د. مصطفى يوسف اللداوي: 2019 في فلسطينَ عامُ الفرجِ والرخاءِ أم سنةُ البؤسِ والشقاءِ


طال الانتظار ومضت الأعوام تترى، وانطوى الزمان وتسارعت الأيام عجلى، وتتالت الليالي بالمصائب والأنواء حبلى، والفلسطينيون على حالهم البئيس وواقعهم المر الأليم، في مكانهم يقبعون، تحت الاحتلال يقاسون، ومن عدوهم ومن أنفسهم يتألمون، وفي سجونهم الكئيبة ومعتقلاته البعيدة يرزحون، وتحت الحصار الظالم يعيشون، وفي ظل العقوبات الجائرة يعانون، وفي تخبطهم الأهوج يعمهون

عبدالرحمن مهابادي: عداوة الملالي الحاكمين في إيران مع حقوق الإنسان!

في كل عام يدان نظام الملالي في الجمعية العامة للأمم المتحدة بسبب انتهاك حقوق الإنسان. ولكن مثل هذه الإدانات ليس لها أي تأثير على سلوك الملالي في الالتزام بحقوق الإنسان. ففي إيران تحت حكم الملالي يستمر التعذيب والإعدام والاغتيال ونهب أموال الشعب بطرق مختلفة وكل سنة تأخذ هذه الأمور أبعادا جديدة ومروعة

هدى مرشدي: نظام ولاية الفقيه في نهاية الخط!

منذ أعوام ماضية أكدت مريم رجوي مكررة على حقيقة كبيرة وهي أن النظام الإيراني يرتكز على أساسين اثنين: في الداخل على الانتهاك الشديد لحقوق الإنسان والقمع مع احلال الكبت والاختناق وعلى تصدير الأزمات عن طريق خلق عدم الاستقرار وتصدير الإرهاب ونشر الحروب في دول المنطقة والعالم

عبدالحميد خليفة: حتمية هروب ترامب من الشرق العربي

أعلن الرئيس الأمريكي دونلد ترامب منذ أيام قراره بسحب القوات الأمريكية من سوريا بداية العام الجديد وأسند القيام بالدور الأمريكي في الجزيرة العربية لتركيا حيث قال : لقد ناقشت مع الرئيس التركي مشكلة تنظيم «داعش» ، ومشاركتنا المتبادلة في سوريا

عبدالرحمن مهابادي: ضربات مستمرة لإرهاب نظام الملالي

ما تزال إيران التي تتمتع بحضارة يصل عمرها لآلاف السنين تعاني من ظاهرة شريرة تحكمها حتى الآن. ومن الممكن أن تكون الوقاحة هي أقرب صفة للتعريف بالملالي الحاكمين

حسن العاصي: في فقه التشريع.. تضامن أم تطبيع؟ الحج إلى رام الله


يشتد الجدل واللغط في أوساط المثقفين والسياسيين كلما قام أحدهم بزيارة إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة، وينشغل هؤلاء في تصنيف الزيارة وتحديد إطارها ومقاربة معانيها، وينقسم المتجادلون إلى فريقين، أحدهما يضع هذه الزيارات خاصة إن كانت من قبل مؤسسات وهيئات فلسطينية في خانة التضامن

المحامي عبد المجيد محمد:العام الذي مضى والعام الذي سيأتي وضع نظام ولاية الفقيه والمقاومة الإيرانية

  العام الذي مضى بالنسبة للنظام الإيراني كان مصيريا جدا ووفق قول العديد من مسؤولي النظام وكان مليئا بالحوادث والمفاجئات. وأفضل تعبير عن العام الماضي هو ما عبر عنه خامنئي نفسه بصفته صاحب القرار الأساسي للنظام

عبد المجيد محمد ـ وكيل دادگستري: سالي كه گذشت؛ سالي كه مي آيد وضعيت رژيم ولايت فقيه و مقاومت ايران

سالي كه گذشت براي رژيم ايران بسيار سرنوشت ساز و بقول مهره هاي خود رژيم، سراسر حادثه و پر گردنه بود. گوياترين تعبير راجع به سال گذشته مربوط به خود خامنه اي بعنوان تصميم گيرنده كليدي رژيم است

عبدالرحمن مهابادي: إيران عشية الذكرى السنوية الأولى لبدء انتفاضة الشعب .. نظرة إلى إنجازات عام واحد من الانتفاضة ضد الدكتاتورية في إيران

