"شفيق" يعتذر عن توقيف مؤيدين له ويطالب السلطات المصرية بالتوضيح

| 16.12,17. 11:32 PM |



"شفيق" يعتذر عن توقيف مؤيدين له ويطالب السلطات المصرية بالتوضيح




اعتذر رئيس وزراء مصر الأسبق أحمد شفيق اليوم السبت، عن توقيف مؤيدين له، مطالبا إياها بتوضيح أسباب التوقيف.

جاء ذلك في بيان نشره "شفيق" عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك"، في ثاني حديث معلن له منذ عودته إلى القاهرة في 2 ديسمبر / كانون الأول الجاري من مقر إقامته "الاضطراري" بالإمارات.

وقال شفيق في البيان "أعتذر بشدة، لكل شاب تم التحفظ عليه، لمجرد علاقته الشخصية بي، أو أنه من مؤيديني أو أنه كان مشاركا وداعما لي في الحملة الانتخابية الرئاسية 2012"، دون تحديد أعدادهم.

وأضاف "أعتذر لهم ولأسرهم إذا كان التحفظ عليهم لهذه الأسباب، وأرجو من السلطات المختصة سرعة إيضاح الأمر"، واصفا الأمر بـ "الموقف الخطير"‎.

وأمس الجمعة، طالب حزب الحركة الوطنية المصرية (ليبرالي) الذي يترأسه شفيق، السلطات المصرية بإطلاق سراح 3 شبان تم إلقاء القبض عليهم بـ "بتهمة تأييد شفيق وتنظيم فعاليات لدعمه في انتخابات الرئاسة المقبلة"، مطالبا بالعفو عنهم.

وبحسب وسائل إعلام محلية، ألقت قوات الأمن المصرية الأربعاء الماضي القبض على ثلاثة أشخاص، وسط أحاديث متباينة حول انتمائهم إلى الحزب الذي يترأسه شفيق، وأخرى تقول إنهم من مؤيديه وأنصاره فقط، وكانوا يقومون بفعاليات لدعم شفيق في رئاسيات 2018.

وبينما نقلت تلك المصادر عن مسؤول أمني (لم تسمه) قوله، إنهم متهمون بـ "نشر معلومات كاذبة تضر بالأمن القومي"، لم يصدر بيان من وزارة الداخلية منذ إعلان الواقعة.

وفي 3 ديسمبر / كانون الأول الجاري، خرج شفيق في مداخلة هاتفية مع برنامج بإحدى الفضائيات المصرية، في أول حديث له عقب وصوله القاهرة وأنباء عن اختفائه، مؤكدا أنه يعامل معاملة كريمة، ومتطرقا لرغبته في دراسة قرار ترشحه من عدمه.

وأمس الأول الخميس، عقد شفيق (76 عاما) اجتماعا مع قيادات بالحزب الذي يرأسه، للتباحث حول "قرار ترشحه من عدمه للانتخابات الرئاسية"، دون إعلان موقف نهائي، ونشر الحزب صورا للقاء.

وشفيق هو وصيف محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا في مصر برئاسيات 2012، حيث حصل الأول آنذاك على أكثر من 12 مليون صوت (49 بالمائة من أصوات الناخبين).

وبعد ساعات من إعلانه قبول نتيجة رئاسيات 2012، غادر شفيق البلاد واستقر في الإمارات طوال السنوات الخمس الماضية.

واعتبر محللون في أحاديث للأناضول في وقت سابق، أن شفيق حال ترشحه رسميا سيكون "منافسا حقيقيا" للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

ولم يحسم السيسي موقفه من الترشح لولاية ثانية وأخيرة (بحسب الدستور)، غير أنه يعد من أبرز المرشحين المحتملين.

aa


(Votes: 0)

Other News

الحوثيون يختطفون 6 برلمانيين.. وينهبون منزل صهر صالح أردوغان يحذر: إذا فقدنا القدس سنفقد المدينة ومكة والكعبة مظاهرات القدس.. استشهاد 11 فلسطينيا في 9 أيام غارات ليلية gلتحالف العربي تدمر تعزيزات لميليشيات الحوثي الإيرانية اختتام فعاليات مشروع مناهضة التعصب الديني في العراق لثلاث سنوات ​ المرجع الشيعي السيستاني يطالب بدمج "الحشد" في أجهزة الأمن بالعراق السفير الروسي لدى ليبيا يعلن شرط موسكو لرفع حظر السلاح عن ليبيا المقاومة الإيرانية: الحل النهائي للأزمة في المنطقة هو إسقاط نظام الإرهاب الحاكم في إيران القوات الشرعية في اليمن تعلن تقدمها في مديرية بيحان استشهاد 4 فلسطينيين بمواجهات مع الجيش الإسرائيلي في "جمعة الغضب" من أجل القدس تحديد يوم 18 مارس المقبل موعدا لإجراء الانتخابات الرئاسية في روسيا عجزت الأمم المتحدة عن إخراجه.. وفاة طفل آخر في غوطة دمشق المحاصرة من قوات نظام الاسد خطيب الأقصى: ردود الفعل الشعبية العربية والإسلامية والدولية صفعة لقرار ترامب أردوغان محذرا: قرار القدس نذير بمؤامرات جديدة على العالم الإسلامي رئيس البرلمان العربي يُهنئ مملكة البحرين بالذكرى السادسة والأربعين لليوم الوطني أدلة أميركا على دعم إيران لميليشيات الحوثي ايران..عقوبة الجلد بحق طالبة جامعية كردية رئيس البرلمان العربي يدين الهجوم الإرهابي الذى استهدف مقر أكاديمية الشرطة في العاصمة الصومالية مقديشو السعودية ترد على "بيان ترامب" بإنهاء الحصار على اليمن فورا: "نعمل وفق القانون الإنساني الدولي ووفق معايير الناتو" كوريا الشمالية تهدد برد قاسي إذا فرض حصار بحري ضدها "حقنا في القدس أبدي خالد".. عنوان خطبة الجمعة في مساجد الأردن دبلن تسحب وسام الحرية من زعيمة ميانمار مستشفى ميداني تركي لمخيمات اللاجئين الروهنغيا في بنغلادش كندا تقدم نحو 40 مليون دولار أمريكي مساعدات لمسلمي الروهنغيا بالأرقام.. رقم قياسي لترامب في الكذب مصر.. محكمة النقض رفض الطعن على الإعدام لـ 3 إخوانيين مجلس الأمن يبحث انتهاكات إيران الصاروخية واشنطن: الوضع النهائي في القدس متروك للمفاوضات رئيس البرلمان العربي يطالب مجلس النواب الأمريكي إعادة النظر بقانون نقل السفارة الأمريكية لمدينة القدس المحتلة لاجئون روهنغيون في بنغلادش يطالبون بقوات حفظ سلام قبل عودتهم لميانمار