النائب مصباح الاحدب يكرم الاعلام العربي في استراليا

| 03.01,09. 07:26 AM |

 

 

 

بدعوة من الضيف الكريم سعادة النائب مصباح الاحدب الذي يزور استراليا حاليا ، ليى مندوبون عن الاعلام الاغترابي الدعوة الى عشاء  اقامه النائب الاحدب تكريما لهم في استراليا.

 

 كان في مقدمة  الحضور سعادة قنصل لبنان في سدني الاستاذ مازن كبارة ، المحامي على الغول مرشح عن مقعد قضاء المنية الضنية، مندوبة عن السدني مورننغ هيرالد، انطوان قزي عن التلغراف، جوزيف خوري عن المستقبل، سايد مخائبل عن الانوار، وداد فرحان وباقر الموسوي عن بانوراما، رفيق دهيبي عن موقع فرح، ندين الصعيدي عن اذاعة فرح  .

،  سمر تنيال والهام حافظ عن اذاعة ....   2me

السادة بطرس عنداري ،انبس غانم ، ايلي كلثوم ،عبدالله المير،واخرون.   ....

  

رحب بالحضور رئيس تحرير جريدة الانوار الاستاذ سايد مخائيل ،

 ثم توالى على الكلام كل من السادة المحامي على الغول، الاستاذة وداد فرحان صاحبة ورئيسة تحرير جريدة بانوراما ومما قالت : عندما سمعت بزيارة النائب مصباح الاحدب وكوني عراقية حاولت ان اجمع بعض المعلومات عن النائب القادم من لبنان ومن خلال  الاستعانة بالانترنت  ادهشت للمعومات التي حصلت عليها من ثقافة وتاريخ ومواقف سياسية بارزة للنائب الضيف، الحقيقة نحن كصافحة اغترابية وكعرب نفتخر ان يكون في مجالسنا النيابية نواب من مستوي النائب مصباح الاحدب ،

 

  رفيق دهيبي القى كلمة 14 اذار وقال ، كقوى 14 اذار في استراليا نرحب بكم ، نرحب بسعادة القنصل، الاعلام  المسموع والمقروء، كما نرحب بجميع الحاضرين الى اننا لا نستطيع ان نرحب بانفسنا لاننا نحن مصباح الاحدب ومصباح الاحدب هو 14

اذار،

وقد توالى على الكلام كل من السادة جوزيف خوري وانطوان قزي حيث تكلما عن دور الاعلام العربي في استراليا ،

 

 ثم كلمة لسعادة قنصل لبنان في سدني  الاستاذ مازن كبارة  رحب فيها بالضيف النائب مصباح الاحدب ومرشح قضاء المنية الضنية المحامي على الغول وتمنى لهما النجاح والتوفيق كم حيا فيها فخامة رئيس الجمهورية العماد مبشال سليمان،

 

وكانت كلمات لبعض الحاضرين اعتبروا ان دعوة النائب الاحدب  لتكريم الاعلام الاغترابي هي لفتة مهمة وستترك اثر طيب في اوساط الجالية نسبة للدور التي لعبته في توعية وتوحيد الجالية العربية لاكثر من ثلاثة عقود.

 

ثم كانت كلمة الختام لصاحب الدعوة  النائب مصباح الاحدب و استهلها ، بتوجيه التحية والتقدير لرئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان على مواقفه الاخيرة في الجنوب، وقال انه رئيس جمهورية الوحدة الوطنية ونحن نعتبره نقطة الارتكاز والتواصل بين اللبنانيين، ورحب بالحاضرين واعلن سروره  لوجوده  بين اخوه واهل له  بينهم  الصحافي الناجح  والتاجر الناحج ورجال الاعمال ونواب ووزراء وقضاة، ولما لمسه من حفاوة وتكريم منهم، وخص الصحافة الاغترابية و ابدى اعجابه بطريقة عملها واسلوبها الراقي وصدقها بنقل الخبر ، وعبر عن افتخاره لانتمائه لقيم 14 آذار ومبادئها التي تجمع اللبنانيين، واعلن انه هنا بدعوة من قواى 14 اذار في استراليا وشكر القيمين عليها على الجهد الذي بذلوه لانجاح زيارته .

 



(Votes: 0)