مناشدة..العلامة السيد ( محمد علي الحسيني ) في دهاليز السجون

| 10.05,12. 06:23 AM |

 

 

مناشدة..العلامة السيد ( محمد علي الحسيني ) في دهاليز  السجون

 


 المركز الوطني للعدالة: العلامة السيد ( محمد علي الحسيني ) وهو مواطن
لبناني وصاحب رأي سياسي وعقائدي وأجتماعي قد دفع ثمن قول الرأي في بلد
الديمقراطية , وتقاذفته في دهاليز السجون مصالح البعض الفئوية والطائفية
ونحر في محراب العدل لأنه صدح بقول رأيه وأعتقاده


 

 

 

 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
( وأذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل ) صدق الله العظيم
 
فخامة العماد ميشيل سليمان المحترم رئيس جمهورية لبنان المحترم
 
معالي الأستاذ شكيب قرطباوي وزير العدل المحترم
 

نهديكم أطيب تحياتنا
 
تابع المركز الوطني للعدالة في المملكة المتحدة وأيرلندا الشمالية
بأهتمام بالغ مجريات الأدعاء ضد السيد العلامة ( محمد علي الحسيني ) أمين
عام المجلس الأسلامي العربي , وأطلعنا على نسب اليه من أتهامات تخلوا من
الأدلة القانونية المعتبرة , وقد أستمر الأحتجاز القسري بحقه منذ سنة
وثلاثة أشهر يتنقل بين دهاليز السجون رغم أن القضاء اللبناني بأعلى
درجاته قد رد التهم المنسوبة اليه تمييزآ بالجكم السابق وقبل أسباب نقض
الحكم والنظر بالقضية تمييزآ في تشرين الاول القادم , وقد أدى أحتجازه
المستمر الى تدهور حالته الصحية , بعيدآ عن أطفاله وزوجته , ولا معيل لهم
سوى الله .

سيادة الرئيس المحترم
 
نناشدكم بأسم الأنسانية وبأسم أحرار العالم وكل من يناضل في سبيل أحترام
الأنسان وكرامته , ويحرص على لبنان وشعبها الأصيل وقضائها العادل
والمشهود له بمنازلات العدالة وهو يضع الحق والعدل في نصابهما , ونتقدم
لمقامكم الكريم ونلتمس عظفكم الأبوي بأعتباركم راعي لبنان وشعبه الأبي ,
ونحن على ثقة بأن حكمتكم ورجاحة فكركم وتأريخ مسيرتكم الناصعة تأبى أن
يظلم أنسان تحت ولايتكم , لأنكم تمثلون الحق والعدل وترومون لتحقيق
العدالة , أن العلامة السيد ( محمد علي الحسيني ) وهو مواطن لبناني وصاحب
رأي سياسي وعقائدي وأجتماعي قد دفع ثمن قول الرأي في بلد الديمقراطية ,
وتقاذفته في دهاليز السجون مصالح البعض الفئوية والطائفية ونحر في محراب
العدل لأنه صدح بقول رأيه وأعتقاده بعيدآ عن التأثيرات والمصالح
والأجندات , ودفع ثمنآ غاليآ لتمسكه برأيه , وكما تعلم سيادتكم فأن
العالم الحر والمتمدن قد وضع ميثاق الأمم المتحدة والآعلان العالمي لحقوق
الأنسان ونبراسهم الأول هو أحترام حق التعبير عن الرأي وحماية صاحب الرأي
وحصانته عن رأيه في الدول الديمقراطية .
 
سيادة الرئيس الفاضل ومعالي الوزير العادل المحترمون
 
نناشدكم أن تضعوا الحق والعدل بنصابهما وبموجب صلاحياتكم الدستورية
وبمسؤوليتكم الوطنية والأنسانية أن تنظروا بعين الرحمة لأنسان يرزح
بدهاليز السجون وهو يشتكي من ظلم أخيه الأنسان الى الله واليكم , فلتتحرك
أناملكم الفاضلة وترفع الحيف والظلم عنه وتعيده الى أهله وذويه وأطلاق
سراحه بكفالة ضامنة , وبذلك تضاف لسجلكم الناصع وتأريخكم الباهر
وأنسانيتكم ورعايتكم لشعبكم ومواطنيكم كل معاني الحق والعدل والأنصاف....
وفقكم الله ورعاكم
راجين تحملكم مسؤولياتكم الأخلاقية والمهنية والوطنية ...
مع التقدير
 
المحامي - الدكتور
 
محمد عبدالغني الشيخلي
 
مدير المركز الوطني للعدالة
 
المملكة المتحدة وايرلندا الشمالية
____________________________________
 
مناشدة إنسانية
إلى فخامة رئيس الجمهورية ومعالي وزير العدل
 
نضع بين أيديكم قضية إنسانية من كل جوانبها، وهي قضية معتقل الرأي
السياسي في لبنان أمين عام المجلس الإسلامي العربي، رجل الدين العلامة
السيد محمد علي الحسيني المتهم بالتخابر مع إسرائيل بلا أي دليل، وإنما
تهمته الواقعية كونه متبنيا لآراء سياسية لا تتماشى مع أهواء الدكتاتورية
الفكرية في لبنان وإيران.
 
