Farah News Online

  http://www.farah.net.au/


القدس حضرت في أمسية الشاعر رامي اليوسف في صيدا

| 16.02,18. 08:33 PM |



القدس حضرت في أمسية الشاعر رامي اليوسف في صيدا


تضامناً مع مدينة القدس عاصمة فلسطين من البحر إلى النهر، نظّم الملتقى الثقافي الفني الأكاديمي في مدينة صيدا أمسية ثقافية فنية أحياها الشاعر الفلسطيني رامي اليوسف والفنان محمد الأغا ومعرض للفن التشكيلي تضمن لوحات عن فلسطين والقدس للفنانين دلال القيسي وأسامة زيدان وذلك في مسرح بلدية صيدا بحضور نخبة من المثقفين والفنانين ومهتمين بالشأن الثقافي.


افتتحت الأمسية بالنشيدين اللبناني والفلسطيني، ثم رحبت الإعلامية بهية النعماني بالحضور وقدّمت الشاعر رامي اليوسف، قالت: بعد انطلاق الملتقى الثقافي الفني الأكاديمي يسعدنا أن تكون باكورة أعماله هذه الأمسية الفنية الثقافية التي يحييها الشاعر الفلسطيني رامي اليوسف الذي حمل فلسطين في وجدانه، كتبها بيوتاً وقصائد وأغانٍ ثورية، حمل وجع الكبار وأحلام الصغار بين أسطر قصائده، جمع على أبواب القدس فنانين من جميع الأقطار العربية فكانت الأوبريت فكرة وحلماً تحوّل إلى واقع، ولم ينس الأسرى فكانت قصيدة نشيد الأسرى صوتهم ورسالة منّا نحن لهم، هو أبن مدينة الخليل الذي سيُنير أمسيتنا هذه بقصائده التي ستحملنا معها إلى القدس.


ثم قدّم الشاعر رامي اليوسف عدداً من القصائد الوطنية التي تؤكد أن مدينة القدس عاصمة كل فلسطين ولن يتنازل عنها الشعب الفلسطيني مهما كانت التضحيات، وقد ألهبت قصائده مشاعر الحضور الذين تفاعلوا معها تصفيقاً.


وقدّم الفنان محمد الأغا مجموعة من أغانيه الوطنية الفلسطينية التي تحاكي حلم العودة إلى فلسطين أرض الأجداد والآباء التي لن يتخلى عنها أبناء الشعب الفلسطيني.


كما قدم الفنان أسامة زيدان باقة من القصائد المغناة استوحيت إحداها من كلمات الطفلة الأسيرة عهد التميمي التي قالت لجنود الاحتلال "كل ما تقلعوا شجرة زيتون منزرع 100 بدالها"، وفي الختام جال الحضور على معرض الفن التشكيلي للفنانين دلال القيسي وأسامة زيدان.


Farah News