الشاعرجميل نقولا الحايك "قصيدة الفلاح"


فلاح  عا كتفو  لقي  المعدور
ومن تحِت  باطو كيس  زوادي
راجع قميصو با لعرَق معصور
وجبين من وهِج  التعَب  نادي

قصيده مرفوعه من إبن الضنيه في سدني استراليا الى الضنيه الحبيبه في شِمال لبنان

ُحبِّك  يا ضنيه    إلو  بقلبي   خزين
أنقى من شروق  الشمِس  عالأربعين
وحيات   عين   الأربعين     وطلتو
رَحَ ضَل بعد المَوت إعصرلِك حنين

بقلم الشاعرجميل نقولا الحايك

بقلم الشاعرجميل نقولا الحايك "نقد اجتماعي"

اما  أهل عا  ولادهُم   ناحو
وراحو بعكِس ما ولادهُم راحو

الأولاد  يللي  معاكسين  الأهل
مابيو صلو  عا  محَل  يرتاحو

الشاعر جميل الحايك "يدِّك بيدِّي"

مودة  العاشِق  مُش حَكي وخبار
ولا حروف  مكتوبي  عامسودَّي

مودِة   العاشِق   لحِن   عالأوتار
ولو  ما  اللحِن   مابتنحمَل   شِدِّي

قصيدة جديدة للشاعر انطوان القزي..سلمتُ سلاحي


يا نجوماً غادرتْ تلك النواحي
أودعتني الآهَ في بالي وساحي
أرجعيني نهدة إنْ تمادتْ
تُرجع الأقباسَ ميدانَ انشراحي

مجموعة قصائد من ديون الشاعر رافح خيري حلبي

سلامي لكِ من القلبِ
يا بغدادُ ويا بيروتْ
فهناك على مشارفِ البحر
عناقيد العنب المُخمر
ونبيذاً من توت

قصيدة الشاعر العراقي حيدر كريم في الغداء التكريميّ للمحامية أبو حمد

يل اسمك علم ما بين الأعلام
وطولك سيف بس بلون وردة
شربيتي الثقافة من الأجداد
ويا باب الكرم محد يسدة

قصيدة الشاعر جورج منصور في الغداء التكريميّ للمحامية أبو حمد "بهيَّه السيّده الأُولـــــــــــى"

قصيدة الشاعر جورج منصور
في الغداء التكريميّ للمحامية أبو حمد
الذي دعا راعي الأبرشيَّة الأنطاكيَّة الأرثوذكسيَّة
 سيادة المتروبوليت بولس صليبا السامي الاحترام

دمعة رثاء يذرفها الشاعر مروان كسّاب في الحفل التأبيني للفنان الراحل وديع الصافي

دمعة رثاء يذرفها الشاعر مروان كسّاب
في الحفل التأبيني للفنان الراحل وديع الصافي
بدعوة من
 مؤسسة "إنماء الشعر العامي العربي في اوستراليا والوطن العربي
سيدني- استراليا، في 10-11- 2013

قصيدة الشاعر عادل خداج - لبنان في الحفل التأبيني للفنان الراحل وديع الصافي بدعوة من مؤسسة"إنماء الشعر العربي في استراليا والوطن العربي"

لما تركت العود والألحان       الفن قالوا بعدك ترهّب
ما انت كنت النهر والبركان              كلما الغنا عالمسرح تأهبّ
بصدقو رئيس بلادنا سليمان             منحك وسام الأرز المذهّب
بيعرف بحسّو بيقظة الوجدان                الوجه الحقيقي كنت عن لبنان
ولبنان كلو باسمك تذّهب

قصيدة الشاعر أنطوان سعادة في تابين الراحل وديع الصافي

قصيدة الشاعر أنطوان سعاده - لبنان في الحفل التأبيني للفنان الراحل وديع الصافي بدعوة من مؤسسة"إنماء الشعر العربي في استراليا والوطن العربي"

