ماهر الخير هزّ عرش القصائد في كانبيرا

| 21.02,09. 10:12 AM |

 

ماهر الخير هزّ عرش القصائد في كانبيرا

 وقدّم ليلة الشعر العربي بطريقة مبتكرة صفق لها المسرح الكبير

 

 

بالتعاون مع مهرجان التعددية الثقافية الوطني في كانبيرا لعام 2009, نظَّم مجلس السفراء العرب في أستراليا احتفالية شعرية ضخمة تحت عنوان: ليلة الشعر العربي، وقد عقدت اجتماعات عديدة لممثلين عن السفارات العربية كافة، ترأسها سفير فلسطين عزت عبد الهادي، وقد أوكل الى قنصل لبنان في كانبيرا الشاعر ماهر الخير وضع رؤيا لإخراج هذة الليلة الشعرية فنيَّاً، فاجتهد الشاعر الخير في تقديم ليلة مميزة، وهو المعروف عنه في ساحة الشعر العربي بتقديم الأمسيات المبتكرة مستخدماً الضوء، الصوت، الصورة والإيقاع الحركي..

وعلى أنغام قصائد جلال الدين الرومي انطفأت القاعة التي غصت ب 300 شخص ، ثم اضئت خشبة المسرح مع إطلالة الشاعر ماهر الخير ترافقه موسيقى شجية

 متراقصة  متوجهاً من عمق المسرح الى المنصة الأمامية  ترافقه أميرة الدشتي (دبلوماسية من سفارة الكويت) فانطلق التصفيق ليهدأ حين بدأ الخير كلمتة الأولى بالعربية حيَّا فيها الحضور وتغنَّى بالشعراء معتبراً وجودهم ضرورياً لتغيير وجه الحياة ، ووجه الأرض، وتحدث بايجاز عن رحلة الشعر العربي من عصر الجاهلية الى عصرنا الحالي، مستذكراً شعراء الأطلال، والغزل والحب والعشق الإلهي، فلم ينسَ أمرؤ القيس وجميل بثينة وعمر الخيام ورابعة العدوية ونزار قباني وأنسي الحاح وأدونيس ومحمود درويش الذي وصفه بشاعر الأرض والأم والتين والزيتون.

 

ثم كانت كلمة لعميد مجلس السفراء العرب في أستراليا سعادة سفير العراق غانم الشبلي ركز فيها على أهمية الشعر والثقافة العربية في مد الجسور بين الحضارات ونوَّه بالجهود التي بذلها الفريق الدبلوماسي العربي وكل المشاركين لانجاح هذا العمل، وخصَّ بالذكر الشاعرة الأسترالية آن فيربيرن لما قدمته من ترجمات من العربية الى الانكليزية، كما خصّ بالذكر  القنصل الشاعر ماهر الخير من سفارة لبنان لجهوده في التحضير والتنظيم والتدقيق.

ومن ثم قرأت آن فيربيرن قصيدة بعنوان: وردة الحب الحمراء، وأهدتها الى الشاعر الراحل محمود درويش، ثم جاءت المفاجأة الأولى:

الشاعر درويش يحضر صوتاً وصورة ويردد: " أحن الى خبز أمي.."بيت شعري واحد انتزع التصفيق من الجمهور بتأثر  لافت، وذلك بإطلالته من على شاشة كبيرة.

ثم كرَّت سبحة القراءات لقصائد الشاعر الكبير

باللغة الانكليزية واختتم  الشاعر الخير الوصلة التكريمية لدرويش بقراءته العربية  الرائعة لقصيدة: "ريتا"

 في حين صور الشاعر الراحل تلوح خلفه، وعبارة: "وداعاً محمود درويش" تظهر وتختفي بشكل خافت. 

ومن بعد ذلك أطلّ الشاعر العراقي الكبير الذي جاء خصيصاً الى كانبيرا من اديلايد، فقرأ قصيدتين الأولى: بعنوان: من رماد الذاكرة، والثانية بعنوان: أذلني حبي...

وحين صدح السماوي، بصوت متهدج جميل، بالمقطع الأخير  من هذة القصيدة : 

"وحين هززتُ جذع الأرض يا ربي :

تساقط العراقُ في قلبي"

تساقط التصفيق كالمطر الحار فوق القشعريرة الباردة التى انتابت الحضور لتأثرهم وتعاطفهم مع الشاعر في حبَِه للعراق الشبيه لحبهم...