القرار الاتهامي:
 
بتاريخ 21 - 5 - 2011 تم استدعاء السيد محمد علي الحسيني إلى
وزارة الدفاع اللبنانية بناء على شك يدور حول رقم هاتفي أوروبي، يشتبه
أنه للموساد، يتواصل مع السيد، إلا أن السيد أنكر هذه التهمة في التحقيق
الأولي والقضائي، ذاكرا أن الرقم المذكور يعود لمعارِض إيراني سمّاه لهم.
وبناء على هذه الحقيقة الواضحة خَلُص قاضي التحقيق الأول رياض أبو غيدا
إلى قرار اتهامي يقضي بمنع المحاكمة عن السيد؛ لعدم توفر أدلة تستدعي
مثوله أمام المحكمة، طالبا إخلاء سبيله .
 
حكم المحكمة العسكرية:
 
رغم أن العقلاء لا يثبتون المعلول بلا علّة، إلا أن المحكمة
العسكرية، وبعد
‪‬
ثلاث جلسات كانت أشبه بالمسرحية معروفة النتيجة مسبقا؛ حيث كان يؤدي من

فيها دور الخصم والحكم، أو دور نائب الخصم والحكم، صدر الحكم في شهر شباط
المنصرم بالسجن لمدة خمس سنوات مع التجريد من الحقوق المدنية، قاصدين
بهذا الحكم العرفي إرهاب كل ذي فكر حر، أو ناشد للحرية.
 
نقض الحكم الأولي:
 
بعد صدور هذا الحكم الجائر، تم طلب نقضه لدى محكمة التمييز
العسكرية، وذلك بناء على الثغرات الجلية في الحكم، وقد قبلت المحكمة هذا
النقض محدِّدة جلسة استجواب أولى في شهر تشرين الأول المقبل!.
 
مرجِّحات قبول التمييز:
 
- أولا: السيد محمد علي الحسيني حاصل على قرار اتهامي يقضي
بمنع محاكمته وإخلاء سبيله.
 
- ثانيا: إن ملف السيد خال من أي دليل حسي على التهمة الموجهة
إليه، وخال من أي اعتراف.
 
- ثالثا: إن قبول نقض الحكم من قِبَل محكمة التمييز يعيد السيد
تحت عنوان (موقوف)، فيكون بالتالي موقوفا منذ سنة وثلاثة أشهر، وإلى حين
الجلسة الأولى المحددة يكون موقوفا لمدة سنتين تماما!!.
 
- رابعا: يعاني السيد من مرض دهن الدم والسكري والربو الحاد،
وصحته تتدهور يوما بعد يوم نظرا لظروف السجن السيئة؛ ذلك أنه بحاجة إلى
مراقبة وعناية طبية وغذائية لا تتوفر في السجن، وهذا ما يؤكده التقرير
الطبي لقوى الأمن الداخلي.
 
- خامسا: إن السيد رجل دين، وواعظ ومحاضر في لبنان وخارجه
لسنوات طويلة، وكاتبٌ نافت مصنفاته عن الأربعين، ما يستدعي مراعاة وضعه
الديني والفكري.
 
- سادسا: إن السيد هو المعيل الوحيد لعائلته المؤلفة من زوجة
وخمسة أطفال قُصَّر.
 
- سابعا: يحق للسيد بمقتضى القانون أن يقدّم طلب إخلاء سبيل
متعهِّدا بحضور الجلسات وعدم مغادرة لبنان.
 
وبناء على ما تقدّم، توجه السيد في بداية شهر نيسان المنصرم
بطلب إخلاء سبيل إلى محكمة التمييز، ولم يحظَ بجواب حتى الآن!.
 
مناشدة:
 
نناشدكم باسم الكرامة الإنسانية، وحقوق الإنسان، أن تدعموا
السيد محمد علي الحسيني في طلبه بإخلاء سبيله لدى محكمة التمييز العسكرية
التي ترأسها القاضية
أليس الشبطيني، وإيصال صوته إلى فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال
سليمان ومعالي وزير العدل شكيب قرطباوي و محكمة التمييز العسكرية التي
ترأسها القاضية
أليس الشبطيني ، فهذا ما ننتظره من كل حر أبيٍّ للظلم، وآنف للاضطهاد.
 
