Farah News Online

  http://www.farah.net.au/


تسجيل صوتي منسوب للبغدادي يدعو أنصاره إلى مواصلة "الجهاد"

| 23.08,18. 05:50 PM |


تسجيل صوتي منسوب للبغدادي يدعو أنصاره إلى مواصلة "الجهاد"


نشرت وسائل إعلام موالية لتنظيم داعش كلمة صوتية مسجلة تحت عنوان "وبشر الصابرين" لزعيم التنظيم (أبو بكر البغدادي)، تحدث فيها عن سوريا وما حصل في الغوطة والجنوب السوري مؤخراً، وكذلك تطرق فيها عن العراق والأزمة الأمريكية التركية والهجمات في أوروبا، داعياً أنصاره لـ "تجديد العهد" للتنظيم.

وهاجم (البغدادي) في كلمة مدتها 55 دقيقة، الفصائل المقاتلة في سوريا واصفاً إيّها بـ "صحوات الشام" معتبراً أن ما حصل مع تلك الفصائل، هو مشابه لما حصل مع من سماهم "فصائل الصحوات ومرتدي العشائر" في العراق.

واتهم (البغدادي) في أول خطاب منسوب له منذ نحو عام، الفصائل المقاتلة بالوقوف مع نظام الأسد في القتال ضد تنظيم داعش في "حوض اليرموك وبادية السويداء"، وفق قوله.

كما هاجم زعيم داعش ما سماها "فصائل الردة" في الجنوب السوري التي أجرت "تسويات مع نظام الأسد مؤخراً، واعتبر أن قادة الفصائل هناك "أنجزوا المهمة.. وعاد الخونة إلى سالف عهدهم"، منتقداً تسليم السلاح في الجنوب لنظام الأسد.

وحول إدلب، قال (البغدادي): "إن إدلب اليوم على شفا جرف هار يطالها قصف الروس ويريدون اقتحامها"، وقلّل من قدرة الفصائل العاملة في إدلب من قدرتهم على مواجهة ميليشيا أسد الطائفية هناك.

ودعا زعيم داعش في التسجيل من سماهم "جنود الخلافة" في (الشام وفي دمشق ودير الزور والرقة وإدلب وحلب) لـ "الثقة بالنصر".

كما دعا عناصره من العاملين في "الإعلام والميدان" إلى "تجديد العهد"، وحذرهم من أخذ الأخبار من غير وسائل إعلام التنظيم.

وأشاد زعيم التنظيم بما سماهم "الأسود الضارية" المسؤولة عن تنفيذ هجمات في الآونة الأخيرة في "كندا وأوروبا"، وحثّهم على عدم إهمال تنفيذ الهجمات هناك ومنها "الدهس في الطرقات".

وأشار كذلك (البغدادي) للأزمة الأمريكية مع إيران وتركيا والعقوبات الاقتصادية، وقضية القس المحتجز في تركيا، واعتبر ذلك يدل على "ضعف" أمريكا، بعد "تمرد" تلك الدول عليها بما فيها روسيا وكوريا الشمالية، كما ألمح إلى ما جرى مؤخراً في مناطق السلط والفحيص في الأردن.


للاستماع إلى التسجيل الصوتي .. اضغط هنا

وكالات
Farah News