يا ريت باقي شْوَي (شعر د. جميل الدويهي)

| 11.04,14. 04:57 PM |


 

يا ريت باقي شْوَي (شعر د. جميل الدويهي)

 

 

لـْعندي مــا عادتْ تِجي، ولا تلفنِتْ مَـرّه

 

وتَركتْ بعمري الحزين سْنين مصْفرّه...

 

وعا طُول فيها حلمتْ ومْشيتْ فوق الميّ

 

تا ضــــمّ جسما اللي شفتو أمس متْعرّى

 

وشْفافها اللي كنتْ إدْعي لهُن بالـــحـَــيّ

 

انطبعو عا تمّي تا صار حقول مزْهرّه...

 

وسِلسال فضّه عا صــدرا قال كلمة خيّ

 

بْيطْلع عا بالــو الصِّـدي لولا بـِقي بَـرّا...

 

والشَّعْر كلما انفلش بيردّ مَيّت حـــــــــيّ

 

تْربَّى عا إيدي وعـا إيدي كان يتْدرّى...

 

وخصْر اللي بين البشر مـــا بيلتقالو خَيّ

 

تْطلّعتْ صـــــوبـــو بنظرة عين محمرّه

 

وشدّيت حَولو تا قالت مـــن وجَعْها: "أيّ

 

تْوقَّى يــا عاشق صبي لا تكْسر الجرّه!"

 

قــدَّيش ضِعنـــا سوا بين الشمس والفيّ...

 

طِرْنا عـا خَيل الوقت، وتفرفطتْ غرّه...

 

مــن عطر خدّا النقي يا ريت بـاقي شوَي

 

تــــا فكّ سِرّو الغريب، وإختـــِـــرع ذرّه

 

لكنْ وحيد، وبيقولو النــــاس عنِّي: خْطـَيْ

 

متل الحديـــــــد العتيق الما إلــــو شَرّا...

 

لا إمّ حنِّت عا جرحي، ولا نـَصحْني بــَيّ

 

كلما التقيت بحياتي، بشوفها مُـــــــــرّه...

 

الكانت عليِّي كريمِه متل حاتــم طــــــــيّ

 

صـارت بخيلِه، وما فيِّي شوفها من بعيد

 

وعا نهار وجّا الحلو مــــا عدتْ إتمرَّى.





(Votes: 0)

Write Your Comment
Comment

Other News

الشاعرجميل نقولا الحايك "الوجه الصبوح" طوني حنَّا..حبيتا الشاعرة فلورا قازان.. رَشَقَ نافِذَتي الشاعرجميل نقولا الحايك "قصيدة الفلاح" قصيده مرفوعه من إبن الضنيه في سدني استراليا الى الضنيه الحبيبه في شِمال لبنان بقلم الشاعرجميل نقولا الحايك "نقد اجتماعي" الشاعر جميل الحايك "يدِّك بيدِّي" قصيدة جديدة للشاعر انطوان القزي..سلمتُ سلاحي مجموعة قصائد من ديون الشاعر رافح خيري حلبي قصيدة الشاعر العراقي حيدر كريم في الغداء التكريميّ للمحامية أبو حمد دمعة رثاء يذرفها الشاعر مروان كسّاب في الحفل التأبيني للفنان الراحل وديع الصافي دمعة الشاعر جورج بو أنطون رئيس نقابة شعراء الزجل في لبنانفي الحفل التأبيني للفنان الراحل وديع الصافي قصيدة الشاعر جورج منصور في الحفل التابيني للراحل وديع الصافي قصيدة الشاعر العراقي حيدر كريم في تابين الراحل وديع الصافي قصيدة جديدة للشاعرة عناية زغيب كتبتها لمناسبة حلول العيد ووالدها مازال اسيرا في "اعزاز" خُبثُ ذاكِرة .. للشاعرة عناية زغيب إلى أي وجه ترى تنظري ياوجلي من عينيك مهربة كلماتي إليك.. نسرين ياسين بلوط عايز جواب..! لو إنتظرت قليلاً .. يا شام