شعبة المعلومات تميط اللثام عن جريمة مقتل فاطمة السواس ( سورية) في الاشرفية وتوقف الفاعل

| 11.02,19. 05:37 PM |



شعبة المعلومات تميط اللثام عن جريمة مقتل فاطمة السواس ( سورية) في الاشرفية وتوقف الفاعل




صـدر عـن المديرية العـامة لقوى الأمـن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة

البـلاغ التالـي:


الساعة 22.00 من تاريخ 4/2/2019 عُثر على المدعوة فاطمة السواس (مواليد عام ۱۹۸۹ سورية الجنسية) جثة هامدة، في منزلها الكائن في محلة الأشرفية / شارع المطران مسره، بعد اصابتها بعدّة طعنات سكين في أنحاء عديدة من جسدها.


بنتيجة كشف الطبيب الشرعي على الجثة، تبين أن الوفاة ناتجة عن نزيف حاد في الشرايين والقفص الصدري، بعد الاصابة بأكثر من /12/ طعنة سكين.


على الفور باشرت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي إجراءاتها الميدانية، وكلّفت قطعاتها المختصة بالعمل على كشف ملابسات الجريمة.


من خلال الكشف على مسرح الجريمة واستماع افادات الشهود، وبنتيجة المتابعة والتحريات، تمكنت الشعبة من تحديد هوية الفاعل ويدعى: _ أ. ج. (مواليد عام ۱۹۹۹ ، سوري)


بتاريخ 7/2/2019، تمكنت مجموعة خاصة في الشعبة من تحديد مكان تواجده. وبعد عملية مراقبة دقيقة، داهمت مكان تواجده في محلة سن الفيل، وعملت على توقيفه.


بتفتيش الغرفة التي كان يختبئ فيها، تم ضبط السكين المستخدم في تنفيذ الجريمة، اضافةً الى/3/ سكاكين من النوع ذاته، ومبلغ /772/ الف ليرة لبنانية، و /1254000/ ليرة سورية، أي المبلغ المسروق من منزل المغدورة ومفتاح منزلها، وسترة (جاكيت) سوداء كان يرتديها ساعة تنفيذ الجريمة.


بالتحقيق معه، اعترف بقتله المغدورة بتاريخ 4/2/2019، بعد التخطيط لسرقتها، وانه بعد تنفيذ الجريمة قام بسرقة أموالها (التي ضبطت في غرفته) ثم قام خلع بنطاله - الملطّخ بالدماء-  ووضعه وهواتف المغدورة والمبلغ المالي المسروق داخل كيس، وارتدى بنطال عائد للضحية، من ثم غادر الشقة بعد أن أقفل بابها، واخذ المفتاح معه، بعدها عمل على تحطيم الهواتف الخلوية العائدة للمغدورة ورميها في منطقة الكحالة، كما تخلّص من الرقم الخلوي الخاص به واشترى خط جديد، ليتوارى بعدها عن الأنظار.


أجرت دورية من الشعبة  - برفقة الفاعل - بالدلالة على مكان رمي الهواتف في الكحالة، حيث ضبطت أجزاء محطمة منها.


أودع الموقوف القضاء المختص.




(Votes: 0)

Other News

قوى الأمن الداخلي: تعميم صورة امرأة تائهة بعد الإعتداء على الإعلاميين خلال تغطية الجنازة.. عائلة جورج زريق تدين بشدة وتستنكر الاعتداء الهمجي تيمور جنبلاط يلتقي وفوداً شعبية مؤيدة ومتضامنة في المختارة الجراح عزى آل زريق بمصابهم:التعدي على الاعلاميين والمصورين في باحة الكنيسة لا يتلاءم مع رسالة الاعلام في نقل الحقيقة شهيب: وزارة التربية ستتكفل تعليم أبناء المرحوم زريق كمال الخير: " كيف تنال الحكومة ثقة شعب يموت على ابواب المستشفيات والمدارس " النائب جعجع للسيّد: قمة قلّة الحياء والكذب انتحار يهز لبنان.. مصاريف الدراسة تحرق أبا والوزارة ترد جنبلاط يرفع دعوى ضد شركة تلفزيون"الجديد" الحكومة اللبنانية الجديدة تنجز مشروع البيان الوزاري: اعتراض أكثر من فريق لبناني على تفرد جبران باسيل، في إعلانه مواقف من عدد من الملفات الح برة أبرق إلى جنبلاط مثمنا موقفه من اللاجئين السوريين لجنة الأسير سكاف هنأت الوزير محمود قماطي: صوت المقاومة و القضايا المحقة الحريري ينتقد "المتبرعين بالتنازلات" إثر هجوم جنبلاط على الحكومة شعبة المعلومات تكشف ملابسات الجريمة التي هزّت بلدة الزعرورية ومحيطها وتوقف القاتل جنبلاط: لاحظنا آحادية في تشكيل الحكومة ونريد أن نعلم أين الطائف؟ Feb. 1979 Iran's Revolution, Not Dead, Still Alive أبو الحسن رداً على الفرزلي: أيها المارق المرتهن إحنِ رأسك أمام قامات الكبار كمال الخير: "ندعو الحكومة العتيدة لوضع خطة عمل واضحة لإنقاذ البلد في وقت قياسي" تحذير أميركي لحزب الله من استغلال وزارة الصحة اللبنانية لجنة الأسير يحيى سكاف: لوضع بند متعلق بقضيته في البيان الوزاري صدور مراسيم تشكيل الحكومة اللبنانية جعجع: قرّرنا قبول تبديل حقيبة الثقافة بحقيبة التنمية الإدارية الحريري: الحكومة المقبلة ستكون مرغمة على اتخاذ خطوات صعبة..لا تمويل للنزوح السوري في الموازنات المقبلة توافق على تشكيل حكومة لبنانية جديدة وتسريبات بأبرز الوزراء أزمة مالية تعصف بحزب الله لجنة الأسير سكاف في ذكرى تحرير الأسرى: حريتهم آتية بفضل سواعد المقاومين الحريري: متفائل "بحذر" إزاء تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة "ابو الحسن" في اجتماع حزبي بالمتن: لوأد الفتنة ولو كره الكارهون وكثر المتآمرون "رد سوري" خاطف بعد اعتداء لبنانيين على سوريين اعتصام تضامني مع الأسرى في مخيم البداوي