د. إبراهيم حمامي: سألني فأجبت

| 03.07,18. 01:51 PM |



سألني فأجبت



د. إبراهيم حمامي


02/07/2018

سألني أحدهم وبوقاحة: الم يحن الوقت لتعترف بخطأ موقفك بالوقوف ضد النظام في سوريا بعد أن عادت الغلبة له وبعد أن تسببت ما تسمى بالثورة بتدمير سوريا؟


أجبت: ما أوقحكم ما أقبحكم...


الشعب طالب بأبسط حقوقه وتظاهر سلمياً لأشهر فأمعن النظام قتلاً وتنكيلاً به...


ثم جاءوا بداعش لتبرير كل الجرائم...


نظامك المجرم يا هذا تنازل لكل شذاذ الأرض من ميليشيات وقوات احتلال وأضاع سوريا ودمرها، لكنه رفض أن يتنازل أمام الشعب...


نظامك السفاح يا هذا دمر البلاد والعباد ومن أجل ماذا؟ حماية "اسرائيل"...


فوالله لولا تلك الحماية لما بقي اسبوعاً واحداً، ولما تحالف الروس والأمريكان وقطيع العربان للمحافظة عليه وإبقائه...


أيها القبيح الوقح...


قلتها في بداية الثورة وما زلت أرددها: مع الشعب السوري ظالماً أو مظلوماً وبغض النظر من سيحسم المعركة، عد واقرأ ما كتبت وشاهد ما قلت...


يا شريك المجرم: مهما حقق الباطل من جولات ومهما ظن أنه منتصر، لن يصير يوماً حقاً، ولن يكتب له النصر النهائي...


أيها الواهم المزهو بتدمير بلدك وتشريد شعبك: الموقف مبدأ، فلا الموقف ولا المبدأ تغير...


لتحلم كما تشاء ولتزهو وتنتفخ كما تريد...


نظامك بمجرميه وسفاحيه ومن معهم من شبيحة ونبيحة إلى زوال...


والشام وشعبها باقون...


اقرأ التاريخ وستعلم كم مر على تلك البلاد من غزاة...


بقت الشام ...


أم الغزاة فهم أسطر في كتب تاريخ تتحدث عنهم وهم في مزابل ذلك التاريخ...


لا استثناء!


لا نامت أعين الجباء




(Votes: 0)

Other News

د. مصطفى يوسف اللداوي: مضامينٌ سياسيةٌ خبيثةٌ بعناوينَ إنسانيةٍ نبيلةٍ مصطفى منيغ: لا فِرار، كما الشعب قَرّر إبراهيم أمين مؤمن: اليوم.. غزوة بدرتنادى العرب جرائم ترامب على ضوء الغزوة .. زهير السباعي: مهد الثورة درعا مقبرة الغزاة والمحتلين؟ د. مصطفى يوسف اللداوي: مسيرة العودة الكبرى في جمعتها الرابعة عشر مصطفى منيغ: بعد المهرجان قد يأتي الفيضان المحامي عبد المجيد محمد: البديل الديمقراطي القوي لنظام ولاية الفقيه عبد المجيد محمد ـ وكيل دادگستري: آلترناتيو قدرتمند رژيم ولايت فقيه حسین داعي‌ الاسلام: تصاعد لهيب الانتفاضة في ايران عشیة‌ مؤتمر المقاومة في باریس كاتبة ايرانية: "إيران الحرة" أصداء شوارع طهران عبدالرحمن مهابادي: شرعية البديل الديمقراطي..نظرة إلى نشاطات الإيرانيين المعارضين الاخيرة في دول العالم المختلفة محمد سيف الدولة: أكذوبة الدولة الفلسطينية فى سيناء مصطفى منيغ: عنوان الطغيان المهرجان المحامي عبد المجيد محمد: نهائيات فيلبنت مصطفى منيغ: تطوان وجوقة آخر زمن عبد المجيد محمد ـ وكيل دادگستري:فينال ويلپنت مصطفى منيغ: تطوان وجوقة آخر زمن هدى مرشدي: من هو المحتل الأول في سوريا؟ محمد سيف الدولة: ليس لصفقة القرن اى علاقة بفلسطين عبدالرحمن مهابادي: من هي القوى التي تخشى من البديل الديمقراطي ؟ عباس علي مراد: أستراليا: السفارة والاذاعة زهير السباعي: الشعب السوري يريد حكماً إنتقالياً وليس دستوراً معدل وراثياً ومستورداً ؟ محمد أسعد بيوض التميمي:((أردوغان والانتخابات والاخوان)) هدى مرشدي:المطلب الوحيد لليمن والعالم العربي من النظام الإيراني هو: الطرد! مصطفى منيغ: لتطوان على طريق الحُسَيْمَةِ فرسان عبدالرحمن مهابادي:كأس العالم لكرة القدم وفرح الشعب .. نظرة إلى عداوة النظام الإيراني مع الرياضة والرياضيين الإيرانيين ! المحامي عبد المجيد محمد : المجرة الإيرانية؛ مؤتمر البديل عبد المجيد محمد وكيل دادگستري:كهكشان ايراني.. گردهمآيي آلترناتيو مصطفى منيغ: من تطوان إلى عَمَّان في المِِحن إخوان د. مصطفى يوسف اللداوي: أحدَ عشرَ كوكباً تنوحُ على الأندلسِ وفلسطينَ