ثم كانت قصيدة بعنوان: يا صحراء، للشاعر السعودي الشهيرغازي القصيبي، قرأها المستشار السعودي الشاعر رضا النزهة.

ثم كانت قراءات لقصائد للشعراء: سعاد الصباح من الكويت وقصيدة القطة المتوحشة، ابراهيم أبو سنّة

من مصر وقصيدة النجم الحزين، الشاعر عبدالله البردوني من اليمن وقصيدة يداها، الشاعر محمد السرغيني  من المغرب ،  الشاعر نزار قباني من سوريا،  أزراج عمر من الجزائر، مصطفى وهبي التل من الأردن، الشاعر الشيخ زايد حمد بن خليفة ابو شهاب من الامارات العربية المتحدة، والشاعرة الصغيرة الواعدة حنين سقيري.

وشارك في القراءات: الدبلوماسية في سفارة الأردن ديانا الحديد، السيد علوش من سفارة المغرب،  القنصل محمد المانعي من سفارة الامارات العربية، وسميرة بقتادا، تمارا وليانا كيالي ونورا الشبلي، بالاضافة الى الشاعر الأسترالي جون ستوكس.

 

ولقد كانت  أنغام الموسيقى تتنوع  و تتماوج مع ايقاعات القصائد التي ترافقها صور ومشاهد حيّه من بلد كل شاعر شارك بقصيدة في هذا المهرجان الذي تميز من حيث التنويع والتجديد تميزاً لم يسبق له مثيل في أستراليا.

ثم كان مسك الختام للشاعر ماهر الخير في قصيدة

متناغمة مع موسيقى مبتكرة وضعت خصيصاً لتقدم ضمن لوحة تعبيرية  من تصميم فرقة هلال دانس أستراليا، كانت من أجمل ما يمكن ان تتختم به ليلة شعرية  ستبقى فى البال من أجمل ليالي كانبيرا الحالمة.

وبعد الختام تدافعت كاميرات المصورين لالتقاط الصور التذكارية للشعراء والسفراء والدبلوماسيين وجميع المشاركين في فرحة وابتهاج بنجاح الليلة: "ليلة الشعر العربي " التي ستنقش في الذاكرة  رائعة مثل حلم بهيّ.

 

*****************

 

كلمة إفتتاحيـة  ليلة الشعر العربي لقنصل لبنان في كانبيرا

الشاعر ماهر الخير

 

هم يرقصون...

أراهم يرقصون...

ظلالهم وحدَها مضيئة

بينما العالمُ ظلامٌ وظالم

***

هم يمشون

أراهم يمشون

وحيثُ الارضُ مزروعةٌ بالألغامِ والدّمِ

تنبتُ ورودٌ وتعلو شقائق النعمان...

***

هم كالسّحاب...

أينما مرُّوا شيءٌ ما يتلوَّن

إنهم هم الذين يغيرون ويقلبون ويحوّلون ويبدّلون

ويُجمِّلونَ وجهَ الارضِ.

منذ فجرِ الكون كانوا

وإلى ساعةِ الفناء باقون

لأنَّ الارضَ جافةٌ وهم أغنيةُ المطر

لأنَّ العالمَ حالكٌ

وهم نورٌ منبثقٌ من الترابِ والحجرِ والشجر

فسلامٌ عليكم يا أيها الشعراء

سلامٌ عليكمْ...

 

*** ***

 

وحلق الشعراء العرب في الفضاء الأسطوري للغة الضاد القدسية. فمنذ بزوغ التاريخ في هذا الشرق المجيد، من ملحمة جلجامس، الى مزامير داوود، الى القصائد المكتوبة بماء الذهب على جدران الكعبة، أشرقت اللغة النورانية بشعرائها، فمن أمرؤ القيس وجميل بثينة، إلى قصور بني أمية وهارون الرشيد، أنطلق الشعر في عوالمَ لا متناهيةٍ في الحبِ والغزل والعشق الالهي والتصوفِ، فمن رابعة العدوية  والحلاج وابن عربي الى قصائد : "الخيلُ والليلُ والبيداءُ تعرفني" وقصائد عمرو الخيام، ثم الى الأندلس والى مناخات شعرية جديدة ، والى عصر النهضة والشعر المهجري بعمالقته من جبران وميخائيل نعيمة وغيرهم، ومن نازك الملائكة وفدوى طوقان، وبدر شاكر السياب، وعبد الوهاب البياتي الى نزار قباني فتلوّنت شجرةُ الشعر، ثمَّ عانقت الجذور التراث وامتدتِ الأغصانُ حتى الغمام فتراقصت القصيدة حُرَّةً  فأورقَ أدونيس بما ورائياته، وأُنسي الحج  صادحاً: " أنا شعوبٌ من العشَّاق "

