Farah News Online

  http://www.farah.net.au/


لو إنتظرت قليلاً ..

| 30.10,11. 04:42 PM |


 

لو إنتظرت قليلاً ..

إهداء: الى كل من رحلوا عنا نتيجة المواجهات فى أحداث الربيع العربى فى كل بلداننا ، بفضلهم إستطاعنا أن نرى نور الحرية و سنتنشق عبيرها ، دماؤهم الطاهرة حررتنا .. نحتسبهم جميعا عند الله شهداء
 
 
 


 
 
لو إنتظرت قليلاً
 
لرأيت الطفل الصغير .. يكبر .. ثم يكبر
 
كى يصبح رجلاً كبير
 
لرأيت الورد والزهر .. ينمو ثم ينمو
 
ويفوح منه العبير
 
لرأيت النهر يجرى ويسيل
 
يروى صحارى الوطن ..كى ينمو النخيل
 
لرأيت الطير يكبر ويطير
 
لرأيت النور يضئ لنا السبيل
 
فى سنا النور نمضى و نسير
 
*  *  *
 
لو إنتظرت قليلاً ..
 
لشهدت معنا يوم النصر الكبير
 
يوم خرج وإنتصر الشعب الأصيل
 
وطهرنا الأرض من ظالم حقير
 
لم يكن هذا بصعب أو عسير
 
مثلما إدعوا يوماً أنه : مستحيل
 
لو إنتظرت قليلاً ..
 
لرأيت الذئب للغنم نصير
 
لرأيت الحاكم على الأرض يرقد .. وينام على الحصير
 
ليس فقراً ... وإنما تواضعاً
 
بعد عدلٍ و راحةٍ للضمير
 
*  *  *
 
لو إنتظرت قليلاً ..
 
لرأيت يد الغنى فى يد الفقير
 
فيا أخى :" ليس الفقير بالحقير"
 
لرأيت الحكم فى يد الرجل .. ذو العقل المستنير
 
لو إنتظرت قليلاً ..
 
لشهدت معنا إنتهاء الحرب مع النظام
 
وتحرير كل مظلوم أو أسير
 
" لا دماء بعد اليوم ستسيل "
 
لو إنتظرت قليلاً ..
 
لرأيت التعليم وقد أصابه التغيير
 
غيّروا المناهج لتواكب التطوير
 
فيا صديقى: " القاموس ليس أدباً "
 
وفهمه ليس بالأمر اليسير
 
*  *  *
 
لكن للأسف .. جاء الرحيل
 
قبل أن ترى إلا القليل
 
هكذا ـ هو ـ المصير !
 
يسرق منا البسمات .. ويشوه الوجه الجميل
 
فيا أخى ـ عذراً ـ على سوء كلماتى
 
وضعف الأسلوب والتصوير
 
فأنا لست (شوقى) أو (جرير)
 
أنا فقط فى يوم رثائك ..
 
أردت أن أعبر عن حزنى ..
 
لكن فشلت فى التعبير .
 
 
 

farah news online