إيران: التعازي والتعاطف مع المنكوبين بالزلزال ومناشدة الشباب لمساعدتهم

| 14.11,17. 06:27 AM |


إيران: التعازي والتعاطف مع المنكوبين بالزلزال ومناشدة الشباب لمساعدتهم


قدمت السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية تعازيها للعوائل التي فقدت أعزائها في الزلزال الذي ضرب الليلة الماضية مناطق مختلفة من البلاد منها «قصرشيرين» و«اسلام آباد» و«سربل ذهاب» و«ثلاث باباجاني» و«كرند غرب».

ولفتت السيدة رجوي إلى السجل الإجرامي لنظام الملالي في إهمال وعدم الشعور بالمسؤولية حيال إنقاذ أرواح المواطنين في مثل هذه الحوادث، وناشدت عموم الشباب خاصة في غربي البلاد للقيام بإنقاذ المواطنين الذين مازالوا تحت الأنقاض وايصال مساعداتهم مباشرة إلى المنكوبين والجرحى والمتضررين في هذا الحادث. مضيفة أن الوقت حان للتضامن في مواجهة نظام ولاية الفقيه وأن مساعدة المنكوبين وانقاذهم واجب وطني مقدس.

ويحاول نظام الملالي وخوفا من غضب المواطنين التستر على الأبعاد الحقيقية للخسائرالمادية والبشرية التي ألحقها الزلزال خاصة وأن بعض المناطق في محافظة كرمانشاه قد دُمّرت بالكامل. وتحدثت وسائل الإعلام الحكومية عن 350 قتيلا و6 آلاف جريح حتى ظهر اليوم بينما عدد الضحايا أكثر بكثير ويتعرض الكثير من المصابين لخطر فقد أرواحهم بسبب فقدان أبسط الامكانات الطبية.

وحاول لواء الحرس محمد علي جعفري قائد قوات الحرس في الساعة الثانية بتوقيت طهران من بعد ظهر اليوم (الاثنين 13 نوفمبر) في مقابلة مع تلفزيون النظام بكل وقاحة التقليل من حجم الخسائر البشرية وقال لم يبق إلا عددا قليلا تحت الأنقاض وأن المساعدات الضرورية وصلت اليوم إلى جميع المناطق المنكوبة أو تصل قبل غروب الشمس. في حين عدد الضحايا في حالة التزايد ووفقا لشهود عيان أن آلافا من المواطنين في المدن والقرى النائية هم تحت الآنقاض ولم تصل اليهم أبسط مساعدات وأن مستشفيات المناطق المتضررة من الزلزال لم تتمكن من قبول الجرحى.

إن عدد ضحايا الكوارث الطبيعية مثل الزلازل والسيول في إيران في ظل نظام الملالي هو أعلى بكثير من المعايير الدولية لأن ثروات البلد تنهب من قبل الملالي السارقين والمجرمين الحاكمين من جهة أو تصرف للقمع الداخلي وتصدير الإرهاب وإذكاء الحروب والمشاريع النووية ولا تتمتع منازل المواطنين في المدن والقرى بأقل مقاومة أمام مثل هذه الحوادث من جهة أخرى. كما أن النظام يمتنع عن استخدام الامكانيات الضرورية لإنقاذ المنكوبين وعلاج الجرحى والمصابين وأن الأولوية للنظام هي منع الاحتجاجات الشعبية من قبل المنكوبين ومنع وصول المساعدات الشعبية لهذه المناطق أو نهبها.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – باريس

13 نوفمبر (تشرين الثاني) 2017




(Votes: 0)

Other News

عرض عسكري لنساء حوثيات شمال غرب اليمن مسؤولة دولية ستطلع المحكمة الجنائية على جرائم العنف الجنسي ضد الروهنغيا وزير الخارجية القطري: لبنان ذو حساسية خاصة ويجب عدم التدخل في شؤونه حصيلة جديدة لضحايا الزلزال في إيران.. 129 شخصا قتلوا وأصيب المئات في أول إطلالة بعد استقالته.. الحريري يحسم الجدل بشأن العودة عاهل المغرب يصل قطر في زيارة رسمية المتمردون الحوثيون يهددون الملاحة البحرية الجيش المصري يضبط متشددا و"مراقبين" وسط سيناء 40 نائبا من حزبالمحافظين وافقوا على حجب الثقة عن الوزراء تيريزا ماي ألمانيا.. البحث عن رجل حاول دهس المارة مصر.. تدمير 10 سيارات محملة بالأسلحة والذخائر متحدث عسكري: إسرائيل تعترض بصاروخ باتريوت طائرة دون طيار باريس تلمح إلى أن سعد الحريري مقيّد الحركة سقوط مقاتلة تابعة للحرس الثوري الإيراني ومصرع قائدها عملية دهس توقع جرحى بجنوب غرب فرنسا محاصرو "حويجة قاطع" بدير الزور يطلقون النداء الأخيرلإنقاذهم من القتل غوطة دمشق على أعتاب "كارثة محققة" امتلاك الجوال والتحدث به من المحرمات على المسلمين الروهنغيا في ميانمار الأمم المتحدة تنتخب 4 قضاة للمحكمة الدولية بينهم لبناني بعد مجزرة تكساس.. قس الكنيسة يطلب هدمها الجبير: لن نسمح للبنان بأن يكون قاعدة للهجمات ضدنا.."علينا أن نجد طرقاً للحد من نفوذ حزب الله" الخارجية الكويتية تدعو المواطنين الكويتيين في لبنان إلى مغادرته فوراً إخلاء شارع في إكسفورد وسط بريطانيا بسبب "تسرب كيماوي" السعودية.. كشف عدد الموقوفين والمفرج عنهم والأموال المختلسة اغتيال المعارض الايراني أحمد ملا نيسي في هولندا السبهان هدد بإجراءات "متصاعدة" ضد لبنان حتى تعود "الأمور لطبيعتها".. ودعا "نصر الله"، لـ"ضرورة التفتيش عن السبب السعودي" "الإمارات المركزي" يطلب معلومات عن حسابات "موقوفي السعودية" السعودية أمام مجلس الأمن تتوعد باتخاذ إجراءات ضد "إرهاب" الحوثيين وزيرة البيئة الكندية كاثرين ماكينا تعتذر.. وتسحب "التحية لسوريا" تصاعد الغضب والكراهية لدى المواطنين المنهوبة أموالهم ضد نظام الملالي وشخص خامنئي .. حظر بث أخبار احتجاجاتهم من قبل المجلس الأعلى لأمن النظا