علوش: العدو الاسرائيلي يقوم باذلال الناس والنظام السوري يقتل شعبه

| 12.05,12. 01:45 PM |

 


علوش: العدو الاسرائيلي يقوم باذلال الناس والنظام السوري يقتل شعبه

بارك عضو المكتب السياسي في تيار المستقبل مصطفى علوش "لأهلنا" في الضاحية على اتمام انجاز اعادة الاعمار، مذكراً بأن هذه الأمر دليل على صمودهم ونضالهم وهذا مدعاة للفخر والاعجاب.
وقال، في حديث إلى "أخبار المستقبل"، "انظر اليوم الى الضاحية وأتذكر كيف كان شكلها قبل 6 سنوات واتذكر حي بابا عمرو وكيف سيصبح بعد سقوط النظام فالعقلية واحدة والعدو واحد بغض النظر عن الفاعل فالعدو الاسرائيلي يقوم باذلال الناس وقتلهم وتدمير املاكهم وكذلك هذا ما يفعله النظام السوري بشعبه من خلال قتلهم وتدمير املاكهم واذلالهم.
وإذ أوضح أن نحو 1200 شهيد سقطوا في حرب تموز 2006 في حين حتى الآن هناك اكثر من 10000 شهيد في سوريا"، لفت إلى أن هناك مؤامرة قد تكون متعددة الاطراف او قد تكون هناك مؤامرات ولكن النظام السوري يساهم باتمام المؤامرة، سائلاً: "اليس بقاء النظام السوري وقتله لشعبه والاستمرار بالاجرام مساهمة في اتمام المؤامرة؟
واعتبر أن "هذا النظام الذي فبرك العشرات من الاستفتاءات بنتيجة 99.9% يستطيع ان يفبرك الانتخابات بالطريقة التي يريدها وبشار الاسد يساهم المؤامرة من خلال بقائه في الحكم"، مشيراً إلى أن الثورة بدأت من خلال مجموعة من الاطفال عبروا عن رأيهم ثم خرج الناس لأنهم لم يستطيعوا تحمل هذا الظلم والذل لخمسة عقود فرد النظام بالاجرام والقتل والمجازر فتراكمت الامور.
وقال: "لست مقتنعا بأن النظام هو من قام بالتفجيرات لكن النظام هو الذي قام بتربية هذا الوحش واستدرج المقاتلين والانتحاريين من خلال سوريا وايران الى العراق، فمن يطبخ السم سيأتي يوم ويتذوقه.
وردا على كلام نصر الله قال: لا تصح انتخابات في ظل وجود اكثر من سلطة على ارض واحدة. السلطة اللبنانية ليست متوازية على كل الاراضي اللبنانية وليس العبرة بوجود السلاح بل بوجود ميليشيات منظمة وعقلية عقائدية قاسية ترهب الناس بطريقة اجتماعية وبالمال.
وتابع: "سنخوض الانتخابات بموعدها ونحن استطعنا ان ننتصر على مشروع حزب الله لابتلاع لبنان في 2005 و2009 وسننتصر في 2013 لكن لن تمر المشاريع التي تحاول اللعب بالتوازنات من خلال قوانين الانتخابات. هناك قانون موجود في الدستور اي المناصفة والدوائر الانتخابية التي تراعي العيش المشترك.
واعتبر أن خطاب نصر الله الذي استخدمه خلال السنوات السبعة الماضية منذ تظاهرة "شكرا سوريا" يقسم اللبنانيين بين جزء ننتمي اليه ويعتبر مشروع حزب الله وايران مشابه للمشروع الاسرائيلي في المنطقة وفي المقابل هو يجعل جمهور حزب الله يعتبر ان الطرف الآخر في البلد هو حليف لاسرائيل وهذا المنطق سيذهب بالبلد الى الهاوية.
وإذ أكد ان اللبنانيين بحاجوا الى مشروع مقاومة حقيقة يشملهم جميعاً لانقاذ البلد، دعا إلى إبقاء السلاح لكن تحت سلطة الدولة اللبنانية لا تحت سلطة الولي الفقيه، ملاحظاً أن نصر الله يريد ان يبقيه تحت هذه السلطة، وهو يرفض ادخاله ضمن الاجماع والوفاق لأن السلاح موجود ضمن مشروع لا علاقة للبنان به.
وأوضح أن "هذا السلاح ليس لتقوية الشيعة بل لاستخدامهم في المشروع الماورائي الخرافي الذي يقوده الولي الفقيه"، لافتاً إلى أن "تحذيرنا من وجود السلاح لا يعني اننا لن نخوض الانتخابات وان نفوز بها لكننا نحذر من اشكالية وجود السلاح على الانتخابات خاصة في مواجهة المشاريع التي طرحت من النسبية والدوائر والمشروع الارثودوكسي وغيرها.
وبالعودة إلى أحداث 7 أيار، لاحظ ان حزب الله درس خطواته وترك جماعة حركة امل والقومي يحرقون ويقتلون، مؤكداً ان حزب الله صنف نفسه خلال 7 ايار على انه حزب ارهابي على اعلى المستويات.
أضاف: "في 7 أيار الفتنة بدأت بشكل فعلي في عقول الناس منذ اليوم الاول الذي اجتاح حزب الله بيروت، ففي الشمال قبل هذا التاريخ لم يكن احد يفكر مذهبيا ولم يكن احد يعتبر ان الشيعي عنصر غريب لكن بعد 7 أيار اصبحت هناك صعوبة في مجرد مناقشة الموضوع حتى على صعيد اعلى المستويات اي على صعيد المثقفين فأصبح هناك تعصب مذهبي بالغ والذنب في ذلك يقع تماما على القرار الذي يعتبره نصر الله يوما مجيدا.
وختم بالقول: "نصر الله كان يقصد ويريد اشعال الفتنة لأنه اقتنع بأن تمرير مشروع ولاية الفقيه لا يمكن ان يتم الا من خلال التمترس ضمن طائفته وزيادة العداء من خلال المذهبية".

