وزارة الدفاع الروسية تكشف تفاصيل "ضربة البغدادي"

| 17.06,17. 01:55 AM |



وزارة الدفاع الروسية تكشف تفاصيل "ضربة البغدادي"







نشرت وزارة الدفاع الروسية، الجمعة، تفاصيل الضربة الجوية الروسية التي ربما قتلت زعيم داعش أبو بكر البغدادي، في حين أعلن التحالف الدولي عدم إمكانية تأكيد تقارير موسكو عن مقتله بحسب "سكاي نيوز".

وقالت الوزارة الروسية في منشور لها على موقع "فيسبوك" إن الضربة الجوية شنت فجر 28 مايو الماضي، واستهدفت اجتماعا لقادة داعش عقد في الضواحي الجنوبية من مدينة الرقة السورية، معقل التنظيم الرئيسي في سوريا.

وتابعت "وفقا للمعلومات التي يتم التحقق منها عبر قنوات مختلفة، حضر زعيم داعش أبو بكر البغدادي الاجتماع وقتل في الغارة الجوية".

وأوضحت الوزارة أن الغارة أدت أيضا إلى مقتل عدد من "القادة البارزين" بالتنظيم ربما 30 قياديا إلى جانب 300 مقاتل".

ولفتت إلى أن "من بين قادة داعش الذين قتلوا في الغارة أبو الحاج المصري وابراهيم النايف الحاج وسليمان الشواخ".

وقالت إن التخطيط للهجوم بدأ بعد تلقي قيادة الوحدة العسكرية الروسية في سوريا "في أواخر معلومات عن انعقاد اجتماع في الضاحية الجنوبية للرقة يشارك فيه قياديون من داعش".

وأشارت إلى أن هدف الاجتماع كان "تنظيم مواكب لخروج المقاتلين من الرقة عبر الممر الجنوبي".

وأشارت إلى أن الجيش الروسي أرسل طائرات دون طيار لمراقبة المنطقة ثم أرسل مجموعة من مقاتلات من طراز "سو- "34 و"سو- 35" لقصف الاجتماع الداعشي.

وقالت الوزارة الروسية إنها أخطرت التحالف الدولي لمحاربة داعش بموعد ومكان الضربة.

التحالف لا يؤكد


ومن ناحيته، امتنع التحالف الدولي بقيادة واشنطن الجمعة عن تأكيد تقارير حول احتمال مقتل البغدادي في الضربة الروسية.

وقال المتحدث باسم التحالف ريان ديلون لوكالة "فرانس برس" :" لا نستطيع أن نؤكد هذه التقارير في الوقت الحالي"، وذلك ردا على سؤال حول إعلان الجيش الروسي أنه يحقق في معلومات ترجح مقتل البغدادي.

تشكيك

لكن مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان في سوريا رامي عبد الرحمن شكك بالتقارير الروسية التي ترجح مقتل البغدادي.

وقال عبد الرحمن إن المعلومات المتوفرة لديه تفيد بأن البغدادي كان موجودا في مكان آخر بسوريا في أواخر مايو، وفق" رويترز".

وأضاف أن معلوماته تشير إلى أن البغدادي كان في المنطقة بين دير الزور والعراق بحلول نهاية الشهر الماضي.

وتساءل عبد الرحمن عما كان يفعله البغدادي في هذا الموقع وما إذا كان من المعقول أن يوجد "بين فكي كماشة" التحالف بقيادة الولايات المتحدة وروسيا.



(Votes: 0)

Other News

قصص مؤلمة "للعرب" في برج لندن الجروان : السياسات القطرية هي المسؤولة عن ما آلت اليه الأمور بدعم الارهاب و مصالح إيران في المنطقة تقارير: 12 قتيلا على الأقل في هجوم على البرلمان الإيراني وضريح الخميني مراقبون للقطاع السياحي: تأثير محدود على «القطرية» .. والبدائل متنوعة المحامي شــــادي خــــليـل أبـــو عــيسى رئيس مركز فِكر ICIP : ظاهرة عدم التصريح عن كامل راتب الأجير بعد الاستيلاء على حلب.. شبيحة منتصرون من منهم شتم الأسد؟ «البديل» نبدة من تاريخ مجاهدي خلق..فيديو إيقاف وزير الدفاع الليبي طرابلس عن العمل لماذا اجتاحت الحرب والإرهاب دول الشرق الأوسط وكيف يمكن الحصول على السلام والأمن؟ كيف استحوذ الحرس الثوري على الاقتصاد الايراني؟ سيناريو "مرعب".. كيف ستضرب كوريا الشمالية أميركا "نوويا" مكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي يحذر من تزايد الاحتيال عبر البريد الإلكتروني "الانتخابات" الرئاسية الإيرانية، هو الاختيار بين الأسوأ والأسوأ بكثير للنظام منظمة العمل الدولية: 2.3 مليار عامل في العالم المقاومة الايرانية: أول مناظرة لمرشحي مهزلة الانتخابات الرئاسية، كانت مسرحية من المأزق والافلاس الذي أصاب هذا النظام عمرو عبدالرحمن: أمريكا تقود العالم للدمار الشامل تحت مظلة الأمم المتحدة !! هل سينتصر الغرب على القذافي الجديد فرنسا.. سباق الرئاسة "المحموم" ينطلق بجولته الأولى تصعيد في العلاقات الأردنية-السورية مؤتمر صحفي للمقاومة الإيرانية في واشنطن: الكشف عن آخر الحالة البنيوية لصناعة القنبلة النووية لدى النظام الإيراني القصف الكيماوي للقوة الجوية التابعة للأسد على خان شيخون جاء لإسناد عمليات القوة البرية لقوات الحرس الإيراني تقرير لـ"رويترز" يكسر التعتيم الرسمي ويرصد تزايد أعداد قتلى الروس بسوريا حقوقيون أمريكيون: شروط عزل ترامب متوفرة بما فيه الكفاية خطة أمريكية من 4 مراحل للحل سوريا أبرزها إزاحة الأسد حصص الميليشيات في الشرق الأوسط من اقتصاد ايران دور الحرس الثوري في الهجوم الكيماوي على خان شيخون التحولات الاقليمية دخلت مرحلة جديدة وأخذت منحى تصاعدياً.. بداية نهاية نظام الملالي في سوريا ايران..الإنتخابات الصورية، مخاوف من المقاومة كيف تستغل شركات الدواء مرضى السرطان؟ تأثير الهجوم الصاروخي على سوريا في صراع الإنتخابات