أسامة بن لادن يخسر «أفضل وظيفة

| 05.05,09. 02:44 PM |

أسامة بن لادن يخسر «أفضل وظيفة


 م16رشحاً ممن تقدموا الى «أفضل وظيفة في العالم»، التي أعلنت عنها سلطات «كوينزلاند» في أستراليا في كانون الثاني (يناير) الماضي، وصلوا إلى جزيرة هاملتون الأسترالية لإجراء المقابلات النهائية، غير أن زعيم تنظيم «القاعدة»، أسامة بن لادن، لم يكن بين المرشحين.
 وضمت قائمة المرشحين الى الوظيفة، ومدتها ستة شهور ويزيد راتبها الشهري على 100 ألف دولار اضافة إلى مزايا أخرى، مذيعاً تلفزيونياً من نيوزيلندا وجامع تبرعات من إنكلترا، وفق ما نشر موقع «سي أن أن» الالكتروني.

ومن مهمات من يقع عليه الاختيار، العناية بالجزيرة وتغذية الأسماك وتنظيف بركة السباحة وكتابة يومياته في مدونة خاصة وإرسال تقارير مصورة بالفيديو عما يحدث على جزيرة هاملتون».

والغريب في الأمر، أن أسترالياً واحداً، وتحديداً فتاة أسترالية من ولاية كونزلاند، فقط ترشح لهذه الوظيفة.

ومن بين أبرز طلبات الحصول على الوظيفة، طلب ورد باسم زعيم تنظيم القاعدة، أسامة بن لادن، غير أن طلبه لم يكن متقنا.

وعدّد بن لادن، عبر كلمات بالإنكليزية عرضت أسفل الشريط، مؤهلاته التي تجعل منه الخيار الأفضل للفوز بالوظيفة منها «حبه للعيش في المناطق النائية حيث الهواء الطلق».

وأكدت «كوينزلاند للسياحة» تلقيها طلباً من شخص يدعى بن لادن، إلا أنها رفضت الفيديو بدعوى أنه «غير مناسب»، وفق ما نقلت صحيفة «تغلراف» البريطانية.



(Votes: 0)