من هو ابراهيم رئيسي الذي عيّنه خميني لابادة مجاهدي خلق؟

| 08.04,17. 12:12 AM |



من هو ابراهيم رئيسي الذي عيّنه خميني لابادة مجاهدي خلق؟




ابراهيم رئيسي مواليد 1960 دخل جهاز القضاء منذ السنوات الأولى لتأسيس نظام الملالي. انه بدأ عمله عندما كان عمره 18 عاما بصفة محقق عدلي وفي 19 من عمره أصبح المدعي العام في محكمة الثورة في مدينة كرج.
في الثمانينات وبينما كان نائب المدعي العام في طهران ، عيّنه خميني أحد الأشخاص الأربعة لتنفيذ أمره لابادة مجاهدي خلق عام 1988. وتم اعدام 30 ألف سجين سياسي  في هذه المجزرة. وفي تسجيل صوتي تم الكشف عنه قبل عدة أشهر و بعد 288 عاما ، قال منتظري نائب خميني آنذاك في لقاء جرى بعد 20 يوما من بدء المجزرة مع لجنة الموت في طهران وكان رئيسي ضمنهم ان هذه الاعدامات هي أكبر جريمة ترتكبها الجمهورية الاسلامية. و... كما تكلم في اللقاء منتظري عن اعدام نساء حوامل وفتيات بأعمار 15 عاما خلال المجزرة.   وأكد المخاطبون في اللقاء الاعدامات الجماعية. وتبين لاحقا أن رئيسي كان أنشط وأكثر الأعضاء قسوة. كما ان الحوار في التسجيل الصوتي لنائب خميني يؤكد هذه الحقيقة أيضا.
وبذلك كان الملا رئيسي يعمل منذ أن كان عمره 18 عاما عنصرا في ماكنة القتل للنظام ثم تولى عندما آصبح عمره 28 عاما أحد الآدوار الرئيسية في حمام الدم الذي ارتكبه نظام ولاية الفقيه كأحد أعضاء «لجنة الموت».
رئيس وبعد اثبات قساوته وخنوعه لنظام، تم تكليفه من قبل خميني  في 21 يناير 1989 وبينما كان نائب المدعي العام للثورة في طهران، أن يشدد أجواء القمع في البلاد لينفذ بتشكيل لجنة ثنائية (مع الملا نيري وهو عضو آخر في لجنة الموت) أحكام الاعدام و بوتيرة مسرعة وبتر الأطراف. انه قال لاحقا للدفاع عن جرائمه: ان حكم بتر أصابع اليد هو من مفاخرنا الكبيرة (وسائل الاعلام الحكومية 26 اكتوبر 2010).
ابراهيم رئيسي الذي هو نائب رئيس مجلس خبراء النظام، أصبح المدعي العام في طهران في عام 1989 في بدايات انتخاب علي خامنئي وليا فقيها وعمل في ذلك المنصب لمدة 5 سنوات. ثم وفي عام 1994 آصبح رئيس منظمة التفتيش العام للبلاد لمدة عقد من الزمن. ومنذ عام 2004 الى 2014 كان مساعد السلطة القضائية. 
وفي عام 2012 وبينما كان نائب رئيس السلطة القضائية تم تعيينه بحكم من خامنئي المدعي العام لمحكمة خاصة لرجال الدين. ومن عام 2014 الى 2015 كان المدعي العام للبلاد.
الملا رئيسي الذي يحمل سجلا مليئا بالشقاء والجرائم الفريدة في جهاز القضاء للنظام، قد كسب ثقة خميني وبعده أنظار خامنئي، فتم تعيينه في عام 2015 من قبل خامنئي سادن الروضة الرضوية التي هي أحد أقدم المراكز السياسية والاقتصادية لنظام الملالي مع ثروة هائلة. عوائد هذا الكارتل الاقتصادي العملاق تصرف أساسا لتصدير الارهاب والتطرف في المنطقة والعالم.



(Votes: 0)

Other News

ترامب يسعى إلى وضع خطة عمل مشتركة مع القادة العرب للتخلص من النفوذ الإيراني في المنطقة رئيس البرلمان العربي أمام الدورة (136) للاتحاد البرلماني الدولي انتهاكات إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني تتعارض مع القوانين الدولية وتمثل تحديات مليار دولار مساعدات تركيا للاجئين السوريين في 7 أعوام كيف جنّد “الموساد” خبيرًا سوريًا لكشف كيماوي الأسد أول آثار العزلة في بدء السنة الإيرانية الجديدة على نظام الولي الفقيه هذه قصة بئر زمزم التي لم تجف ماؤها منذ 5 آلاف عام الغاز اللبناني يسيل لعاب إسرائيل كيف تتعامل الديانات مع مسألة ما بعد الموت؟ محاضرة الدكتور زاكر نايك تلميذ احمد ديدات في اسطنبول عن الإسلاموفوبيا..فيديو العام الايراني الذي مضى...هزائم وصدمات كبيرة لنظام ولاية الفقيه وانتصارات الكبيرة والقفزات العالية لمجاهدي خلق عمرو عبدالرحمن: رسالة النصر نعم لاحتفالات نهاية السنة الايرانية النارية ضد النظام فوز حزب رئيس الوزراء مارك روتي "الحزب الليبرالي" على زعيم اليمين المتطرف بالانتخابات الهولندية صطفي عبيدو : انتزعت حكما برفع الحد الأدنى لراتب الصحفى إلى 5 آلاف جنيه ما هو المؤشر للعزلة او الانفتاح في دبلوماسية النظام الايراني؟! تقارب تركي روسي.. ورئيس النظام السوري قلق قوات الحرس يستولي على الاقتصاد الايراني ..كيان ارهابي ينبغي تصنيفه في القائمة السوداء تقرير الهيئة الدولية لمراقبة المخدرات.. ثلث متعاطي المخدرات بالعالم .. نساء ايران..تفشي مهنة بيع الكلى الوجه الثاني لعملة حكم الملالي الفاسدين الحريري يعرض على عون وحزب الله النسبية مقابل ضمانات لرئاسة الحكومة محاولة لإقصاء روحاني عن طريق استغلال ” قواعد اللعبة “ محمد علي توحيدي: أزمة خوزستان ، مادة لتسوية الحسابات الانتخاباتية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة اجتماع في البرلمان البريطاني حول حقوق النساء في إيران مقتطفات من رسالة مريم رجوي إلى المؤتمر الديار : التعيينات الادارية والامنية تنطلق بعد اقرار الموازنة في مجلس الوزراء العميد جوزف عون لقيادة الجيش واللواء إبراهيم مدني وتغيير مهم صندوق النقد يحذر من تدهور اقتصاد إيران نداء دولي للمقاومة الإيرانية لإطلاق سراح أحمد منتظري فرنسا تستعد لانتخابات رئاسية وسط غموض في الترجيحات الاصطفاف السياسي للمنطقة وموقع النظام الايراني البيت الأبيض يرجئ نشر أمر تنفيذي جديد بشأن الهجرة حقائق مذهلة عن جاسوسات بيونغ يانغ