الشاعر جميل الحايك "يدِّك بيدِّي"

| 02.04,14. 11:44 PM |








بقلم الشاعرجميل نقولا الحايك

"يدِّك بيدِّي"

ياريتني   حَدِّك   بِهَل   المِدِّي  


ألأيامها      أوهام      منعدِّي

حتى   تردِّي   زهوِّة   الختيار

الصار عمرو  من  عمِر  جدِّي

 

وياريت  قادِر   آخدِك   مشوار

كتفي   عاكتفِك    يدِّك    بيدِّي

تاكنِت    قلو    غار     يانوار

انطقيت  متلا  مش  رَح  تودِّي

 

وتحِت الشمس عامرجة الازهار

تنامي   ومنُّو   القصِد   تسودِّي

تنامي  تا  منِّك   يقلقو   الافكار

وتعلّمي    العاشِق     عالمودِّي

 

مودة  العاشِق  مُش حَكي وخبار

ولا حروف  مكتوبي  عامسودَّي

مودِة   العاشِق   لحِن   عالأوتار

ولو  ما  اللحِن   مابتنحمَل   شِدِّي

 

وتا  إنتقل  من  دار  غِط    بدار

ضمِّك    وشم     الزهِر   المندِّي

وجبلِك  معي  نسمِة  وراق  الغار

البتفيق        الشعار      عالردِّي

 

وبليل   كلو   نجوم   كلو   قمار

نسهَر   أنا    وانتي     والمخدِّي

وما  ننام  حتى  يطِل  تاني  نهار

في شمِس فوق  وفي شمِس  حَدِّي

 

وتحِت  الشمِس  يتبخرو  الاسرار

اللي    عيشوكي    بجو   متردِّي

ومن بعد مانحكي الجرى والصار

تكوني   بقُربي  وحَد  منِّك   كون

 واكتَر  من   اللي   انقال  ما  بَدّي

خواطر

إنتي الشمِس وهيي الطوق

والعالم   قالوا  عنِّك

 حتى الشمِس ونور الفوق

لا تظني أجمَل منِّك

×××

  شمِس الفوق بحجم كبير

والشمس العنا صغيري

هيي مُش عم فيها تسير

وانتي عم فيكي تسيري

 

هيي الفيها  نور كتير

ومنِّك  ما بين غيري

  ومنهاعَم نسمَع تصفيِّر  

كلما  بينتي  سنِّك

×××

إنتي الشمس وهيي الطوق

والعالم قالوا عنِّك

حتى الشمس ونور الفوق

لا تظني أجمَل منِّك

×××

إزازة المرايه بتحِن

كل ما كحَلتي عيونِك

وحتى صار كبير السِن

عَم  بِيّجن من  جنونِك


 والمنو تدينتي بظِّن

مخمَّن حالو مديونِك

 والجني ذاتو بيجِّن

 لو صوّبو فلَّتي جنِّك

×××

إنتي الشمس وهيي الطوق

والعالم قالوا عنِّك

حتى الشمس ونور الفوق

لاتظني أجمَل منك






نبذة عن حياة الشاعر ورجل الأعمال جميل نقولا الحايك أبو جورج



مواليد الضنيه محافظة الشمال 3 . 3 . 1953
هاجر الوطن بأواخر السبعينات العام 1978 ثابر على اعمال البناء في استراليا وقد انجز الكثير من المشاريع .
حمل الوطن لبنان في قلبه وضميره شعراً وجدانياً وله ديوان شعري
تحت عنوان  "متحف الذكريات"
   وان هذا الديوان يتميز بخصائص شعرية وادبية ذات طابع وطني عميق الآثر . وقد اتحَف الجاليه اللبنانية بمجموعة قصائد وفي مختلف المناسبات
انه منفتح على الجالية اللبنانية وله علا قات مع كافة اطيافها . كما ان له خدمات جلًى في حقل الاعمال الخيرية و الاجتماعية و الثقافية .
وهو من أعّز أصدقائي وأفتخِر بهذه الصداقه.
 بقلم الدكتورالشاعر مروان حنا كساب .





(Votes: 0)

Write Your Comment
Comment