دمعة الشاعر جورج بو أنطون رئيس نقابة شعراء الزجل في لبنانفي الحفل التأبيني للفنان الراحل وديع الصافي


قطعة سما نزلتْ على بْوابَك
لحّنتها بأسلوبَك الفنِّي
ولبّستْها مْن حْياكة تْيابَك
وأعطيتها الإبداع والرنِّه

قصيدة الشاعر جورج منصور في الحفل التابيني للراحل وديع الصافي

ذاع الخبر هوي وعنيبكي المذيع **  والصوت ودّا ع مدى الشرق الوسيع
وتخرسنو جرس الكنائس والحجال ** سكتت كأنا حسّت بموجة صقيع
وصوت المؤدن مع صلاة الصبح قال ** سهم القدر كان مقصدو يصيب الجميع
صاب الجنوب الصامد وصاب الشمال ** وتشردقوا اوتار هالقلب الوديع

قصيدة الشاعر العراقي حيدر كريم في تابين الراحل وديع الصافي

قصيدة قالها الشاعر الكبير حيدر كريم العراقي الأصل وبلغة الشعر الشعبي العراقي
في الحفل التأبيني للفنان الراحل وديع الصافي

قصيدة الشاعر روميو عويس للمحامية أبو حمد في حفل تكريم الدكتور جميل الدويهي

وأهل الشعر باللطف غمروكي           وبالملتقى احلا شعر قالو
المش شايفينك قبل لقيوكي             اخت القمر وبتقعدي بدالو

المحامية أبو حمد كرَّمت الدويهي..في حفل عشاء وضيافة وشعر

دعت المحامية الأستاذة بهيَّة  أبو حمد إلى حفل عشاء في مطعم جان شاهين- بانكستاون، تكريماً للشاعر والأديب اللبنانيّ الدكتور جميل الدويهي

المحامية أبو حمد رحَّبت بالضيوف وبالأديب الدويهي، واصفة إيَّاه بالأيقونة الأدبيَّة

الدويهي: لهذه المراة البهيَّة أقول: الأمر لكِ، والتكريم لكِ، وأنا شاهد على أنَّني لم أرَ في هذه العشيّة إلاَّ أنتِ، وأهلي من الشعراء والمثقَّفين

كلمة امتنان إلى المحامية بهيَّة أبو حمد/ د. جميل الدويهي

أسمع أنَّ المحامية بهيَّة أبو حمد كرَّمت أو كُرّمت، وهي في الحالين تستحقُّ أن يُكتبَ عنها، لئلا يُظنّ أنَّ التكريم هو حركة فولكلوريَّة مستمرَّة لا تُغني ولا تسمن

وبهيَّة تمثِل لي على الأقلّ نوعين من النساء، فهي سيِّدة فاضلة تتسلَّح بالعزم والإرادة، وذات صوت عالٍ في وجه المتسلِّطين، وهي أيضاً، في حركتها ونشاطها، نقيض للصورة النمطيَّة التي اتَّسمت بها المرأة الشرقيَّة

قصيدة مهداة من الشاعر حيدر كريم وبلغة الشعر الشعبي العراقي الى للمحامية الأستاذة بهية أبو حمد

مثل بغداد طبعك من تظحكين          
  ومثل بيروت لونك مخملية

طولك خارطة والناس داخت بيك               
ظحكتك ياسمين بمزهرية

قصيدة جديدة للشاعرة عناية زغيب كتبتها لمناسبة حلول العيد ووالدها مازال اسيرا في "اعزاز"

 

أيها العيد..

أيها العيد تمهل

لا تحث الخطى

رويدك اصبر..

فأبي ما زال مستضافا بعيدا..

 

إلى المحامية بهية أبو حمد/ طوني حنا النسر

اهتميتي بالشعر كتير
بدك فوق الغيم يصير
وكلما جندتي التفكير
منسمع عنك خبريه