القدس توأم العواصم العربية ومقصد الحج والزيارة بلا قيود لجميع المؤمنين معاَ مسيحيين ومسلمين من أجل القدس

| 19.08,17. 12:16 AM |




القدس توأم العواصم العربية

ومقصد الحج والزيارة بلا قيود لجميع المؤمنين

معاَ مسيحيين ومسلمين من أجل القدس




1- في 11 حزيران الفائت، وبدعوة من "لقاء سيدة الجبل" و"مركز تطوير للدراسات" الناشط في مجال الحوار الفلسطيني – اللبناني. انعقدت في بيروت ندوة بمشاركة شخصيات سياسية وثقافية وإعلامية، لبنانية وفلسطينية، من أجل نصرة القدس، وتحت عنوان "القدس توأم العواصم العربية ومقصد الحج والزيارة بلا قيود لجميع المؤمنين". وفي ختام أعمال الندوة – الخلوة صدر بيان جاء في بنده الخامس "يعتبر المشاركون في هذه الخلوة أنفسهم هيئة متابعة دائمة في لبنان لنصرة القدس". ومن أجل إنفاذ تلك التوصية وعبر مشاورات حثيثة، تم التوافق على تشكيل "هيئة المتابعة الدائمة". وهي لجنة مفتوحة في عضويتها لكل من يرغب في المشاركة بأعمالها من المؤمنين نصرة القدس بجميع أماكنها المقدسة هي دعم لأهلها، وتثبيتٌ لهم على أرضهم، ولا سيما المسيحيين المهدّدين بالاقتلاع الكامل، بمواجهة مشاريع اسرائيل الرامية لتهويد المدينة والسطو على تاريخها وحاضرها ومستقبلها.

2- والحال أن المقدسيين لم يتوانوا يوماً عن نصرة قضيتهم الوجودية، وفي هذا الإطار توقف المتشاورونملياً أمام الإنجاز الذي تحقق في القدس مؤخراً بفضل الهبة الشعبية السلمية للفلسطينيين (لا انتفاضة الصواريخ والعمليات الانتحارية ولا حتى السكاكين) دفاعاً عن حرية العبادة في الأقصى الشريف وسائر الأماكن المقدسة، وتوكيداً لولاية الفلسطينيين على هذه الأماكن، حيث أجبرت هبّة القدس السلمية حكومة الاحتلال الاسرائيلي على التراجع الكامل عن إجراءاتها التعسّفية، كما تجلّت على نحو غير مسبوق، بمعزل عن أي تصنيفات سياسية أو فصائلية أو دينية.. هذا الانجاز يقوّي اليوم عزمنا على المضي في دعوتنا هذه، خاصة وأن أعداداً متزايدة من المتطرفين الاسرائيليين وبحماية جيش الاحتلال وأجهزته الأمنية، يحاولون يومياً اقتحام ساحات المسجد الأقصى، فضلاً عما تقوم به السلطات الإسرائيلية من مصادرات حثيثة لأراضي الفلسطينيين، مسلمين ومسيحيين.

3- لعل هذا الانتصار على حكومة التطرف الاسرائيلي، يؤكد من جديد أهمية ما جاء في الإرشاد الرسولي الخاص بسلام الشرق الأوسط الذي أطلقه قداسة البابا بنديكتوس السادس عشر من بيروت في ايلول 2012 (دعوة جميع المؤمنين إلى الحج والزيارة باتجاه الأراضي المقدسة)، وكذلك يؤكد أهمية الاستجابة لنداء مسيحيي الأراضي المقدسة من كل الطوائف الذين اصدروا وثيقة "وقفة حق" من أجل الانتصار لكرامة الانسان وحريته ورسالته على هذه الأرض. وهذا ينسجم إلى أبعد حد مع نداء القيادة الفلسطينية الشرعية الذي اعتمد في بيان القمة العربية الأخيرة (عمان آذار 2017) لتوأمة القدس مع العواصم العربية، كما لتوأمة المؤسسات المقدسية، الثقافية والتعليمية والصحية مع نظيراتها في البلدان العربية.

4- ولأن سلام القدس هو سلام الشرق الأوسط وسلام لبنان، فإن "هيئة المتابعة الدائمة" تهيب بالمرجعيات الدينية المسيحية والإسلامية في لبنان والمنطقة كما بالسلطات العربية المعنية التعاون من أجل رفع القيود عن الحج إلى الأراضي المقدسة والتواصل مع أهلها المدافعين الأشداء عن المقدسات المسيحية والاسلامية.

