الشاعرة آمال عوّاد رضوان: على مَدارِج موجِكِ الوَعِر!

| 03.03,18. 09:21 PM |


على مَدارِج موجِكِ الوَعِر!


آمال عوّاد رضوان

بَــــــاسِــــــقًـــــــــا

مِـــنْ عَــــلْــــــــيَـــــــاءِ  شُـــرُوقِـــهِ

قُرْصُ حَنَانِكِ

يُعَدِّدُنِي حَصَادَ أَحْلَامٍ

هَـــ وَ تْ

عَلَى مَدَارِجِ مَوْجٍ وَعِرٍ

امْـــــــ~تَــــــــــ~دَّ

عَمِيـــ~~~~~~يــــــــــقًا

فِي مَرَايَا حَرَائِقِي!

***

فِرَاخُ غُرْبَتِي

تَــ شَــ ظَّـــ تْ

غُرُوبًا زُجَاجِيًّا

وَهَا.. غُمُوضُ مَنْفَاكِ

الْمَمْزُ~~~و~~~جُ

بِبَحْرِكِ الْمُعَطَّرِ

يَـــــــ~نْـــــــ~ـشُـــــ~رُ

عَبَاءَاتِ مَوْجِهِ الْمُعَرَّقِ

عَلَى جِذْعِ صَخْرَتِي

الْـــــعَـــــــارِيَـــــة!

***

وَهَا الشَّمْسُ

إِذْ تَرْتَشِفُ كُؤُوسَ عِطْرِكِ

يَتَسَرْبَلُهَا الْحِدَادُ

وَيَــسْــــتَـــــنْــــزِفُـــــنِــــي

وُلُوجُ قَاعِ ظِلِّكِ الْمُعَتَّقِ

بِثَرْثَرَةِ الْمَوَائِدِ!

***

أَنَا مَنْ تَيَمَّمْتُ

بِرَمَادِ سَرَابِكِ مُطْفَأِ الْأَمَانِي

تَــــــنَـــــــاسَــــــــلْـــــــتُ ضَـــبَـــابًــــا سَــــادِيًّـــــا

وَمَا اغْتَسَلْتُ بِدَمْعِ الْأَرْضِ!

***

أَكَأَنَّمَا اسْتَعْذَبْتُ انْسِيَاقِي

إِلَى حُلُمٍ مَنْسِيٍّ؟

أَيَقْطِفُنِي صِرَاعًا عَبَثِيًّا .. كُسُوفُكِ اللَّامِع؟

كَيْفَ لِأَعْمًى يَقُودُ كَفِيفًا

بِحَفْنَةٍ مِنْ لَوْنِ الْعَتْمَةِ؟

***

عَلَى فَوَاصِلِ بَيَاضِكِ

تَـــوَاثَـــــــبْــــــــتُ

بِاتِّسَاعِ نُعَاسِكِ الْفَوْضَوِيِّ

وَاسْتَلْقَيْتُ حُرُوفًا مُهَنْدَسَةً

عَلَى سُطُورِ عِصْيَانِكِ!

***

أَلَا تُلْقِينَ بِثِمَارِ قَسَمَاتِي

ضَوْءًا حَكِيمًا

يَــــتَـــــشَــــــرْنَـــــــــقُ

بِصَخْرِ تَحَدٍّ لَا يَكِلُّ؟

***

هُوَذَا الْوَهْمُ الزَّانِي

مَا انْفَكَّ يَهْدُرُ .. فِي جَلَبَةِ تَحَدُّرِهِ!

يَسْتَسْقِي

أَكْمَامَ الْكَوْنِ الذَّاهِلِ!

هُوَذَا الْوَهْمُ الزَّانِي

مَا انْفَكَّ يَغْتَصِبُ .. بُزوغَ وَطَنٍ مَوْشُومٍ

بِأَمْسٍ انْكَسَرَ ضَوْؤُهُ

وَلِسَانُ شَغَبِهِ الْمَبْتُورُ

لَمَّا يَزَلْ يَنْفَرِطُ مُتَلَعْثِمًا

يَلْسَعُ آذَانَ الْمَلَائِكَةِ الْمُطَهَّمَةِ

يَــــقْـــــرِضُ دَمًــــا غَــــــفِــــــيـــــرًا

يُهْدَرُ فِي جُزُرِ الْحَسَرَاتِ

لكِنْ

أَبَـــــدًا.. مَـــــا تَـــــأَتَّـــى لَــــهُ

أَنْ يَخْدِشَ عُيُونَ فَوَانِيسِ آمَالٍ

شَـــنَّــــفَــــتْ أَنْـــــفَــــاسَ غَـــــدٍ نَــــقِــــيِّ الـــرُّؤَى

أَبَـــــدًا.. مَـــــا تَـــــأَتَّـــى لَــــهُ!

من ديواني الشعريّ الثالث (رحلةٌ إلى عنوانٍ مفقود)



(Votes: 0)

Other News

شاكر فريد حسن : آمال عوّاد رضوان شاعرةُ الرّقّةِ والجَمالِ والأُنوثةِ وسِحرِ الكلمات! ابراهيم أمين مؤمن: رسالة من المنفى..قصة قصيرة العالم بعد سنة 2030 ميلادية آمال عوّاد رضوان: تَحْلِيقَاتٌ سَمَاوِيَّةٌ! الشاعر محمد وهبي: زمن الأشباح الشاعرة عناية زغيب: أنين الحنين الشاعر محمد وهبي: لحظات من الخيال ابراهيم امين مؤمن: حُبُّ الْلُقطاءِ إيراهيم امين مؤمن: رقصةٌ تترجمُ أُسطورة جمالِكِ المحامي د. جهاد نبيل ذبيان: اعتزلت العروبة الشاعر محمد وهبي: الحب في الوقت الضائع عباس علي مراد: أجفان السهر الشاعر محمد وهبه: ذكاء النسيم شاعر الوطن يهدي كل مواطن إماراتي ديوان "مشاعر وطن 71" الشاعر محمد وهبي: رسالتي الأخيرة الشاعر حاتم جوعيه: لَحْنُ الفِدَاء الشاعر محمد وهبي:تسكن العيون الشاعر حاتم جوعيه: لكِ أكتبُ أحلى الأشعار - قصيدة الزمن للشاعر سيمون إبراهيم الشاعر محمد وهبه: كوكتيل الشاعر حاتم جوعيه: قصيدة رثائيَّة في الذكرى السنويَّة على وفاة الشاعر والأديب الكبير المرحوم الدكتور جمال قعوار الشاعرة فلورا قازان: خَمرُ الشِفَاه الشاعرة عناية زغيب: وجع الغياب الشاعر المهجري جميل ميلاد الدويهي: زعلْتي أكيدْ عباس علي مراد: خيول اللهفة الجامحة محمد وهبه:نسيج القلوب الشاعر المهجري د.جميل ميلاد الدويهي: العطرُ من أقلام حِبري موكبُ الشاعر محمد وهبه: في عتمة الليل الشاعر المهجري د.جميل ميلاد الدويهي: "عصفور بالغصن العَبي" قصيدة شكِر الى الزميل والشاعِر الكبير الأستاذ عادِل خَداج المحترَم بقلم الشاعِر جميل نقولا الحايك الشاعر المهجري جميل ميلاد الدويهي: برْكي هوا بيردّني