Farah News Online

  http://www.farah.net.au/


الشاعر د. جميل ميلاد الدويهي: لولا دقيقه بترحلي عنّي

| 07.01,17. 04:27 AM |



الشاعر د. جميل ميلاد الدويهي



لولا دقيقه بترحلي عنّي 


الصايِغ لَمَحْ صابيعِك الحلوين
تْحيّر خيالو كيف مسكوبين...
فِضّه ما هِنّي، لا دهَب، لا عاج
قْصايد شِعر عا دفتر النسرين.

وشْفاف من خَوخ الجرْد عالي
ما قدرتْ إقْطف، وانشغَل بالي
وبْدال ما أعْرف طَريق البيت
ضاع الطريق، وضِعتْ من حالي...

ولمّا دافِنْشي عالوَحي دَوّر
تْطلّع بـِصورة قـَدِّك المَرْمَـــر
ومن بعْدها ما حَطّ ريشه بلون...
ولا عْيون متل عْيونِك تْصوّر...

وشاعر ما بدّو يغطّ ريشه بْحبْر
من بَعد ما حَبّ، ومِشي عالجمْر
ولمّا التقى فيكي عا شطّ بْعيد
عا سيف رمشِك صار يكتب شعْر.

هَمسِك جرحْني... والوجَع حبّيتْ
وصوت الربابِه عالهَدا بكّيتْ
بشتاق لَيكي... وكيف ما بشتاق؟
وإنتي إلي أهل، ومَدينه، وبيت...

شو صار حتّى تزعَلي هَلّق؟
وفي ناس قالو: بابك مْغلّق
ولولا دقيقَه بترحَلي عنّي
خيْط العتم ما بينْعرَف مِنّي
وبيصير عُمْري بالهَوا مْعلّق.


Farah News