5- ولأن "زيارة السجين لا تعني بالضرورة الإعتراف بالسجّان" كما جاء في بيان مسيحيي الأراضي المقدسة أثناء زيارة قداسة البابا فرنسيس للقدس ونداء الرئيس محمود عباس، فإن "هيئة المتابعة الدائمة" تجد نفسها أمام مهمات دائمة على صلة بنشر الدعوة في المجتمع اللبناني والفلسطيني وبالتواصل مع نظرائها في المنطقة العربية ومع المرجعيات الروحية الإسلامية والمسيحية في العالم، تعزيزاً لقضية الأراضي المقدسة في فلسطين، ومناهضةً للتطرُّف الذي- بذريعة "المقاطعة"- يمارس تهويلاً على شعب الأراضي المقدسة وسائر المؤمنين، مسيحيين ومسلمين. وفي هذا السياق نعتقد أن الصعوبات لن تثني أصحاب القضية الحقيقيين عن الاستمرار في حمل راية القضية الانسانية السامية لفلسطين ولبنان ولكل الشعوب العربية التي تنشد السلم والحرية والديموقراطية.

6- وقد تمّ التوافق على إطلاق "هيئة المتابعة" في أقرب وقت ممكن من خلال مؤتمر صحفي يُعلن عنه مسبقاً.




(Votes: 0)

Write Your Comment
Comment

Other News

ارتفاع عدد قتلى هجومي برشلونة14بعد وفاة إحدى المصابات جنبلاط ابرق الى السفير الاسباني مستنكرا الإعتداء الإرهابي ,معزيا روحاني ووزراء حكومته وبرلمان الملالي يشددون على القمع وتصدير الإرهاب والتدخلات العدوانية السفير البابوي في كانبيرا كرم القائم بأعمال سفارة لبنان وقلده ميدالية البابا فرنسيس مجلس الوزراء ألغى استدراج عروض الكهرباء وعون نوه بإنجازات الجيش بمواجهة داعش باريس في ذكرى مجزرة 30 ألف سجين سياسي في إيران في العام 1988 اقيم قتل منفذي هجوم برشلونة في عملية أمنية قتلى اعتداء برشلونة يتحدرون من 18 جنسية رئيس البرلمان العربي يشيد بقرار خادم الحرمين الشريفين فتح المنافذ البرية والجوية للحجاج القطريين بدء دخول الحجاج القطريين إلى السعودية هولندا.. اعتقال رجل احتجز رهينة في محطة إذاعية مصر تحيل "بي إن سبورتس" للمحكمة جلسة حوارية عن ديوان الأديب والشاعر جميل ميلاد الدويهي مشروعه "أفكار اغترابية" للأدب المهجري الراقي، الذي يقوم على تنوع في الأشكال وال رسالة أمير قطر إلى أمير الكويت العاهل السعودي يوجه بنقل حجاج قطر إلى المملكة برًا وجوًا وبدون تصاريح وعلى نفقته على نفقته دون تصاريح الإتحاد النسائي التقدمي هنأ بإلغاء المادة 522: إلى المزيد من التحرر من العنف المقنع بستار القانون امانة الشؤون الاجتماعية في الاحرار رحبت بإلغاء المادة 522: خطوة نحو إلغاء الاتجار بالنساء مجلس النواب اقر انشاء محافظة كسروان جبيل والغى المادة 522 المتعلقة بمنع تجريم المغتصب وارجأ تثبيت المتعاقدين السعودية تجند نحو 17 ألف رجل دفاع مدني لخدمة الحجيج مصر توقع عقدا لإنشاء قطار كهربائي حول القاهرة ورشة تدريبية عن " المجتمع الدولي ودوره في مكافحة التعصب" اعتقال 3 موظفين بسفارة أميركا في اليمن مهدي براعي من مسؤولي المقاومة الإيرانية: حراك المقاضاة يلقي حبل مشنقة السقوط على رقبة النظام روحاني وصالحي يبديان مخاوفهما من مغبات العقوبات الجديدة ويؤكدان في عملية ابتزاز سافرة استئناف إنتاج القنبلة النووية المندوبة الأميركية في مجلس الأمن نيكي هيلي: إيران تتحمل مسؤولية إطلاق الصواريخ ودعم الإرهاب السعودية تنفي طلب أي وساطة مع إيران منظمة المعلمين الفسطينيين في صيدا تكرّم مدرسة الفالوجا حريق في منطقة البلد بجدة إيران تشيّع 5 عناصر من "لواء فاطميون" التابع للحرس الثوري قتلوا في سوريا افتتاح مخيم الشهيد غسان كنفاني الثاني في النبطية