بلا هوية 

| 30.01,10. 04:00 AM |

 

بلا هوية

انطوان القزي
رئيس تحرير جريدة التلغراف

 
اظهرت الاحتفالات بيوم استراليا هذا العام، كما اظهر سقوط الطائرة الاثيوبية في لبنان ان هناك فعلاً جيلاً لبنانياً ضائعاً في صفوف مراهقي الجالية اللبنانية في استراليا.

ففي الوقت الذي كانت ترفرف فيه الاعلام الاسترالية على المؤسسات وفي الساحات ومن نوافذ السيارات يوم الثلاثاء الماضي، كانت مجموعات من المراهقين اللبنانيين ترفع الاعلام اللبنانية في مناطق معيّنة من سدني دون اي علم استرالي وتحتفل باليوم الوطني الاسترالي على طريقتها وكأنها غير معنيّة بهذه المناسبة.
  واذا كان هؤلاء المراهقون مزهوّون فعلاً بانتمائهم اللبناني فإن هذا اليوم كان يوم حداد وطني في لبنان والمغتربات على مستوى الجاليات اللبنانية وكان العلم اللبناني منكّساً فوق كل الدوائر الرسمية في الداخل والخارج احتراماً لأرواح الضحايا؟


فإذا  كانوا استراليين فعلاً كان بإمكانهم ان يثبتوا انهم جزءٌ من هذا البلد الذي كان يحتفل بمنح ميدالية استراليا الذهبية لمغتربين من جلدتهم، واذا كانوا لبنانيين فعلاً ولا يعنيهم ما يحصل هنا كان عليهم ان يحافظوا على شعور لبنان المقيم والمغترب احتراماً لكارثة مأساوية وحادث جلل وينكسوا الاعلام بدل رفعها؟
  الغريب ان هؤلاء بتصرفاتهم، لا هم تصرّفوا كأستراليين ولا كلبنانيين وكأنهم يعيشون على هامش المجتمع بلا هوية، او ثقافة وطنية تضعهم في هذه الخانة او تلك؟


قد ينزعج البعض من هذا التوصيف ، لكنه حدث رأيناه بأم العين وسمعنا كلاماً من المراهقين يدلّ على أنهم يعيشون خارج هذا الكوكب.
  نحن نفخر بالعلم اللبناني فوق كل صقع من هذا العالم ونعتز بأرزته ولكننا ايضاً نريد من العلم ان يفخر بنا وان نرفعه حيث يجب في الزمان والمكان؟ فاستراليا التي تمنحنا الميداليات والاوسمة تستحق منا ان نرفع رايتها  على الاقل في يومها الوطني.

 



(Votes: 0)

Other News

موت اليسار الصهيوني ثلاثية العصر ورباعية فلسطين الكارثة الجوية سابقة تعويضات اسرائيل للامم المتحدة عودة لموضوع العراق‮ .. ‬والمستقبل العربي بين لبنان وهايتي منطقة كارثة على بعد ساعة من تل ابيب اسرائيل وبريطانيا 'الصغرى' تركيا‮ : ‬حضور إقليمي‮ ‬بنكهة عثمانية‮ ‬ المصالحات "خيار وطني" أقوى من كل التحليلات والتأويلات المشبوهة نهاية العالم ... ؟ هل تكون في 21 12 2012؟ اعتذار اسرائيلي مهين لتركيا جنبلاط يحمل الجلجلة ويقدّم التضحيات بين الخنادق المتقابلة قراءة الاحداث تتطلب جرأة في اتخاذ الموقف وتحديد الخطوات القادمة ائتلاف الكذب  جدار الخوف ينهار بين الشويفات - الضاحية الجنوبية من مشارف الانزلاق إلى الحرب الأهلية الى مسار المصالحات في لبنان: كيف ولماذا؟ من مشارف الانزلاق إلى الحرب الأهلية الى مسار المصالحات في لبنان: كيف ولماذا؟ رسالة إلى الرئيس الأسد‮ : ‬وماذا بعد.؟ أمنية واحدة لا تكفي حراك عربي لتدجين المقاومة فتوى فلسطينية معيبة بتأييد الجدار ماذا يريد المستوطن؟ أمريكا واليمن: صحوة متأخرة لحساب اميركا على حساب لبنان نكتة مصرية! وقفة مراجعة‮ ..‬؟ تطوير الحياة السياسة في لبنان يتطلب خطوات جريئة الاتحاد الفيدرالي أستكون حربا؟