Farah News Online

  http://www.farah.net.au/


بيتر داتون يحشد الدعم في محاولة جديدة لتحدي رئيس الوزراء

| 22.08,18. 08:03 PM |



بيتر داتون يحشد الدعم في محاولة جديدة لتحدي رئيس الوزراء







قال وزير الشؤون الداخلية المستقيل بيتر داتون إنه يعتقد أنه لا يزال الشخص الأفضل لقيادة حزب الأحرار حتى بعد الهزيمة التي مني بها أمس في تحدي زعامة رئيس الوزراء ملكوم ترنبول.


لا يزال المشهد السياسي في كانبرا متوترا اليوم مع الحديث عن تحد ثان محتمل لزعامة رئيس الوزراء ملكوم ترنبول، غداة نجاته أمس من أول محاولة للإطاحة به من قبل وزير الشؤون الداخلية بيتر داتون.


وفي آخر التطورات، اعترف الوزير المستقيل بيتر داتون في حديث مع راديو 3AW هذا الصباح، بأنه يقوم بالاتصال بزملائه لمعرفة مدى تأييدهم له لتحدي زعامة ترنبول مجددا.


وقال إنه ما زال يعتقد أنه الشخص الأفضل لقيادة حزب الأحرار نحو الانتخابات المقبلة.


وبينما رفض الحديث عن توقيت الضربة القادمة المحتملة،  قال إنه سيكرر المحاولة من جديد إذا حصل على عدد كاف من المؤيدين.


وكان داتون قال أمس إنه  سيواصل العمل في البرلمان من خلال موقعه الجديد في المقاعد الخلفية. وأكد بأنه لا يكن العداء لملكولم ترنبول وأنه يتطلع للعمل مجدداً معه في المستقبل.


ويبدو موقف رئيس الوزراء ملكوم ترنبول صعبا حتى بعد فوزه أمس بنتيجة 48 صوتا مقابل 35 لصالح داتون، إذ قدم عشرة من نواب الصفوف الأمامية – بينهم وزيران - في حزب الأحرار استقالاتهم لرئيس الوزراء.


والمستقيلون هم من مؤيدي بيتر داتون الذي استقال ايضا من منصبه كوزير للداخلية بعدما فشل في محاولته اقصاء ترنبول عن الزعامة. وكلف رئيس الوزراء وزير الخزانة سكوت موريسون للقيام بواجبات حقيبة الشؤون الداخلية بدلا من داتون بشكل مؤقت.


وكان أول المستقلين مايكل سكر مساعد وزير الخزانة، وقال في بيان، إنه شعر أنه يجب أن يتخذ هذا القرار من قبيل التحلي بالنزاهة.


تبعه السناتور جيمس ماكغراه، ووزيرة التنمية الدولية كونشتا فيرافانتي والز ومن ثم وزير فرض القانون والأمن الالكتروني  أنغاس تايلور.


كما وقدم الاستقالة وزير العلوم، والعمل والابتكار السناتور زاد  ساسيليا.


ولم يتضح بعد ما إذا كان ترنبول قبل تلك الاستقالات. لكنه قبل استقالة كونشتا فيرافانتي والز بالاضافة الى استقالة داتون التي جاءت عقب نتيجة تحديه للزعامة مباشرة.


كما وقدم وزراء الصحة غريغ هانت والتجارة ستيف شوبو والخدمات الانسانية مايكل كينان استقالاتهم ايضا من مجلس الوزراء.


وبوجه هذه الموجة من الاستقالات قالت نائبة رئيس الحكومة ووزيرة الخارجية بيشوب إن الذين صوتوا ضد رئيس الوزراء ملكوم ترنبول قد فعلوا الصواب باستقالاتهم، وقللت من احتمال وصول بيتر داتون الى منصب رئاسة الحكومة، مشيرة إلى أن الأغلبية في غرفة حزب الاحرار أيدت ترنبول، وأن الذين صوتوا ضده فعلوا حسنا بتقديم الاستقالة، وان ترنبول يعمل الآن على إعادة الوحدة للحزب.

sbs
Farah News