتين اخريين من طراز دولفين مصنوعة في المانيا الأونروا تؤجل تدريس محرقة اليهود لتلاميذ غزة شافيز يقلد القذافي اعلى وسام فنزويلي منظمة يهودية تدعو لمقاطعة مؤتمر حوار الاديان  مدى صواريخ إيران يغطي المنطقة  ليبيا تقترح حل الجامعة العربية وضمّها للاتحاد الأفريقي  كارادزيتش يعترض على محاكمته فى 19 أكتوبر التميمي : الجمعة القادمة يوما لنصرة المسجد الأقصى ابو الغيط لا يستبعد تأثيرا ايرانيا يمنع تشكيل الحكومة اللبنانية معارك اليمن مستمرة على جبهتي صعدة وحرف سفيان بعد مقتل 68 أولمرت يمثل أمام المحكمة: العقوبة قد تصل إلى 15 عاماً انتهاء الاستعدادات لعقد مؤتمر دولي بشأن الأسرى إدارة الأهرام تحيل هالة مصطفى للتحقيق وتمنع أي إسرائيلي من دخول المؤسسة ميركل تفوز بالانتخابات الالمانية وستكون ائتلافا ليمين الوسط القذافي وتشافيز يدعوان لإقامة عالم متعدد الأقطاب الكشف عن معتقل سري للاستخبارات الأمريكية جنوب بغداد  قوات الاحتلال تقتحم باحة المسجد الأقصى وتطلق النار على الفلسطينيين إيران تختبر صاروخين قصيري المدى  الايراني الثاني لتخصيب اليورانيوم يبدأ العمل "قريبا" الامير تركي في بيروت وزيارة الملك عبدالله الى دمشق فور انجاز الحكومة اللبنانية سويسرا قلقة من رئاسة ليبيا للأمم المتحدة بعد دعوة القذافي لتقسيمها رسالة بن لادن تستنفر ألمانيا   القذافي: ضرب إيران سيكون سابقة خطيرة