اليونيسيف»: نصف المحاصرين من نظام الاسد وميليشيا "حزب الله" اللبناني في مضايا من الأطفال..فيديو"

| 09.01,16. 03:06 PM |






اليونيسيف»: نصف المحاصرين  من نظام الاسد"
 
وميليشيا "حزب الله" اللبناني في مضايا من الأطفال




أكدت منظمة اليونيسيف أمس أن نصف المحاصرين في مضايا وعددهم 42 ألف شخص هم من الأطفال وأنهم بحاجة ماسة إلى المساعدات للبقاء على قيد الحياة.

وقال كريستوف بوليراك المتحدث باسم المنظمة إن اليونيسيف ومفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تجهز في الوقت الحالي قافلة إغاثة ومساعدات تتجه إلى مضايا وكذلك إلى كفريا والفوعة.

وقال أدريان إدواردز المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن المفاوضات حول موعد وصول قافلة الإغاثة ما زالت جارية.

من جهة أخرى، أعلنت منظمة أطباء بلا حدود عن 23 حالة وفاة في بلدة مضايا المحاصرة من قبل قوات بشار الأسد وحليفه ميليشيات حزب الله.

وقالت المنظمة الإنسانية في بيان لها وزعته على وسائل الإعلام "حالات الوفاة الـ 23 هم فقط مرضى في المركز الصحي المدعوم من قبل أطباء بلا حدود، منذ الأول من ديسمبر الماضي"، بينما يؤكد الأهالي أن عدد الوفيات ارتفع أمس الجمعة إلى 35 حالة بينهم 8 أطفال.

وطالبت المنظمة في بيانها "بإخلاء طبي فوري للمرضى والسماح دون أي عوائق بدخول الإمدادات الأساسية المطلوبة لإنقاذ حياة المدنيين في مدينة مضايا" القريبة من العاصمة دمشق.

ونقل البيان عن مدير العمليات في المنظمة بريس دولافين قوله "هذا مثال واضح على تداعيات اللجوء إلى الحصار كاستراتيجية عسكرية، والآن وبعد تشديد الحصار نفدت الأدوية لدى الأطباء المدعومين من قبل المنظمة وتزايدت طوابير المرضى الذين هم في حاجة إلى علاج. كما بات الأطباء يلجأون إلى استعمال السوائل الطبية لإطعام الأطفال الذين يعانون سوء التغذية بحيث إن هذه السوائل هي المصادر الوحيدة للسكر والطاقة، ما يؤدي إلى تسريع استهلاك الإمدادات الطبية القليلة الباقية" هناك.

وأضاف دو لافين "يكمن الحل الوحيد للسيطرة على الوضع الذي أصبح كارثياً في السماح بدخول الإمدادات الغذائية هو الإخلاء الطبي الفوري للمرضى والسماح بدخول إمدادات الأدوية دون شروط ".وكانت المنظمة قد شرحت في بيان رسمي لها في وقت سابق ظروف بلدتي الزبداني ومضايا المتجاورتين وتداعيات الحصار عليهما منذ منتصف العام الماضي الذي تفرضه قوات الأسد وحزب الله باعتبار البلدتين معارضتين وانه لم يتم توزيع المواد الغذائية منذ 18 أكتوبر الماضي حيث يحرم الحصار هناك قرابة عشرين ألف شخص من أدنى مقومات الحياة.

وقالت منظمة أطباء بلا حدود إنها في هذا الإطار "ترحب بالتقارير التي تفيد بأن السلطات السورية ستسمح بدخول الإمدادات الغذائية إلى المنطقة لكنها تشدّد على أن إيصال الأدوية الفوري بعد خط الحصار يجب أن يكون أولوية".

وتجدر الإشارة إلى أنه منذ شهر أغسطس 2015 تقوم منظمة أطباء بلا حدود بدعم المنشآت الطبية وتوفر نقطة لتوزيع المواد الغذائية في مضايا حين بدأ يشتد الحصار على البلدة.

ووفقا لوكالة الأنباء الألمانية، طالب الائتلاف السوري المعارض في بيان له أمس أنه وفي ضوء التقارير الطبية والميدانية التي تكشف عن وضع إنساني بالغ الخطورة في بلدة مضايا في ريف دمشق، فإن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية يطالب بالآتي "دعوة الأمم المتحدة لتصنيف الوضع في مضايا ومعها الزبداني ومعظمية الشام كارثة إنسانية وإقرار تدخل دولي إنساني عاجل، وتقديم المساعدات عبر الجو في حال مواصلة الميليشيات منعها من الدخول برا".

