الآلاف يتظاهرون ضد سياسة احتجاز اللاجئين في استراليا

| 22.07,18. 07:35 AM |




الآلاف يتظاهرون ضد سياسة احتجاز اللاجئين في استراليا



(AAP)


شارك آلاف المتظاهرين في مسيرات بأبرز المدن الاسترالية السبت داعين لإنهاء سياسة كانبيرا في احتجاز طالبي اللجوء على جزيرتين صغيرتين في المحيط الهادئ.


وترسل الحكومة الاسترالية المهاجرين الذين يحاولون الوصول لأراضيها عبر البحر إلى مخيمات احتجاز في ناورو او مانوس في بابوا غينيا الجديدة حيث يجري درس حالاتهم.


وجاءت التظاهرات لمناسبة الذكرى الخامسة لإعادة العمل بهذه السياسة الصارمة، إذ شددت كانبيرا سياستها في العام 2013 بتوقيع اتفاقيات مع هذه الدول الصغيرة في المحيط الهادئ وإعلانها أن أي شخص يصل لسواحلها عبر البحر لن يتمتع بـ"أي فرصة" للاستقرار في استراليا.


وقال إيان رينتول المتحدث باسم ائتلاف العمل من أجل  اللاجئين الذي نظم المسيرة للمشاركين إن "السياسة التي بدأت في العام 2013 لطرد الناس، سياسة +استراليا الحصينة+ التي تبنتها الحكومة يجب أن تنتهي".


وتابع "لذا نحن نناضل لإغلاق مراكز الاحتجاز في مانوس وناورو وإحضارهم إلى هنا".


وسار المئات في شوارع سيدني هاتفين "اطلقوا سراح اللاجئين"، رافعين لافتات تقول "خمس سنوات كثير جدا، أخلوا مانوس وناورو". كما نظمت مسيرات أخرى مماثلة في مدن ملبورن واديليد وبريسبان وكانبيرا وبيرث.


وتقول كانبيرا إن سياستها تردع الناس من ارتياد الرحلات المحفوفة بالخطر في البحر، لكن المنظمات الحقوقية والأمم المتحدة تنتقد الدولة الغنية لأنها تدير ظهرها للمستضعفين، مع ورود تقارير عن وقوع انتهاكات وحوادث انتحار في هذه المخيمات.


وقال ديف سميث الذي عاد للتو من زيارة معسكر مانوس إن "دولة ترفض بشكل علني التعاطف وعوضا عن ذلك تعذب الناس الذين نعرف أنهم أبرياء (...) قد فقدت بشكل ما روحها".


وفي حزيران/يونيو الفائت، توفي رجل إيراني محتجز في ناورو في عملية انتحار على الارجح في خامس حالة وفاة في الجزيرة منذ تموز/يوليو 2013. وتقول منظمات حقوقية إن سبعة آخرين لقوا مصرعهم في جزيرة مانوس في نفس الفترة.


وسعت كانبيرا في إعادة توطين اللاجئين إلى دول ثالثة مثل الولايات المتحدة، وقد نقل أكثر من مئة بالفعل إلى هناك، على ما ذكر ائتلاف العمل من أجل  اللاجئين.


إلا أن نحو 1600 شخص لا يزالون في مانوس وناورو.

sbs




(Votes: 0)

Other News

الحكومة تصدر دليلا جديدا للتعرف على ما يغطيه تأمينك الصحي الخاص وزير الجنسية يقترح اختباراً لـ "القيم الأسترالية" للقادمين الجدد ولاية فكتوريا قد تقضي على ظاهرة التدخين كلياً مع حلول العام 2025 تيرنبول يلتقي ثلاثة مطارنة كاثوليك في سدني لبحث الاعتداءات الجنسية على الأطفال استطلاع رأي: 44% غير راضين عن أداء مكتب الضريبة الأسترالي أربعة عشر ألف أسترالي يصابون بسرطان الجلد سنويا وهذه هي الأسباب Melanoma blood test could save lives by detecting cancer cells before they spread أستراليا تشهد أبرد أسبوع لها منذ أكثر من عقدين الحكومة الفدرالية تدعم أربعة أدوية لعلاج سرطان ستنقذ حياة الآلاف اتهام مراهق في جريمة قتل ثلاثي بيرث اجراءات لمنع استخدام الموبايل داخل المدارس سحب شرائح الفطر الطازج من الاسواق بسبب البلاستيك محتجزة في مركز اللاجئين فيلاوود يضّربن عن الطعام الدكتور ابراهيم أبو محمد قائما بأعمال المفتي مؤقتا في أستراليا وفاة طفل بفيروس الانفلونزا في NSW والجهات الصحية تحذر التغييرات التي طرأت على تأشيرة الوالدين برنامج "خاص" لتأشيرات العمل في هذه المناطق الأسترالية وفاة مفتي أستراليا الشيخ عبد العظيم عفيفي المطران طربية التقى في سدني وفدا وزاريا نيابيا من الحكومة الفيدرالية وولاية نيو ساوث ويلز سحب ماركات شائعة من أكياس الخضار المثلجة من المحلات لاحتمال أن تكون ملوثة ببكتيريا الليستيريا دعوات للحكومة الفيدرالية للتدخل في مسألة ارتفاع اسعار الطاقة الحكومة الفدرالية تدعو كل مدرسة ثانوية لتوظيف المزيد من مدرسي العلوم والرياضيات المهرة مجلس ولاية فكتوريا للسرطان: المدخنون في أستراليا لا يعلمون علاقة التدخين بهذه الأمراض فرص عمل واستثمار للأستراليين في قطاعات عديدة في دبي محطة قطار" مارتن بليس" وشوارع سدني وتفتح مجددا بعد تسريب الغاز قسيس من نيوزيلندا يواجه امر بالترحيل من استراليا بعد الاعتداء على أعضاء من مجتمع بريزبن الإسلامي قاتل أولاده كان يملك ترسانة أسلحة منزله اللجنة الملكية المصرفية:عملاء ANZ حصلوا على نقود اضافية لم يطلبوها مما أدى الى تراكم الديون علي حساباتهم تسرب غاز كبير يغلق محطة قطار Martin Place والشوراع المحيطة "إلغاء" استخدام جوازات السفر في مطار سدني