 



(Votes: 0)

Other News

ربطة الخبز بـ2000 ل.ل الرئيس فؤاد السنيورة يجول في سوق الخضار الشعبي الجديد في صيدا حركة اليسار الديموقراطي" طالبت السلطة السوريةبالتراجع عن احالة سلامة كيالة الى قسم الهجرة لترحيله تحية من "دروز ثورة الارز" الى شهداء غزوة 7 أيار ينقل الأجيال من حال التّشتّت والضّياع الى حال الوعي لما يدور حولها نادي الدراما في ثانوية رفيق الحريري قدم " الف ليلة وليلة " محاكاة عصرية بتصرف لقصص الأسطورة الخيالية مناشدة..العلامة السيد ( محمد علي الحسيني ) في دهاليز السجون مسؤول حركة الجهاد الاسلامي بعد لقائه بهية الحريري في مجدليون: امن المخيمات واستقرارها اولوية في هذه المرحلة لأنها مستهدفة الحريري استقبلت وفدا من المؤسسات الراعية لذوي الحاجات الخاصة 14آذار:طاب الحريري يسد الآفاق في وجه مشروع غلبة يقود الى حرب اهلية ولغة عون خطاب حرب أهلية تعبر عن افلاس فاضح مؤسسات الشمال وجمعياتها المعنية بالمعوقين : لتحركات ميدانية لمواجهة من حرم ابناءنا حق التعلم والعلاج الحريري تستقبل في مجدليون الأسير الفلسطيني المحرر تيسير سليمان ووفدا من حركة حماس أحمد الحريري: لن نسمح لـ"تجار السياسة" باستنساخ نظام القتل في لبنان الحريري والسعودي يتفقدان سير العمل في حديقة "الملك عبد الله بن عبد العزيز" العامة في صيدا أبرق رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي النائب وليد جنبلاط إلى الرئيس الفرنسي المنتخب فرانسوا أولاند مهنئاً حملة انسانية لنصرة معتقل الرأي والموقف السياسي في لبنان العلامة محمد علي الامين اهالي جل الديب يعاودون قطع الاوتستراد للمطالبة بمخرج للمنطقة الحجار: جنبلاط خرج على "14 آذار" ولم يخرج منها الجيش يضبط ذخائر حية في مرفأ طرابلس عزت الرشق ينفى محاولة اغتيال خالد مشعل فى قطر  وزارة الداخلية اعلنت النتائج النهائية للانتخابات المجلس البلدي في البيرة - عكار نديم الجميل: كلام جنبلاط يرسخ السلم الاهلي خطف سوريين 2 على طريق مطار بيروت وطلب فدية 5000 دولار للافراج عنهما حفل موسيقي للأمن الداخلي ضمن يوم مفتوح ل "مساواة" جنبلاط في تكريم الرفاق القدامى في صوفر جنبلاط: لن أرد على "شتام الأمس" وعتبي شديد على من يجعلونه يطلق العنان في نبش القبور جعجع في عيد شهداء الصحافة: أرفعُ يميني تحيةً ودعاءً لاجلهم الحريري: عيد الشهادة، هو أيضاً عيد الحرية، لأنه أيضاً عيد شهداء صحافة لبنان والأحرار الحريري تنوه بخطوة بلدية صيدا انجاز سوق جديد للخضار وتأهيل القديم :نثمن عاليا خطوة المجلس البلدي بتحرير المدينة من الفوضى&l  16 % نسبة الاقتراع في الانتخابات البلدية قبل الظهر