كما طالب البيان بـ" دعوة مجلس الأمن لمناقشة الوضع الإنساني في مضايا والمدن المحاصرة، كونه يخالف قراراته السابقة، ومنها القرار 2254 وتحمّل المسؤولية في إنقاذ أرواح المدنيين، وبينهم أطفال ونساء، ودعوة الجامعة العربية لبحث الوضع بصفة طارئة في الاجتماع الوزاري الأحد المقبل، واتخاذ الإجراءات اللازمة التي تساعد على إنهاء الحصار، وإدانته وتجريمه".

وبحسب الاقتصادية، أعرب الأزهر عن قلقه الشديد إزاء تردي الأوضاع الإنسانية في بلدة مضايا السورية في ريف دمشق الغربي.

وأكد الأزهر في بيان له أمس أن ما تتعرض له بلدة "مضايا"من حصار تعذر معه إيصال المساعدات لسكان المدينة هو أبشع أنواع قتل النفس ويتنافى مع كافة القيم الدينية والأعراف الإنسانية والمواثيق والمعاهدات الدولية.

وخاطب الأزهر الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان والإغاثة وجميع الدول العربية والإسلامية ودعاها إلى سرعة التدخل وتقديم المساعدات الإنسانية والطبية؛ لإنقاذ سكان هذه البلدة من كارثة الموت جوعا وعطشا.
  




(Votes: 0)

Other News

العفو الدوليه :ايران أكبر جلاد رسمي في العالم التوتر السعودي الإيراني: معركة دبلوماسية كبيرة وأسوأ سيناريو هو مواجهة عسكرية بالخليج تقرير: لماذا يجلد الزاني وشارب الخمر؟ أرقام وحقائق.. جرائم روسيا (4) أضعاف جرائم داعش وأكثر دولة معتدية بالعالم نواب عراقيون يستنكرون الاعمال الارهابية الايرانية في العراق إسقاط رئاسة فرنجية.. ممنوع ايران: اجرائات غير انسانية بحق سجين مسيحي في سجن بمدينة كرج سبب قلق نظام الملالي من تشكيل التحالف العسكري الاسلامي المكون من 35 بلدا اسلاميا تواطأت أميركا مع الميليشيات وأشعلت الفتنة الطائفية في العراق الطيور الانتحارية".. أحدث أفكار "داعش" لمهاجمة الطائرات الحربية الأميركية" اوساط 8 آذار مقتنعون بفرنجية رئيساً الا ان والموقف ينتظر اعلان المبادرة رسمياً دراسة عن تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية شروط "حزب الله" لعودة الحريري الى السراي منظمة: التدخل التركى بالعراق يهدف لتشكيل قوات سنية الداخلية و ثلاث وزارات لعون مقابل الموافقة على فرنجية لا تنتهي داعش قبل ان ينتهي الاسد ونظامه الغارات الروسية قتلت اكثر من 1500 شخص ثلثهم من المدنيين بشرى لاحرار سوريا والعراق.. سليماني والرحيل الى جهنم البطالة في ايران..مركز احصاء النظام يذعن ببطالة نصف من نسمة البلد الناشطة ارتفاع عدد ظاهرة الإنتحار في ايران مغـزى تحذير رفسنجاني من احتمال الإستبعاد والتصفية من قبل قوات الحرس دبلوماسي إيراني: بوتين طلب من الأسد الإستعداد لحزم حقائبه استعدادا للرحيل خطة أميركية – فرنسية - روسية لتصفية البغدادي وتحفيز قادته على الإنشقاق مقابل ضمانات سيناريو لمرحلة انتقالية في سورية: الأسد في قبضة الروس تنظيم الدولة يستعجل معركة مرج دابق قانون سلامة الغذاء: إنجاز جديد لأبو فاعور والتقدمي مظاهرات الايرانيين في برلين لادانة الاعتداء الوحشي علي مخيم اللاجئين الايرانيين في العراق اثيوبيا تدرب متمردين ارتريين للاطاحة بالرئيس الاريترى تقريرالعفو الدولية:النظام السوري متهم بجني الارباح من عمليات الاخفاء القسري مفكر الأمريكى : بدأت الترتيبات لعودة مرسي