وتلألأ محمود كالمطر فوق الأغصان الوارفة بالظلال المشعَّة،  محمود درويش شاعر الأرض والتين والزيتون والوردة والبندقية والأم الطيبة:

 "وإذا متُ أخجل من دمع أمي"

تحية الى محود درويش والى كلّ الشعراء والى الشعر، واليكم يا انصار الكلمة والحرف والحلم...

لقد بدأت السفارة اللبنانية العام الفائت بالتجربة الاولى، وكنت سعيداً بأن أقدم

أمسية شعرية بعنوان: "ماذا افعل بأجنحتي الآن؟" ( قصائد من بيروت) ، ونجاحها

كان دافعاً بأن نمضي في المشوار فنقدم هذا العام: ليلة الشعر العربي، ليلة تجمع

كل الدول العربية مما يخدم الثقافة العربية بمد جسور حضارية مع الآخر، للتواصل

معه والتحاور وجلي الصورة الحضارية العربية لتظهر على حقيقتها جليةً وبهية.

وهنا لا بد من تقديم الشكر العميق لمجلس السفراء العرب في أستراليا الذي دعم هذة الفكرة واتخذ الخطوات اللازمة لتصبح حقيقة واقعية نحتفل بها الليلة مع بعضنا البعض، آملاً  الاستمرار في ري هذة الوردة التي غرست بحب لتكبر وتصبح الشجرة الأجمل، فلا تقتطع كي يظل شذاها عابقاً في أرجائنا، وتتظلل بها أجيالنا القادمة  بفخرٍ وعزة...  

عشتم وعاش الشعر حراً نورانياً.

                                شكراً

                                      ماهر الخير

 

من اليمين مورس عبيد ، السفير اللبناني د.جان دانيال وعقليته ، رفيق دهيبي،  القنصل الشاعر ماهر الخير واعضاء فرقة هلال

 

الشاعر ماهر الخير واميرة الدشتي  ( دبلوماسية من سفارة الكويت)

الشاعر ماهر الخير بين اعضاء السلك الدبلوماسي

الشاعر ماهر الخير واعضاء فرقة هلال

 



(Votes: 0)

Other News

حفل توقيع ديوان للشاعر ماهر الخير  حزب الوطنيين الاحرار يستنكر ويعزي ألوطنيون ألأحرار- أوستراليا يكّرمون ميشال بيك معوّض والوفد المرافق مهرجان التعددية الثقافية في كانبرا الاستاذ جان خضير يحضر اعلاميا لزيارة الاستاذ ميشال معوض والوفد المرافق  الوطنيون ألأحرار- أوستراليا يكرّمون رئيس بلدية ألجية عيد ميلاد ياسمين دهيبي بيان صادر عن حزب الوطنيين الاحرار استراليا  ترقبوا ألمهرجان ألوطني ألكبير لمفوّضيّة حزب الوطنيين الأحرار قوى الرابع عشر من اذار في ادليد تضامنت مع اهالي غزة تعزية من مفوضية ألوطنين ألأحرار- أوستراليا تعزية من مفوضية ألوطنين ألأحرار- أوستراليا النائب مصباح الاحدب يكرم الاعلام العربي في استراليا قوى الرابع عشر من اذار في استراليا ادانت المجزرة الاسرائيلية قوى الرابع عشر من آذار في أستراليا تستنكر المجازر الوحشية التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني حركة الاستقلال الزغرتاوية تهنئ النائب مصباح الاحداب يواصل جولته بين الولايات الاسترالية سعادة النائب مصباح الاحدب في استراليا قوى الرابع عشر من اذار في سدني ترحببسعادة النائب مصباح الاحد عودة مفوض حزب الوطنيين الاحرار الى استراليا قوى الرابع عشر من اذار في استراليا تهنئ يعيد الاضحى<