لإرسال مناشداتكم لاخلاء سبيل
 السيد محمد علي الحسيني :
 
رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال سليمان:
فاكس:009615900919
 
[email protected]
 
[email protected]
 
معالي وزير العدل شكيب قرطباوي
فاكس:009611422956
009611422957
 
[email protected]
 

رئيسة محكمة التمييز العسكرية القاضية
أليس الشبطيني،
فاكس:009611422251
_____________________________________
للمراجعة والاطلاع على القضية اكثر يرجى الاتصال بشقيق العلامة الحسيني
الدكتور السيد حسين الحسيني009613804079
 

--
----------------------------------------------------------------------
البريد الخاص بمكتب سماحة العلامة السيد محمد علي الحسيني ،في لبنان.
P.O.BOX : 25-5092 GHOUBEIRY 1 - BEIRUT - LEBANON phon:009613961846

 



(Votes: 0)

Other News

مسؤول حركة الجهاد الاسلامي بعد لقائه بهية الحريري في مجدليون: امن المخيمات واستقرارها اولوية في هذه المرحلة لأنها مستهدفة الحريري استقبلت وفدا من المؤسسات الراعية لذوي الحاجات الخاصة 14آذار:طاب الحريري يسد الآفاق في وجه مشروع غلبة يقود الى حرب اهلية ولغة عون خطاب حرب أهلية تعبر عن افلاس فاضح مؤسسات الشمال وجمعياتها المعنية بالمعوقين : لتحركات ميدانية لمواجهة من حرم ابناءنا حق التعلم والعلاج الحريري تستقبل في مجدليون الأسير الفلسطيني المحرر تيسير سليمان ووفدا من حركة حماس أحمد الحريري: لن نسمح لـ"تجار السياسة" باستنساخ نظام القتل في لبنان الحريري والسعودي يتفقدان سير العمل في حديقة "الملك عبد الله بن عبد العزيز" العامة في صيدا أبرق رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي النائب وليد جنبلاط إلى الرئيس الفرنسي المنتخب فرانسوا أولاند مهنئاً حملة انسانية لنصرة معتقل الرأي والموقف السياسي في لبنان العلامة محمد علي الامين اهالي جل الديب يعاودون قطع الاوتستراد للمطالبة بمخرج للمنطقة الحجار: جنبلاط خرج على "14 آذار" ولم يخرج منها الجيش يضبط ذخائر حية في مرفأ طرابلس عزت الرشق ينفى محاولة اغتيال خالد مشعل فى قطر  وزارة الداخلية اعلنت النتائج النهائية للانتخابات المجلس البلدي في البيرة - عكار نديم الجميل: كلام جنبلاط يرسخ السلم الاهلي خطف سوريين 2 على طريق مطار بيروت وطلب فدية 5000 دولار للافراج عنهما حفل موسيقي للأمن الداخلي ضمن يوم مفتوح ل "مساواة" جنبلاط في تكريم الرفاق القدامى في صوفر جنبلاط: لن أرد على "شتام الأمس" وعتبي شديد على من يجعلونه يطلق العنان في نبش القبور جعجع في عيد شهداء الصحافة: أرفعُ يميني تحيةً ودعاءً لاجلهم الحريري: عيد الشهادة، هو أيضاً عيد الحرية، لأنه أيضاً عيد شهداء صحافة لبنان والأحرار الحريري تنوه بخطوة بلدية صيدا انجاز سوق جديد للخضار وتأهيل القديم :نثمن عاليا خطوة المجلس البلدي بتحرير المدينة من الفوضى&l  16 % نسبة الاقتراع في الانتخابات البلدية قبل الظهر نديم الجميل: مهرجان "المستقبل" حاجة كلام عون عاطفي مبني على الغرائز وليس على العقل جنبلاط: سنحافظ في الإنتخابات على الخط السيادي ونمنع الإستيلاء على إنجازات ثورة الأرز الشبكة المدرسية لصيدا والجوار تنظم يومها التربوي المفتوح على المحبة والفرح "القوات": لا تزكية في عين درافيل وعبيه والانتخابات قائمة تيار المستقبل في الجنوب يكرم اعلاميي صيدا جعجع يوجّه رسالة مفتوحة... "إلى قَتَلَته" المستقبل: منسقيات المغتربين تفضح نوايا "الخارجية": ممارسات منظمة لحرمانهم من التصويت