البرلمان الاسرائيلي يصدق على تحالف كاديما مع الليكود

| 10.05,12. 04:50 AM |

 

 

البرلمان الاسرائيلي يصدق على تحالف كاديما مع الليكود

 

صدق الكنيست الاسرائيلي (البرلمان) على اتفاق حزب كاديما المعارض للائتلاف مع حزب الليكود الحاكم بزعامة رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو، ما يؤهله للدخول في الحكومة.

وبموجب الاتفاق سيكون للحكومة الجديدة اغلبية 94 مقعدا من مجموع مقاعد الكنيست البالغة 120 مقعدا، وهو الاعلى في تاريخ اسرائيل.

وقال نتنياهو ان الائتلاف الجديد "جيد لامن اسرائيل وللاقتصاد، وجيد لشعب اسرائيل عموما".

وقالت وسائل الاعلام الاسرائيلية ان الاتفاق، الذي اطلق عليه اسم اتفاق الوحدة الوطنية، ينص على تخلي نتنياهو عن اجراء انتخابات تشريعية مسبقة، ويصبح رئيس حزب كاديما شاؤول موفاز نائبا لرئيس الحكومة ووزيرا بلا حقيبة في الحكومة الجديدة.

وكان نتنياهو قال الاثنين "هدفي هو تشكيل ائتلاف واسع قدر الامكان لتحقيق الاستقرار وقيادة اسرائيل في مواجهة التحديات الكبيرة التي ما زالت تنتظرنا".

واضاف نتنياهو الذي كان يتحدث في اجتماع الحكومة الاسبوعي "نحن نقترح 4 من ايلول/سبتمبر" موعدا للانتخابات التشريعية المبكرة بعد يوم من اعلانه نيته تقديم موعد هذه الانتخابات.

الموقف من ايرانواشارت الاذاعة الى ان نتنياهو وموفاز اتفقا على وضع نص جديد قبل الصيف لقانون تال يسمح لليهود المتدينين الارثوذكس في تأجيل الخدمة العسكرية.

وكان تشريعا جديدا قد يجبر هؤلاء اليهود الاصوليين على الخدمة في الجيش فضلا عن مناقشة الميزانية الجديدة هددا بحل الائتلاف الحاكم الذي يضم احزابا دينية وقومية.

ونقلت وكالة فرانس برس عن رئيس حزب ميريتز اليساري العلماني زيهافا غالون تعليفه على الاتفاق نتنياهو وموفاز بقوله انه "عملية خداع نتنة".

ويطرح دخول موفاز رئيس الاركان ووزير الدفاع السابق الى حكومة نتنياهو الكثير من التساؤلات بشأن الموقف الاسرائيلي من ايران، اذ كان موفاز احد المنتقدين لقيام اسرائيل بقصف المنشآت النووية الايرانية بمفردها.

وكانت الدعوة إلى انتخابات مبكرة عززت التوقعات بأن اسرائيل قد تقوم بضرب المنشآت النووية الايرانية خلال اشهر.

وتتهم اسرائيل والدول الغربية ايران بالسعي لانتاج اسلحة نووية عبر برنامجها النووي، الامر الذي تنفيه ايران مصرة على ان برنامجها مخصص للاغراض السلمية.

وظلت اسرائيل تلوح بخيار توجيه ضربة الى ايران، اذا ما فشلت الجهود الدبلوماسية التي تقودها الولايات المتحدة والعقوبات الاقتصادية التي تفرض على ايران في ثنيها عن توجهها النووي.

BBC



(Votes: 0)

Other News

تركيا ترفض تسليم طارق الهاشمي إلى الأنتربول انفجار عبوة ناسفة استهدفت بعثة المراقبين الدوليين عند مرورهم بدرعا محامي الإخوان:أحكام مجلس الدولة واجبة النفاذ وعلي اللجنة العليا استبعاد شفيق من كشوف المرشحين‏ ثوار ليبيون سابقون يهاجمون مقر الحكومة في طرابلس مناشدة إنسانية إلى فخامة رئيس الجمهورية ومعالي وزير العدل الامين العام للجامعة العربية يحذر من حرب أهلية في سوريا الإنتربول يدخل على خط الصراع بين نوري المالكي وطارق الهاشمي احباط تفجير كان يستهدف طائرة تجارية متوجهة الى الولايات المتحدة اسرائيل تتجه لانتخابات مبكرة وتفكر في التحدي الايراني بى بى سي: تراجع التصويت فى عدة أحياء سورية بسبب تهديد المرشحين بالاغتيال وضع شريكة حياة هولاند قد يطرح مشكلة بروتوكولية في بعض البلدان الملتزمة يوم صيام عربي تضامناً مع الأسرى المضربين عن الطعامإسرائيل تحتجز 4700 فلسطيني في خرق فاضح للقوانين الدولية فرانسوا هولاند يعتبر انتخابه بداية "حركة صاعدة في كل أوروبا وربما في العالم" في بحث مستميت عن الشرعيّة، النظام بمثّل مسرحيّة الانتخابات البرلمانيّة فرنسوا هولاند أول رئيس اشتراكي لفرنسا بنسبة 52% بعد غياب استغرق 17 عاما نائب قائد الجيش السوري الحر لـ"الشرق الأوسط": حكومة بيروت مناصرة"مناصرة للظلم واستباحة الحقوق" مصادر ديبلوماسية وأمنية: “حزب الله” جهز باخرة الأسلحة وبلغ عنها لتوريط “الجيش الحر” آلاف يشاركون في تشييع قتلى تظاهرات الجمعة في دمشق والأمن يفرقهم بالنار..فيديو انشقاق العميد غازي العبود عن الجيش السوري النظامي..فيديو واسية : تباطؤ الأجهزة الأمنية والمجلس العسكري وراء تصعيد الأمور في العباسية مصر: 3 قتلى و130 جريحا في إشتباكات العباسية والمجلس العسكري يعلن حظر التجول النظام يُغلق جامعة حلب السعودية تقرر إعادة فتح سفارتها في مصر اشتباكات عنيفة في محيط وزارة الدفاع المصرية في القاهرة عسيري للسفير السوري في لبنان اتهامكم للمملكة يفتقر للادلة والبراهين رئيس فريق المراقبين الدوليين: على القوات السورية القيام بالخطوة الأولى لوقف العنف محامي الإخوان يطالب اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية بتطبيق القانون علي الجميع المجلس العسكري الحاكم يعلن عن استعداده لتسليم مبكر للسلطة تباين ردود الفعل بعد المناظرة الحادة بين ساركوزي وهولاند ويوم الحسم يقترب بيان الهيئة الوطنية لدعم الثورة السورية