"الشيعي الحر": دعم غزة لا يكون بالمزايدات واستخدامها سلعة للربح والتجارة

| 13.01,09. 02:51 PM |

على العدو ان يفهم ان منطق النار لن يوصله إلا الى إنهاء العلاقة مع العرب و النظام الايراني يدير عملية استهداف للانظمة العربية
دعا رئيس "التيارالشيعي الحر" عضو "التجمع القومي الموحد" الشيخ محمد الحاج حسن، في ختام المجالس العاشورائية في النبعة امير قطر الى "طرد السفير الاسرائيلي قبل التنظير علينا وإتخامنا بخطابات الطن والرن".
ورأى الحاج حسن "ان دعم غزة لا يكون بالمزايدات واستخدام غزة واهلها ونكبتها سلعة للربح والتجارة"، رافضا "الاستهداف الموجه ضد القيادة المصرية"، ومعتبرا "ان هكذا خطابات تزيد من شرخ الامة والتوترات المذهبية".

ووصف مصر بانها "أم العروبيين، وان اي حديث يسيء الى مصر وقياداتها إنما هو كلام سفيه مردود، ونحن الشيعة العروبيين في لبنان نرفض ان يحملنا احد مسؤولية توتراته وخطاباته التي تضر بمصالحنا، فنحن شيعة عرب ندافع عن قضايانا العربية والوطنية ولا نقبل ان نكون ابواقا لرغبات النظام الايراني الذي يدير عملية استهداف الانظمة العربية من السعودية الى مصر الى الاردن وغيرها".

وقال: "ان الشعب المصري يعي مسؤولياته تماما ولا يتأثر بخطابات التحريض، ونحن ايضا نتحمل مسؤولياتنا امام اهلنا وطائفتنا، وغزة لم تنل من مناصرة هذه الجهات سوى "الهوبرة" الاعلامية، والنصرة الحقيقية لاهل غزة هو المسعى الجاد لقيام دولة قوية تحمي المواطن الفلسطيني وتمنع عنه مسلسل التجارب، ومن ثم نسمع خطاب الرئيس اردوغان وهو يذكرنا بأجداده العثمانيين كإننا نسينا لوعة ظلمهم وطغيانهم وعبثهم بأمن مجتمعاتنا، فهل يعقل ان تطوقنا طموحات العودة العثمانية والعنصرية الفارسية تحت عباءة مناصرة غزة".

وإعتبر الحاج حسن "ان محاولة البعض ممن يتحرك بالالة المخابراتية السورية زج لبنان في هذه الحرب هو جريمة في حق سيادة واستقرار لبنان، ولا بد من حل السلاح الفلسطيني فورا"، داعيا الى "توقف جرائم الابادة في غزة، وعلى العدو الصهيوني ان يفهم ان منطق النار والدم لا يوصله إلا الى إنهاء كل انواع العلاقة المنتظرة مع العرب، وإزدياد وتيرة القصف دليل على ان اسرائيل عدوة الانسانية والبشرية ولا بد من إرغامها على الالتزام بالقرار الدولي ووقف الحرب فورا".



(Votes: 0)