رسالة مهرجان الجواهري الثاني الى الشاعر الكبير مظفر النواب

| 07.08,14. 04:47 PM |



رسالة  مهرجان  الجواهري الثاني  الى  الشاعر الكبير مظفر النواب



في الوقت الذي نحيي فيكم هذه الروح الكبيرة التي  أشعلت  شمعةَ وفاءٍ للجواهري الكبير اليوم، لابد لنا أن نتذكر قامةً شعريةً  نابضة بالحب والحياة والأمل، وهو على فراش  السلامة، بعد أزمة صحية ألمت به مؤخرا .. هذا الشاعر الذي أفني سنين  عمره يغني للناس والوطن والفرح ، شاعر جواب الآفاق والقلوب .. علمنا أن  الريل لحمد وللبراءة  وجه الذئب وللوطن الأرواح .

علّمنا أن  الطريق الى الوطن يمر بمحطات  الإنتماء والوفاء .. شاعر   تهجأ  العراق  حليبا من أثداء  الأمهات  قبل الأبجدية ، وكان جزاؤه  السجون والمنافي ، لقد   خط على جدران نقرة السلمان  عنفوان صباه  قوافٍ  لم تزل الذاكرة العراقية  تحفظها  بمجد  كبير .

 إنه الشاعر  مظفر النواب ، جواهري الشعر الشعبي العراقي بإمتياز ..

 من مهرجان الجواهري   الثاني  نرفع أمنياتنا  أن يمّن   الله على شاعرنا  بوافر الصحة ، فأننا نطالب السلطات العراقية  والرئاسات   الثلاث  بتحمل مسؤوليتها تجاه " ابا عادل "  .. راهب الشعر الشعبي العراقي  بكل جدية وأمانة ،بوصفه ثروة وطنية غير ناضبة .

ونطالب  المجتمع العراقي  أيضا  بالحفاظ على هذا الرمز العراقي الشاهق .

أنه درس الوفاء العراقي .. في زمن شح  الوفاء  فيه  للعراق وأهله .

اليوم  نعلن من هنا  أن النواب هو صورة العراق   الذي نريده معافى  دائما .

قلوبنا جميعا  تشرق بالدعاء لك َ يا مظفر النواب .. أن تبقى فم العراق المغرد  بلا حدود  




(Votes: 0)