مصدر مسؤول في 14 آذار: ندعو الشعب اللبناني لمواجهة الانقلاب الشرس على الدولة والمؤسسات

| 14.09,10. 09:12 PM |

 

مصدر مسؤول في 14 آذار: ندعو الشعب اللبناني لمواجهة الانقلاب الشرس على الدولة والمؤسسات   
 


 
  
    
 
١٤ ايلول ٢٠١٠ 
  
سلمان العنداري 

رأى مصدر مسؤول في الامانة العامة لقوى 14 آذار ان " كلام اللواء الركن المتقاعد جميل السيد الاخير بلغ حداً من الوقاحة والسفاهة تخطى فيه كل الخطوط الحمر، وبالتالي يتوجّب على القضاء اللبناني التحرك بأسرع وقت ممكن لوضع النقاط على الحروف ومحاسبة هذا المسؤول الامني السابق الذي هدد رئيس حكومة لبنان علناً على الهواء، مستعيداً ممارساته السابقة ابان النظام الامني الذي اداره بالتعاون مع الرئيس الاسبق اميل لحود وحلفائهما".

ولاحظ المصدر نفسه في حديث لموقع "14 آذار" الإلكتروني، ان "انقلاباً يلوح في الأفق تستعد له القوى التي تعوّدت على الاستقواء والتخوين والتهديد وخطف البلاد وترهيب اهلها وناسها وسياسييها، وقوى 14 آذار في هذا الاطار لن تقف مكتوفة الايدي ولن تبقى تتفرج على مشهد القضم المستمر للدولة ومؤسساتها وعلى مكتسبات المرحلة الماضية التي تحققت بالدم بعد سلسلة من الاغتيالات والتفجيرات، وسيكون للامانة العامة موقفاً واضحاً وصارماً وحاسماً في اجتماعها الاسبوعي ترد فيه على بقايا النظام السابق، لتدعو فيه الشعب والرأي العام اللبناني لمواجهة هذا الانقلاب الشرس بكل الوسائل الديمقراطية والسلمية".

وسأل المصدر: "من المعلوم ان وصول الرئيس سعد الحريري الى رئاسة مجلس الوزراء ورغبة 14 آذار في ارساء علاقة جدية وندية وصحية مع سوريا ادت الى نوع من التقارب بين رئيس الحكومة والادارة السورية، اضافةً الى مفاعيل التفاهم السوري السعودي والقمة الثلاثية التي انعكست ايجاباً على البلاد رغم ممارسات بعض الاطراف المتضررة والمنزعجة، الا ان تصريحات جميل السيد ونواب "حزب الله"، وكلامهم التهديدي الذي كشف نياتهم ومساعيهم "لفكفكة المنظمة السياسية والامنية والاعلامية في البلاد" يستدعي السؤال: هل غيرت دمشق من سياستها تجاه لبنان، ام انها ما تزال تتصرف على القاعدة القديمة؟، ولماذا كل هذا الصمت على ما قاله السيد من تفاهات وتهديدات غير لائقة؟".

من جهة اخرى شددت اوساط متابعة في قوى 14 آذار على تماسك ووحدة قوى 14 آذار "مهما علت الاصوات المهددة والمتوعدة، كما ان القوى الاستقلالية في البلاد مصرة على استكمال مشروع الدفاع عن لبنان الذي يتعرض لهجمة غير مسبوقة من رموز النظام السابق، وستبقى هذه القوى متمسكة بالثوابت والمكتسبات التي تحققت في المرحلة الماضية والتي وصفها النائب محمد رعد "بالمرحلة الانقلابية"، وفي مقدمتها المحكمة الدولية الخاصة باغتيال الرئيس رفيق الحريري المستمرة في عملها بعيداً من بعض الابواق المشوشة والموتورة".

وبالنسبة لعلاقة العماد عون بحزب الله، لاحظت الاوساط في الامانة العامة "اختلافاً في المواقف بين الحليفين، اذ يدعم العماد ميشال عون "حزب الله: في معركته لاسقاط المحكمة الدولية بكل الاشكال، بالمقابل نرى "حزب الله" لا يدعم رئيس تكتل التغيير والاصلاح وشريكه في ورقة التفاهم الشهيرة في معركته لاسقاط شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي".

يُذكر ان الامانة العامة لقوى 14 آذار ستلتئم ظهر غد الاربعاء وسترد بموقف لافت على اللواء جميل السيد "لتضع النقاط على الحروف، ولتعلن استعدادها لمواجهة اي انقلاب على الدولة والمؤسسات والمحكمة". 


 موقع 14 آذار+فرح نيوز اونلاين 
 



(Votes: 0)

Other News

زهرا : قوى 14 آذار ستتابع مشروعها لاكمال بناء دولة حرة مستقلة بيدها وحدها القرارات السيادية جنبلاط:لماذا هذه الحملة الشعواء على الرئيس سعد الحريري؟ نصح مالك السيد أن يسأل والده قبل الرد... صقر: أعِدُه بمفاجأة جديدة إذا أنكر  وردة عرض والقائم بالاعمال الاوسترالي تطوير التعاون الثقافي عقاب صقر رداً على جميل السيد جميل السيد يهدد الحريري: أقسم بالله إن لم تعطني حقي فسوف آخذه بيدي  سامي الجميل استقبل وفودا مستنكرة الحملة ضده  زهرا دعا كل لبناني الى الانضمام الى 14 اذار علوش: هل يحاول "الوطني الحر" التستر على اتصالات مباشرة تمت بينه وبين العدو؟  جميل السيد: كل من كذب في تحقيق رسمي هو شاهد زور سمير فرنجية: 14 آذار متمسكة بالعدالة وبالمحكمة ولا مشكلة داخلها أبو جمرا: لماذا لم يوقف كرم في فرع مكافحة التجسس في الجيش؟ بارود: نعمل ضمن المؤسسات وليس لدي شيء شخصي مع احد فتفت رداً على نقولا: من سخرية الأقدار الوصول لوقت يسمح نائب لنفسه بالدفاع عن عميل   مفتي الجمهورية في خطبة العيد: لا شرعية لسلاح يستعمل في الشوارع والازقة حزب الله": التخطيط لإحراق القرآن إهانة واعتداء على الإسلام الاحرار يهنىء اللبنانيين بعيد الفطر ويدعو الى علاقات من دولة الى دولة بين لبنان وسوريا شمعون : اوافق النائب الجميل بكل ما قاله بأنه لم ولن يخجل بكل ما قامت به الجبهة اللبنانية والمقاومة اللبنانية صفير: إحراق القرآن يسهم في تعميق الإنقسام الإنساني السيدة نازك الحريري هنأت اللبنانيين وشعوب العالم بعيد الفطر السعيد وفد من جمعية الأسرى والمحررين زار منزل عائلة الأسير سكاف قنديل طالب برفع الحصانة عن سامي الجميل شمعون: من واجب السوريين اليوم تقديم شكرهم للحريري على مواقفه الأخيرة رد من الامن الداخلي على عون جعجع: تكتل التغيير والاصلاح تحول الى تكتل الافلاس والتعتير المفتي قباني: الجمعة أول ايام عيد الفطر السعيد  سليمان هنأ اللبنانيين بعيد الفطر  الحريري هنأ اللبنانيين بعيد الفطر واعتذر عن عدم تقبل التهاني الحريري: لن أيأس من الدعوة إلى وقف الصراخ السياسي وتنزيه الخطاب جعجع: ما يحصل في لبنان صراع بين منطق الدولة واللادولة