عناية زغيب: أراكَ

،
نظرْتُ
...فراحت عيوني
على نارِ شوقِ الفؤاد
...تراك

"الشاعر جميل الحايك: "عزروني



يا أرباب الشعِر لا تواخذوني
إذا بقصايدي  بيطلَع  جنوني
لإنو  بعِض   شعّار   المعنَّى
إذا   قالو  شعِر   بيضحكوني

محمد وهبه ديوان روح عارية.. إرحلي بصمت‏


إرحلي بصمت

وهبتها فيض إحساسي

اخرجته للعلن

من جوارحي وصميمي

فلورا نبوءة المطر قازان: حررني حبيبي


وينثني حرفي خجلاً
حررني حبيبي
من خطيئةِ الغيابِ
واجدلْ لي
مع خيوطِ الفجرِ
شمسَ الإيابِ.
اعجُنِ الضوءَ
بماءِ النشوةِ

قصيدة تهنئه من الشاعِر حنا الشالوحي الى الشاعِر جميل نقولا الحايك



الشعِرالجميل ونغمِة الصوت الجَميل
للروح  روح  وبلسَم  القلِب  العليل
يا سعادة  اللي   بيعشقو   وبيسمعو
عمر الهنا  بيعيش  عا  أهون  سبيل

محمد وهبه: الكلام العاشق


كلمات تلاقي كلمات
وهمسات تلاقي قبلات
وحنين يشع حباً وبريقاً
ولمسات عابرة ساحرة متشابكة
تلاقي صدق التعبير

"الشاعرجميل نقولا الحايك: "عا سِن ورمِح




كنا  بحفلي  سوا  انتي   وأنا   وجمهور
ومن  بين   كل  البَشَر  شفتِك   غَمَزتيني
لحقتِك   تا صرنا   سَوا  عاتلِّة   الناطور
وعرفِت   ايشو    السَبب   لما   سألتيني


(رجاء بكريّة: ليس تأبيناً، ولكنَّهُ احتِفاءْ! (قيلت في ذكرى الشّهداء

سَجِّل لديكَ إذن، يا قاتِلي، سجِّل بِأَصابِعَ بَتَرَها القَهرُ أنَّ الجُنّازَ أحمرْ، والقلبَ، لا يزالُ يصهَلُ أحمَرَا، وحِنّاءَ العُرْسِ آخِرَ النَّفَقِ أحمرْ. والصّوتَ والخَفقَ، ودويَّ اللَّعْنَةِ ولَفحَ القّذيفَةِ يُلاحِقُ خِزيَكَ، وقشَّ صُمُودِكَ أحمَرَ أحمر!

عناية زغيب: شظايا السُّكون


أنني مزقتُ
ما قد كان
..من زمن ٍ مضى
.. وهربْتُ
..من قلبي آلحنونْ

محمد وهبه :أغار عليك



لو تعلمين كم أحبك وأغار عليك!!؟
أغار عليك من أحلامي
من لهفتي وأشواقي
ومن خفقان قلبي

الشاعرة عناية زغيب: زمن اللقاء

يا قلبُ مالكٓ
..لا تكفُّ عنِ آلنداءْ
يا قلبُ لا تحزنْ
وإن كان انتهى
..زمنُ آللقاءْ

"الشاعر جميل نقولا الحايك: "دموع الخريف


 بتاسِع يوم  من  تشرين  جايي
تاحتى  بفخِر   حقِّق   مبتغايي
وتا من بنِت الشعِروصِّل هديي
من المقصَّب لا بو وليَم  عبايي

"الشاعرجميل نقولا الحايك "شو السِر


شو السِر  حتى   كل   ما بتتكلمي
ما بحِس  إلا   قلِت   ريتِك  تسلمي
وشو السِر حتى من  قبِل  ما تحلمي
الحلم بيجيكي  ولو  ما كنتي  نايمي


محمد وهبه: إتحاد الحب

القلوب في عناق
والأرواح أصدقاء
والعيون في الماق, تقاسم نبضاً في الروح يتوهج بأشتياق
سر حدوده قلب

الشاعرة عناية زغيب: متسكّعٌ

متسكّع ٌ
ما بين
 أرصفة التباهي وآلغرورِ
ومثلما الطاووس يمشي
هكذا أبداً تُفاخِرْ..
يا بعض أشباه آلرجالِ

..الشاعرة أمان السيد وكان .. وكان


وكان البكاء قريبا

قاب قوسين أو أدنى
والجفن كان بعيدا
بعيدا

الشاعر حاتم جوعيه: شعب الصمود

شَعْبَ  الصُّمود  تحِيَّةٌ   وَسَلامُ         عَجِزَ  البَيانُ   وَحَارتِ  الأقلامُ

يا   أيُّهَا   اليومُ  المُبَجَّلُ  ذكرُهُ          بكَ  والكفاح ِ   تُؤَرَّخُ  الأعوامُ

محمد وهبه: إبنة الطبيعة

تطل على الحديقة
...من نور عينيها تروي الورود
...دقات قلبها فرشات تحرس الرحيق
...من خلف النافذة
...حديثها مع الربيع

الشاعرة عناية زغيب: شرقيّةٌ حتّى النّخاع


 عن آلرجالِ عزيمةً
أو في الطباعْ
إن كنتٓ مني
 ترتجي وصلاً
فخذ درب الشهامة
وآكتسبْ
عزم آلسباعْ

فلورا قازان نبوءة المطر:فقَصيِدة وانْتِماء ‎


قصيدتي فارغة الجمالِ
كإمرأةٍ عاشقةٍ أكلتها الأعوامْ
صامدةٌ في وجهِ الزّمانْ
تراقبُ بحسرةٍ فتاتَ الأحلامْ