جنبلاط: ماذا سيكون ثمن الصفقة الأميركية- الإيرانية

| 06.07,15. 07:21 PM |



جنبلاط: ماذا سيكون ثمن الصفقة الأميركية- الإيرانية



كتب رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط عبر “تويتر”: “‏إستكمالا للخطأ الاستراتيجي الروسي، أتت سياسة الرئيس الأميركي باراك أوباما الذي رفض منذ اللحظة الأولى تجهيز الجيش السوري الحر ‏بالسلاح النوعي أي السلاح المضاد للطائرات الذي لو أعطي منذ اللحظة الاولى لكانت تغيرت مجريات الأمور”.

وسأل جنبلاط: “لماذا لم يعطَ هذا السلاح الذي كان وفر عشرات آلاف الضحايا على الشعب السوري وسمح بالتفاوض من الند إلى الند‏ وأعطى المعارضة قوة دفع عملية في إزاحة رموز الإجرام في النظام وفي مقدمهم رأس النظام؟”


وقال: “كانت الحجة الواهية بأن هذا السلاح قد يسقط في أيدي غير أمينة. حجة سخيفة لأنه في أوج معركة حمص ‏لكان هذا السلاح منع التدمير المنهجي لحمص وأعطى إنتصاراً عسكرياً ومعنوياً هائلا للجيش السوري الحر وللتنسيقيات الوطنية”، وذلك “‏قبل دخول العناصر الأجنبية من كل حدب وصوب وقبل الإفراج عن رموز الاٍرهاب المعروفة من سجن أبو غريب من قبل المالكي ‏والإفراج المماثل لرموز أخرى من السجون السورية من قبل بشار والمملوك”.

تابع جنبلاط: “السؤال المطروح اليوم: هل ثمن نجاح الصفقة الإيرانية الأميركية هو عدم تزويد المعارضة السورية المعتدلة ‏هذا السلاح من أجل إستمرار النظام وبقائه وإستفحاله في القتل والتدمير والتشريد؟”

وأردف: “سؤال مشروع لأنه يفسر تواطؤ في مكان ما في هذه اللعبة الجهنمية الكبرى على حساب وحدة سوريا وعروبتها وتنوعها”.

أضاف جنبلاط: “كم من مرة طالبت بهذا السلاح أثناء معركة حمص وواجهت رفضاً قاطعاً من مسؤولين إقليميين وغربيين أحدهم، وزير غربي في عام 2012، وكنت مسترسلا في أهمية الدفاع عن حمص لانها عقدة التواصل بين الساحل والعمق السوري لم يجد جواب سوى الطلب من مساعده بجلب الأطلس الجغرافي من المكتب كي أدله على حُمُّص وأين تقع. وهكذا كان، لأن صاحب المعالي لدولة مركزية غربية ذات النفوذ التاريخي في المنطقة العربية لم يسمع بحمص!”.

وختم جنبلاط قائلا: “كانت جلسة سوريالية لكن منذ تلك اللحظة يفهم المرء مجريات الأمور وكيف يجري تدمير المنطقة العربية على حساب الطموحات المشروعة للشعب السوري في العيش الكريم والحر. أكتفي اليوم بهذه الملاحظات”.

الانباء


(Votes: 0)

Other News

“كتائب حزب الله” العراق .. الذراع الإيرانية الاقوى ماذا يعني خروج اليونان من منطقة اليورو؟ البنود الأربعة التي اتفق عليها تنظيم الدولة و نظام الأسد لمحاربة الفصائل الثورية؟ تقرير عن لجنة الدراسات الدفاعية والستراتيجية المجلس الوطني للمقاومة الايرانية مساع حثيثة جارية لمنع باسيل من الوصول لرئاسة لـ"التيار الوطني الحر" خلفاً لعون ترتيب المصارف الخليجية وآفاق 2015 الملتقى الموسع للإيرانيين وحماة المقاومة من 69 بلدا في دول العالم بباريس.. رجوي: حل أزمات المنطقة بإسقاط ولاية الفقيه خيار دولي للاسد: المنفى في روسيا خيار دولي للأسد تمهيداً لنقل السلطة لحكومة إنتقالية بعد طي صفحة "إدلب" .. مرحلة "الجد" بدأت تقرير : جيش نظام "الأسد" تعطل نهائياً حقوق اللاجئين الى أين؟ منظمة مجاهدي خلق الايرانية:ما هي رسالة تصاعد أزمات يعاني منها نظام الملالي؟ بحث وراثي يؤكد أن مصر هي "أم الدنيا" وأصل الأوروبيين لماذا يستميت النظام في حماية مشفى جسر الشغور؟ تقرير: بيع الأطفال في ظل نظام الملالي المشؤوم مبادرة تركية ـ إيرانية لاطلاق العسكريين واقفال ملف عرسال محطة لبنانية ستقفل.. وأخرى بديلة على الطريق معلومات مستقاة من مسؤول استخباراتي أمريكي متقاعد تنسف الرواية الأمريكية حول مقتل أسامة بن لادن من هم الأطفال السوريون الذين شيّعهم حزب الله؟وكيف يُجرون للمعركة؟ ما هو سبب قيام بشار الأسد بعزل مملوك أو تصفيته ربما؟ الأسد مُتيقن من انهياره وهذا سر تأجيل الزحف إلى دمشق سوريات يُجبرن على التخلي عن معتقداتهن الدينية مقابل استمرار الحياة والشعور بالأمان إيران تطرح رأس "الأسد" في البازار مقابل ثمن .. والأولوية لوقف انهيار الحوثيين جمال خاشقجي يكشف : "هذه هي الخطة/ب/ الإيرانية" بغداد غاضبة من مشروع قرار أمريكي يقسم العراق مفاجأة مدوّية: مباني الدولة السورية مقابل ديون إيران أرقام صادمة للمسيحيين: ما هو عدد الكنائس التي قصفها نظام الأسد؟ ظاهرة المأسوية..اطفال سوريا للبيع في لبنان بعد الكشف عن مدرجات لحزب الله في البقاع..إسرائيل تمهّد لعمل عسكري خبير عسكري: توقف عملية الحزم هدفه منع ايران من إيجاد مبرر للتدخل في اليمن