الشاعر جميل الدويهي: هيك القمر

| 10.05,19. 03:53 AM |




هيك القمر



الشاعر جميل الدويهي


من ديوان "هيك القمر غنّى لعْيونك" (يصدر عن مشروع أفكار اغترابية عام 2019)

هيك القمر غنّى لِكي

تا تفلْتي الشعر الحَرير

تا تفْتحي العروه اللي بعدا مسكّره

وجَوز الحمام يطير

ويطير العبير...


كان القمر قنديل

عم يْضوي عا سطح البيت

لمّا شافك من بعيد

كيف بتلبسي وبتِقْلعي...

واشتاق إنّو يفُوت عالبيت القمَر

تا يلمس رخام

اللي بعدو ما اندقَر

تا يسرق الفستان

يللي متل غابات الشجر

محْروق قلبو كتير...

بدّو يحمْلك ويطير

خلي الناس عنّك يسْألو

وينْقال: خطْفوكي الغجَر...


عمَّر لِكي خيمه

وعريشه فوقها

تا تشربو القهوه سوا

وما تضْجرو

محتال هوّي قال إنو عاقل...

وما تصدّقي...

قديش قبْلو عاشقين تنكّرو

تا يدخْلو بالليل

عا بيوت الصبايا ويسْهرو...

وهيدا القمر بيحبّ تفّاح الجرد...

وكلما قشِع زافك

بيمُوت من البرد...

روحي اسألي قدّيش

كذّب قبل منّك عالبنات

وبَوّس شفاف الورد.


بيرافقك عالدرب حتّى تقشعي

وبيسألك: يا بنت ليش مأخّره؟

ما يكون بالضيعه حدا

عم ينطرك بالليل حدّ القنطره...

وإنتي معي ومَنّك معي...

أحيان بتقولي:

أنتْ وحْدك قمر

أحيان بتكوني عنيده

ومن حياتي بتطْلعي...

ويا ريت لمّا بمرق بهالليل

بتفزّي من الشبّاك

حتّى بين ديّي تُوقَعي...


هيك القمر غنّى لكي

تا تنْعَسي

والتخْت يبرم عالهدا...

والحلم ياخد عالمدى...

وقبل الصبح ما يطلّ

يهْرب عالطريق

لا صوت عندو... وْلا صدى...

والسرّ ما يعْرف حدا.




(Votes: 0)

Write Your Comment
Comment

Other News

ابراهيم امين مؤمن: مقامة البداية والنهاية د. سامي إدريس: رسائلُ أم مساجلاتٌ شعريّة؟! . ابراهيم امين مؤمن: رسالة السّواح ..قصيدة نثر محمد وهبه: مِنْ باطِنِ الأعْمَاقِ ابراهيم امين مؤمن: فلسفة ُالجمالِ والقبح ِ أسطورة التياع للشاعرة آمال عوّاد رضوان/ ترجمتها للإنجليزية فتحيّة عصفور ابراهيم امين مؤمن: مقامة (الشاعر الملثم ) ابراهيم امين مؤمن : الحُبُّ فى رَحِم أثداء الأمواج ِ جميل الدويهي: الساحر الهنديّ ابراهيم امين مؤمن: قصر القضبان....قصيدة نثر (القصر هو الذى طُعن فيه الحبيب) كريم عبدالله: الانزياحُ والتّغريبُ في ديوان (سلامي لكَ مطرًا)/ للشّاعرة: آمال عوّاد رضوان محمد وهبي: لُغَةُ الرَّغْبَةِ حسن العاصي: ننتظر ولادة الماء يا ابنةَ القوافي المميّزة بمَرامِها ومَراميها فاطمة يوسف ذياب ردًّا على قصيدة (إِلَيْكِ أَتوبُ غَمامًا/ آمال عوّاد رضوان) حسن العاصي: "مهجة البساتين" إهداء إلى الأميرة أرز وليد العاصي إبراهيم أمين مؤمن: رسولُ الحُبِّ..قصيدة نثر قصيدة فِي مَهَبِّ رَصِيفِ عُـزْلَـةٍ! مترجمة للإنجليزيّة In the windward of isolation pavement Author: Amal Radwan (Palestinian poet) الأديبة مريم رعيدي الدويهي: فلاح آمال عوّاد رضوان:كَمْ بِتُّ أَسْتَجْدِي مُحَالَكِ! حسن العاصي: رسمتني مرايا قلبي رجاء بكريّة تتألّق في محاضرة حول القصّة القصيرة ((لقاء حار في صرح الكليّة العربيّة الأكاديميّة، حيفا)) الشاعر حاتم جوعيه: عرس الشهادة والفداء الشاعر محمد وهبي: غابت سماح حسن العاصي: قبل ميعاد الخواء إصْدَارُ ديوان- أَتُـخَـلِّـدُنِـي نَوَارِسُ دَهْشَتِك؟ رَسَائِلُ وَهِيب نَدِيم وِهْبِة وآمَال عَوَّاد رضْوَان حسن العاصي: بلا أجنحة يقع قلبي محمد وهبي: أنفاس عاشقة حسن العاصي: غروب العمر أهزوجة محمد وهبي: حوار الشفاه الطبيعة البنائيّة في قصائد -رحلة إلى عنوانٍ مفقود- لآمال عوّاد رضوان! بقلم الناقد: د. منير توما