تعزية من مفوضية ألوطنين ألأحرار- أوستراليا

| 04.01,09. 10:38 PM |

 

 

 

تعزية من مفوضية ألوطنين ألأحرار- أوستراليا

 

خسر لبنان وخسرت بيروت, فقدت ألشمعونية و حزب ألوطنيون ألأحرار أحد رموزه ا ألمناضلين و ألمحبين، خدم ألوطن لبنان وألحزب بكل مناقبيه ووفاء، نفتقده ونفتقد لأمثاله  في  أيامنا هذه، إنه فقيد ألأحرار ألرفيق ألمرحوم عبدو موسى قسطون.

 

إبن بيروت, إبن ألمصيتبه, أحبّ ألمحامي ألصاعد كميل شمعون بطّلاته ألأولى، تابع بشغف نشأته وإنطلاقته ألمميزة, جذبته كاريزما فخامة ألملك فتعمّد ألشمعونيه منذ بداياتها فكراً عقيدتاً وسياستاً.

 

عندما إنتقلت ألشمعونية من حالة شعبيّة إلى حزب تنظيمّي، في أيلول 1958 كان نمر بيروت في ألصفوف ألأولى، رئيساً لفرع ألمصيطبة في حزب ألوطنيين ألأحرار، حاملأ علميّ لبنان وألأحرار في قلب بيروت وحساسيّتها،  مناضلاً مع رفاقه ألأحرار نضالاً شرساً في ظل وجود ألمنظّمات ألغريبة ألمسلّحة في ألمنطقة وضواحيها.

 

أنجب عائلة وطتيّة  تربّت على حبّ لبنان, فحملوا راية ألوطن وألأحرار كلٍ منذ نشأته وأينما حلّوا، عملنا في مفوضيّة أوستراليا مع ألرفاق عزيز, حبيب وكميل ألذين تبوؤا مراكز متعددة في ألمفوضيّة وألفروع مارسوها بجدّية

و مسوؤلية مليئة بألتضحيات، ومناقبية حزبية لامتناهية ولا يزالون.

 

تتقدم مفوضية حزب الوطنّيون الأحرار في أوستراليا وفروعها في ألولايات كافه, من عائلة ألمرحوم عبدو، في لبنان، أوستراليا وألسويد، بأحر ألتعازي ألقلبية متضرعين لله تعالى أن يسكنه فسيح جناته.  

 

                                                                                                             أمانة ألإعلام  

  

الحزب التقدمي الاشتراكي في استراليا يتقدم بتعازيه من الرفاق في مفوضية حزب الوطنيين الاحرار استراليا ويخص نجل الفقيد الرفيق حبيب قسطون متمنيا لهم دوام الصحة وطول البقاء وللفقيد الغالي الراحة الابدية.

 



(Votes: 0)