سطو وانتهاك جنسي.. ميليشيات الحشد الشعبي لا تختلف في شيء عن مسلحي داعش..ماذا تفعل ميليشيات الحشد بمسيحيي العراق؟

| 11.02,19. 08:45 PM |


سطو وانتهاك جنسي.. ميليشيات الحشد الشعبي لا تختلف في شيء عن مسلحي داعش..ماذا تفعل ميليشيات الحشد بمسيحيي العراق؟


تنتاب مشاعر الخوف عشرات الأسر المسيحية شمالي العرق من العودة إلى ديارهم، بعد سيطرة ميليشيات الحشد الشعبي على مناطقهم، التي كانت خاضعة في السابق لتنظيم داعش.


وينتصب في الساحة الرئيسية من بلدة برطلة شمالي العراق، صليب كبير، يعد من العلامات القليلة العلنية الباقية التي تدل على أن هذه البلدة العراقية كانت مسيحية تاريخيا، قبل أن تجتاحها ميليشيات الحشد الشعبي.


وبحسب "سكاي نيوز"،بعد عامين على تحرير برطلة من تنظيم داعش، عاد أقل من ثلث عائلاتها المسيحية البالغ عددها نحو 4 آلاف عائلة، ولا يزال معظمها في حالة خوف وسط أنباء عن الترهيب والمضايقات.


وأكد الكاهن الكاثوليكي بهنام بينوكا، أن سكان البلدة من الشيعة الشُبك، يطردون الأقلية المسيحية، مشيرا إلى حالات عدة من المضايقات الجنسية وعمليات السطو، وفق ما ذكرت وكالة أسوشيتدبرس.


وقالت إقبال شينو، التي عادت إلى برطلة مع عائلتها في نوفمبر 2017، إن أحد رجال الشيعة الشُبك أمسك بها من الخلف في أحد الأسواق، وحين صرخت ألقى أشخاص شاهدوا الواقعة القبض على الرجل.


إلا أن ممثل الشبك في البرلمان العراقي، قصي عباس، اعتبر أن حوادث التحرش التي يواجهها المسيحيون لا تمثل مجتمع الشبك أو ميليشيات الحشد الشعبي المدعومة من الحكومة العراقية.


وعاد معظم سكان برطلة من الشيعة الشبك إلى بيوتهم، وعادت الحياة إلى أحيائهم. لكن المناطق المسيحية في المدينة لا تزال مهجورة إلى حد كبير.


وتتولى ميليشيات الحشد الشعبي، السيطرة على مقاليد الأمن في البلدة. ويدير مسلحوها نقاط تفتيش في الشوارع ويعملون كقوات للشرطة.


إلغاء الحماية


ويعد أحد أكبر نقاط الخلاف في برطلة إلغاء وحدة حماية سهل نينوى، وهي قوة شرطة شبه مستقلة تتكون في غالبيتها من المسيحيين كانت تتولى حماية البلدة قبل استيلاء داعش عليها.


وفر أفراد هذه القوة إلى المناطق الكردية ولم يعودوا، ويشكل هذا أحد الأسباب التي جعلت العائلات المسيحية حذرة من العودة إلى البلدة مجددا.


وأكد رئيس وحدات حماية سهل نينوى، عمار شمعون موسى، إن الروابط التي تربط المسيحيين بالمجتمع العراقي هي الأضعف على الإطلاق، مضيفا أن العائلات المسيحية لن تعود، "إلا إذا عاد الاستقرار".


وقال عضو مجلس ناحية برطلة، جلال بطرس، إن وحدات حماية سهل نينوى جزء "من هويتنا وتحمي وجودنا."، مشيرا إلى أن ميليشيات الحشد الشعبي لا تختلف في شيء عن مسلحي داعش.


وفي كنيسة مار شموني الأرثوذكسية بحي عينكاوا في أربيل، يصلي هذه الأيام مئات المسيحيين، معظمهم من برطلة، ويرددون ترانيم دينية.


من بين المصلين حبيبة قياقوس (72 عاما) التي عاشت في برطلة طوال حياتها، لكنها لا تريد العودة أبدا، بعد أن دُمر منزلها وضاعت ممتلكاتها وتخشى من مواجهة الموت على يد المسلحين المتطرفين.


sn


(Votes: 0)

Other News

مظاهرة الجالية الإيرانية بباريس للاحتفال بالذكرى الأربعين لسقوط نظام الشاه في إيران .. مريم رجوي: الآن حان دور الإطاحة بالملا تجمع احتجاجي لمئات من المواطنين بمدينة أصفهان ..عناصر قمع النظام يطلقون الغازات المسيلة للدموع على المحتجين محمد ضياء يخرج عن صمته ويكشف حقيقة علاقته بمنة فضالي 40عامًا من الإفلاس الاقتصادي للنظام الإيراني هنيبعل القذافي يروي تفاصيل خطفه من سوريا واعتقاله في لبنان النص الكامل لوثيقة الأخوة الإنسانية للبابا فرنسيس، وشيخ الأزهر، الإمام الأكبر استغلال العمال المحرومين منذ 40عاما من قبل نظام الملالي النهاب خبير: ما يحدث في فنزويلا انتهاك للقانون الدولي كحادثة خاشقجي من مذكرات الكاتب ساندور ماراي..هل كان الاستحمام في اوروبا يعد كفراً ؟! انتحار لبناني كل 60 ساعة.. أرقام مقلقة وأسباب عديدة الأحواز في 2018.. غضب وصمود بوجه "التغول الإيراني" تجمع للتضامن مع المقاومة وانتفاضة الشعب الإيراني بمشاركة رؤساء البلديات ومنتخبي الشعب الفرنسي في قمة بيروت الاقتصادية.. القادة العرب يمتنعون القمة الاقتصادية تفجر الخلاف بين "تيار عون" و"حركة أمل" القذافي واختفاء الصدر.. ملف شائك وابتزاز سياسي مستمر سيف الإسلام القذافي في المشهد الليبي.. الغائب الحاضر! حرب إسرائيل في سوريا.. لأول مرة كشف الضربات الموجعة لإيران خطف الأطفال في أميركا.. الأرقام تنافي ما يظهره الإعلام ميزانية عام 2019 للنظام الإيراني، ميزانية القوات القمعية والملالي تقرير عن أسبوع احتجاج في إيران – الأسبوع الأول من يناير 2019 إسرائيل.. انشقاقات تفرض تحالفات جديدة قبيل الانتخابات دول عربية تهرول للتطبيع مع إسرائيل إبراهيم العساف من "ريتز كارلتون" إلى "الخارجية" بعد طرد سفير النظام الإيراني وزير الداخلية الألباني: أمن ألبانيا اليوم أفضل من أمس تزايد الضغوط الدولية على ميانمار لانتهاكاتها حقوق مسلمي أراكان الأمم المتحدة: أهوال يتعرض لها المهاجرون في ليبيا.. القتل غير القانوني والتعذيب والاغتصاب الجماعي والعبودية استقالة وزير الدفاع الأميركي.. رسالة للرئيس "تكشف المستور"واختلاف الرؤى بينهما الهرم الأكبر ؛ أكبر محطة طاقة كونية علي كوكب الأرض ! وثائقي لـ"الجزيرة" يتحدث عن خطة سعودية إماراتية بحرينية "لاحتلال" قطر عام 96 "هآرتس" تكشف تفاصيل رفض أمريكا طلباً إسرائيلياً بشأن لبنان