أهالي ضحايا المقبرة الجماعية في ميانمار: كانوا مدنيون والسلطات تكذب

| 12.01,18. 03:19 PM |



أهالي ضحايا المقبرة الجماعية في ميانمار: كانوا مدنيون والسلطات تكذب



أكد عدد كبير من الروهنغيا الذين فروا من قرية في ميانمار وعائلات الضحايا لوكالة فرانس برس أن الضحايا كانوا مدنيين وليسوا متمردين بخلاف ما أعلنته السلطات .
وكان الجيش الميانماري قد اعترف أمس الأربعاء بأن جنودا قتلوا بدم بارد عشرة من الروهنغيا المعتقلين، في إقرار غير مسبوق .
وأعلن مكتب قائد الجيش على فيسبوك أن “سكان قرية اين دين وعناصر من القوات الأمنية أقروا بقتل عشرة إرهابيين بنغاليين” مستخدما التسمية المعتمدة في ميانمار للروهنغيا، ومذكرا بأن ذلك حصل في 2 ايلول/سبتمبر في أحداث عنف تلت مقتل أحد سكان الولاية من اتنية راخين البوذية.
وفر نحو 655 ألفا من أقلية الروهنغيا المسلمة من ولاية أراكان إلى بنغلادش المجاورة منذ آب/اغسطس الفائت بسبب عمليات عسكرية قالت الأمم المتحدة إنها ترقى إلى “التطهير العرقي”.
لكن ما أعلنه الجيش أثار غضب عائلات الضحايا التي لجأت إلى بنغلادش المجاورة حيث التقى مراسل لفرانس برس عددا من أفرادها.
وفقدت وال مرجان (30 عاما) وهي أم لخمسة أطفال زوجها عبد المالك في هذه المجزرة. وأكدت أنه كان يدرس في مدرسة قرآنية ولا علاقة له بشيء آخر .
وقالت “حين أحرق البوذيون الراخين منازلنا لجأنا إلى جزيرة مجاورة. عثر الجيش على مخابئنا واختار عشرة إلى خمسة عشر رجلا للقائهم”.
وأضافت أن “من بقي منا ومعظمهم نساء وأطفال فر من الجزيرة وجاء إلى بنغلادش”. وعلمت لاحقا أن المجموعة التي اختارها الجيش قُتلت.
بدوره، أكد حسين أحمد المتحدر من اين دين أن الضحايا لا علاقة لهم بالمتمردين، وقال لفرانس برس “كانوا صيادين ومزارعين وحطابين ورجال دين”.
وأضاف باكيا “نجحت في الفرار، ولو لم أتمكن من ذلك لكنت أتعفن اليوم مع أصدقائي في المقبرة الجماعية”.
وأدلى الروهنغيا الذين فروا من قراهم إلى بنغلادش المجاورة بشهادات متطابقة عن مذابح وانتهاكات ارتكبتها القوات الميانمارية ومدنيون ينتمون لاتنية راخين البوذية.
لكن السلطات تنفي ارتكاب الجيش لانتهاكات ضد الروهنغيا .
في المقابل، أفادت منظمة أطباء بلا حدود في تقرير أن 6700 على الأقل من الروهنغيا قتلوا بين نهاية اب/اغسطس ونهاية ايلول/سبتمبر.


ana


(Votes: 0)

Other News

منظمات حقوقية: اعتراف ميانمار بقتل 10 من الروهنغيا ليس سوى "قمة جبل الجليد" السفير د. عبدالله الأشعل: ضرورة المراجعة فى التيارات الإسلامية وقواعدها النواب الأميركي يقر مشروع قانون العمل ببرنامج للتجسس المعارضة الإيرانية تتهم طهران بمحاولة اغتيال قيادي في لندن واشنطن تحقق في "مخدرات حزب الله" تحذير عالمي.. الأسلحة النووية "بين أيدي القراصنة" مصر.. إلغاء حكم بسجن وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي في حين يستشهد المتظاهرين المحتجزين في إيران تحت التعذيب.. المقاومة الإيرانية: من العار استقبال وزير خارجية الملالي تزامنا مع تظاهرة ملايين بروكسل.. احتجاجات على زيارة وزير الخارجية الإيراني تجدد المواجهات الليلية بعدة مناطق في تونس عملية سطو جريئة على مجوهرات بفندق الريتز بباريس وزير خارجية قطر: أبو ظبي ساومتنا على تسليم زوجة معارض إماراتي محاولة الملالي لإفلات محمود هاشمي شاهرودي من قبضة العدالة في ألمانيا.. المقاومة الإيرانية تطالب المدعي العام الاتحادي والحكومة الاتحادية مصر.. السجن 10 أعوام بحق 71 شخصا أدينوا بالتظاهر في "ثورة الغلابة" الجيش الميانماري يؤكد للمرة الأولى العثور على مقبرة جماعية للروهنغيا ماليزيا ترصد مبلغا ضخما لحل لغز الطائرة المفقودة التضخم في مصر يصعد بـ30.7 بالمائة في 2017 الحكومة اليمنية تحذر من التساهل مع تهديدات الحوثي للملاحة ميليشيات الحوثي تهدد الملاحة الدولية رئيس البرلمان العربي يرأس وفد البرلمان العربي لزيارة منظمة التعاون الإسلامي ماريا معلوف ترد على حزب الله وتناشد الحريري: مستعدة للمحاكمة لكن..فيديو قائد الجيش الأردني: ثأرنا للطيار الكساسبة تجدد أعمال العنف في تونس.. وتبادل للاتهامات الأحزاب بين السياسية انشقاق قائد جديد عن صفوف مليشيات الحوثي المقاومة الإيرانية عدد المعتقلين يبلغ 3700 شخص والعديد منهم يخضعون للتعذيب ..استشهاد اثنين من المحتجزين خلال الانتفاضة في سجني ايفين وأراك بعد 13 يوما من الصمت، يعترف خامنئي باستمرار الانتفاضة: مجاهدو خلق كانوا يعدون العدة منذ أشهر ويخططون لرؤية هذا وذاك ليعثروا على أفراد، وهم من ترمب وماكرون: المظاهرات الإيرانية علامة على فشل النظام في الوفاء باحتياجات شعبه داعي الاسلام: إنتفاضة الشعب الإيراني مستمرة حتى اسقاط النظام الحاكم في إيران .. ونظام ولاية الفقيه أمام طريق مسدود ويعيش في عجز تام البرلمان المصري يوافق على تمديد حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر جديدة أحكام بالسجن بين 3 سنوات والمؤبد بحق 268 متهما في "فض اعتصام النهضة"