د. إبراهيم حمّامي: توضيحات بشأن قرار المحكمة الأوروبية رفع حماس عن قوائم المنظمات الارهابية

| 18.12,14. 04:13 AM |


توضيحات بشأن قرار المحكمة الأوروبية رفع حماس عن قوائم المنظمات الارهابية


د. إبراهيم حمّامي


القرار واضح ولا لبس فيه ولا تأويلات له ملخصه:
1. المحكمة الابتدائية الاوروبية اصدرت قراراً بالغاء كافة قرارات مجلس الاتحاد الاوروبي المتعلقة بحماس وبما فيها الجناح العسكري وللاطراف الأوروبية حق الطعن في هذا القرار امام محكمة الاستئناف الاوروبية. لذلك فان اثار القرارات ستستمر مؤقتاً لمدة 3 شهور حسب القواعد الاجرائية في الاتحاد الاوروبي. 
2. هو إذن حكم ابتدائي قابل للاستئناف أو الطعن في مدة زمنية لا تتجاوز 3 اشهر
3. القرار جاء لأسباب إجرائية لا موضوعية
4. الناطق الرسمي باسم الاتحاد الأوروبي أصدر بيان يلوح فيه بالطعن في قرار المحكمة الأوروبية الابتدائية حول حماس
5. حتى اللحظة لم يصدر اي تعليق أو ترحيب أو أي شيء من حركة فتح أو م.ت.ف حول القرار رغم أنه يتعلق بالفصيل الفلسطيني الأكبر على الساحة ومؤسسات السلطة الشرعية (المجلس التشريعي)
6. القرار بحد ذاته يثبت نزاهة القضاء واستقلاليته وقوة العالم القانوني في دعم القضية الفلسطينية وهو ما يتم اغفاله عمداً من قبل المتحكمين بالقرار
7. سواء كانت حماس على قوائم الارهاب أو لم تكن فهذا لا يغير من حقيقة أنه معنية بالمقاومة فقط داخل فلسطين وفقط داخل فلسطين وليس خارج حدودها
8. قررت المحكمة بأن يدفع الاتحاد كافة المصاريف والرسوم المتعلقة بالنظر في القضية مما يعني إجرائياً هزيمة قانونية في هذه الجولة للاتحاد الأوروبي
9. لا يعني القرار البدء الفوري بالاتصالات بين الحكومات الأوروبية وحركة حماس، فلكل دولة قوانينها ولوائحها الخاصة
10. لمن يشكك في أي ثمن مقابل هذا القرار قد تكون حماس قد دفعته في المقابل: هذه العقلية والفرضية لا تصلح في أوروبا ولا مكان لها، القرار قانوني اجرائي بحت سبق لمحاكم أوروبا أن اتخذت ما هو اقوى ومنه بدرجات ضد دول أعضاء ولصالح أفراد متهمون بالتورط في الارهاب




(Votes: 0)

Other News

هنا العطار: الصوت الدولي يرتفع من أجل ليبرتي د. عادل محمد عايش الأسطل: عضلات حماس المجروحة ! اأنطوان القزي:استراليا لا تستحق؟؟!‏ د.إبراهيم حمامي: أوروبا والدولة الفلسطينية أنطوان القزي: مجرّد توضيح محـمد شـوارب: الأخلاق هي الأثر الباهر للأفراد والمجتمع د.عادل محمد عايش الأسطل: نهاية القرار الفرنسي ! حسن محمودي: إيران.. احتجاجات واسعة في يوم الطالب محمد علي الحسيني:الحسين..روح الإباء و الشموخ الانساني الدكتور عادل عامر: كيفية تثبيت الدولة المصرية د. مصطفى يوسف اللداوي: زياد أبو عين شهيد الجدار والشجرة عبدالله بوحبيب: لرئيس يصنع في لبنان فوزي صادق/ كاتب وروائي سعودي: التنـفـيـس! د. عادل محمد عايش الأسطل: إسرائيل في الجادّة البعيدة ! أنطوان القزي: حصان الائتلاف الخاسر الدكتور عادل عامر: أنواع التنظيمات الإرهابية في سيناء د.مصطفى يوسف اللداوي: مشروع ليبرمان للسلام د.محمد الموسوي:نهاية المطاف مع إيران..لا قيم ولا خيارات روبير غانم : برنامج " عاطل عن الحرية ".. كان لا بدّ أن يكون د.عادل محمد عايش الأسطل: الاتحاد الأوروبي، آيات من النفاق ! الدكتور عادل عامر: مواجهة الدولة المصرية للتنظيمات الجهادية في سيناء عبدالله بوحبيب: حزب الله.. والمكون المسيحي الدليل القاطع على رِدة مشيخة الأزهر والعلماء والمشايخ الموالين لفرعون الاصغر محـمد شـوارب:الإخوان المسلمين أفسدوا ماضيهم وحاضرهم الدكتور عادل عامر: مفهوم الإصلاح البشري في مصر د.عادل محمد عايش الأسطل: تحولات عربيّة مشروعة ! د.عادل محمد عايش الأسطل: موجة دافئة تعمّ إسرائيل.! مفهوم الديمقراطية الاجتماعية رجاء بكريّة: مذكّرات أم مهاترات رنا قبّاني عن محمود درويش؟ د.مصطفى يوسف اللداوي: أبدية المفاوضات وسرمدية المقاومة