ابو عاصي: 14 آذار حاسمة بعدم القبول بمزيد من التنازلات والتصدي لسياسة القضم التي تنتهجها قوى 8 آذار

| 10.01,11. 09:37 PM |

 

ابو عاصي: 14 آذار حاسمة بعدم القبول بمزيد من التنازلات والتصدي لسياسة القضم التي تنتهجها قوى 8 آذار

 
يشدد الامين العام لحزب الوطنيين الاحرار الياس ابو عاصي على ان مسيحيي 14 آذار على اطلاع تام على التطورات والمساعي، مشيراً الى حركة الاتصالات واللقاءات التي لا تنقطع بين اركان 14 آذار وغالبيتها غير معلن".
ويرد على المنتقدين: "لتحصل التسوية ولتكن لمصلحة البلد، ولا مشكلة لدينا، فنحن نريد سلام لبنان واستقلاله وسيادته ورخاء شعبه".
وبالنسبة الى الاحرار يحدد ابو عاصي امرين: الاول، ان 14 آذار حاسمة بعدم القبول بمزيد من التنازلات والتصدي لسياسة القضم التي تنتهجها قوى 8 آذار. فهؤلاء: "يريدون باستكبارهم وجبروتهم انتزاع تنازلات لمصلحتهم. اما الامر الثاني فيتمثل بأن كل مكونات 14 آذار ستطلع على اي اتفاق شرط الا يؤدي الى الاضرار بمشروع قيام الدولة ومؤسساتها". ويشدد الامين العام للاحرار على ان "14 آذار موحدة وبأن المبادئ التي تحملها ليست اسلامية ولا مسيحية بل لبنانية، "ولو انزعجت قوى 8 آذار، فالمسيحيون في 14 آذار شركاء واكثر في القرار، ويتابعون تطور الامور وفق الاصول وثمة ثقة متبادلة بين مختلف القوى وتم اثبات هذا الامر مرات عدة". ويضيف :"السياسة تحتمل الكثير من المناورات وفي 14 آذار ثمة صدق في التعامل والمسيحيون والمسلمون هم اعمدة 14 آذار، وما تقوم به قوى 8 آذار ليس الا "لعب اولاد" فيما نحن نتصرف بمنطق الشراكة".


 النهار

 



(Votes: 0)

Other News

أبناء القموعة يشكرون للحريري تبرعه بجرافة لعزل الثلوج مدللي لم تدل بتصريح لوكالة "الشرق الاوسط"    السنيورة: ما سمعناه من اجتهادات حول ما هو مطلوب من رئيس الحكومة غير صحيح كمال الخير يعود من استراليا الى لبنان لقاء تجمع الاحزاب والقوى الوطنية والاسلامية شمعون: الحديـث عـن تسوية سابق لأوانه مسيرتان ل "فتح" في "البداوي" و"البارد" لمناسبة يوم الشهيد الخير اطلع على سير دورة تدريبية تعليمية في ثانوية المنية وزير من أمل: حزب الله يرفع السقف التهويلي لنيل مكاسب أكبر في التسوية الاحرار يدين مجزرة الإسكندرية ويعتبر اقتراح الوزير حرب مناسبة للبحث في مسألة حيوية لا بل مصيرية والتعاطي معها على أنها قضية كل ل "حزب الله": اتهام القرار أي عنصر من المقاومة عدوان على لبنان وأمنه اهالي مشتى حمود - عكار طالبوا باعادة التيار الى بلدتهم أمانة 14 آذار قومت عملها في السنة الماضية منقارة:يُراد لمصر أن تغرق في فتنة إسلامية قبطية لم يعرفها التاريخ المفتي قباني يجري اتصالات لعقد قمة روحية اسلامية-مسيحية جنبلاط الراغب الأكبر في تسوية تضمن بقاءه والتغيير الحكومي محكوم بالديموغرافيا والوراثة بهية الحريري زارت الكنيسة القبطية معزية بالضحايا اطلاق المرحلة الثانية وما قبل الأخيرة من المسابقة القرآنية لجائزة رفيق الحريري بيـــان صادر عن المكتب التنفيذي لحركة الانقاذ في الحزب الشيوعي اللبناني السيد رداً على جنبلاط: أنتظر منه إعتذاراً واضحاً ومحاسبة مروان حمادة  وليد جنبلاط:علينا إيجاد آلية لمعالجة الأمور لأننا ذاهبون إلى أخطار هائلة الجلسة المسائية للجنة المال رفعت بعد انسحاب نواب كهرباء لبنان مددت الى 20 الحالي تخفيض رسوم الاشتراك ميرزا يصدر مذكرة جلب بحق "السيد" لتهديده أمن الدولة والنيل من دستورها وتهديد رئيس وزرائها الاحدب يتهم ريفي والحسن بتوزيع منشورات ضده وسحب عنصر حمايته شمعون: هناك جماعة تعتبر ان المحكمة الدولية قد تطالها وهي تحاول اسقاطها تجمع "سلاح على مين؟": لن نقبل بسلاح حزب الله في بيروت قاسم هاشم رد على أمانة 14 آذار: لن تستطيعوا تبديل حقائق اصبحت مسلمات رضي البعض ام أبى        ر أحمد الحريري يطالب أوروبا بتفعيل تنفيذ القرارات الدولية الخاصة بالقضية الفلسطينية    قاطيشه: الجمهورية في خطر في ظل هؤلاء الذين يدعون الى انقلابات