عشية الذكرى السنوية الأولى لانتفاضة الشعب الإيراني اعترف ولي فقيه الملالي علي خامنئي مرة أخرى بعنوان المنافس والبديل الديمقراطي الوحيد لنظامه أي مجاهدي خلق وقال بأن أمريكا ومجاهدي خلق كانوا يخططون لخلق الفوضى في عام ٢٠١٨ ولكن لديهم مخطط من أجل عام ٢٠١٩

محمد سيف الدولة:السادات وعقيدة الخوف من الامريكان

هذا ليس حديثا تاريخيا عن السادات فى الذكرى المئوية لميلاده، وانما هو حديثا عن التبعية للامريكان التى لا تزال تنخر فى الجسد المصرى حتى يومنا هذا، انها التبعية التى بدأها أنور السادات واسس لها وورثها لخلفائه واركان نظامه من بعده الذين يحكمون مصر من وقتها بعقيدة الخوف من امريكا والسير فى ركابها والحرص على ارضائها والفوز بدعمها ومباركتها

المحامي عبد المجيد محمد:الضربة الخامسة والستون لنظام ولاية الفقيه

في يوم الاثنين ١٧ ديسمبر وافقت الجمعية العامة للأمم المتحدة للمرة ٦٥ على قرار إدانة نظام الملالي. وهذا القرار الذي تم الموافقة عليه ٨٤ صوت موافق كان له انعكاس على أعلى المستويات السياسية والدبلماسية وعبرت عن اهتمام القضاء العالمي بالنسبة للوضع المزري لحقوق الإنسان في إيران

عبد المجيد محمد ـ وكيل دادگستري: شصت و پنجمين ضربه به رژيم ولايت فقيه

روز دوشنبه 17 دسامبر مجمع عمومی ملل ‌متحد برای شصت‌وپنجمین بار، قطعنامه محکومیت رژیم آخوندی را به تصویب رساند. این قطعنامه که با ۸۴رای مثبت به تصویب رسید در بالاترین سطوح سیاسی و دیپلماتیک انعکاس داشت وقضاوت جهاني نسبت به وضعيت وخيم حقوق بشر در ايران را به نمايش گذاشت

بقلم: هدى مرشدي: رسالة واحدة مشتركة لا لدكتاتورية الملالي في كل مكان

القرار بيان واضح وشاهد على عدم اكتراث النظام فيما يتعلق بحقوق الإنسان. ٨٥ دولة من بينهم امريكا والدانمارك وكنادا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا وأستراليا واليابان واليمن كانوا من بين الدول الذين صوتوا بالموافقة على هذا القرار

موفق السباعي سوانح وبوارح .. حول بدعة المولد النبوي .. الجزء السادس والأخير

أصبحت هذه الكلمة .. التي صنعها الفاطمي .. لذراري المسلمين .. مبتَذَلة .. ومَهينة .. ومسخرة .. ومَهزَأة عند المبتدعين .. لا تليق بالرسول صلى الله عليه وسلم .. الذي يزعمون أنهم يحبونه !!!

زهير السباعي: حينما ترقص الفيلة عليك أن تبقى بعيداً عن الساحة ؟

الإنسحاب الامريكي من سورية سيترك فراغاً كبيراً وسيشكل حلبة للصراع بين الفيلة الثلاث، فتركيا مصممة وعاقدة العزم على تطهير حدودها من الارهابيين الانفصاليين الكرد وداعش، وروسيا تسعى لفرض سيطرتها على كامل التراب السوري والتهام الكعكة السورية بمفردها، والصفويين الفرس يريدون المضي قدماً في مطامعهم التوسعية

د. مصطفى يوسف اللداوي: صرخةُ واجبٍ لبناءِ بيوتِ الشرفِ والكرامةِ


تحية اعتزاز وإكبار للفلسطيني الحر الغيور وضاح عبد الحق أبو مكسيم، الذي انبرى من بين الجميع وتقدم، وسبق الكل وتميز، وأعطى من حرِ ماله عن طيبِ نفسٍ ورضا خاطرٍ، فأنفق مما يحب، وتنازل عما يهوى، وتخلى سعيداً بيتٍ يملكه، وعقارٍ تعب في بنائه، وشقي في امتلاكه

د. مصطفى يوسف اللداوي: حجرُ الضفةِ جبلٌ ورصاصتُها قذيفةٌ

مخطئٌ من يظن أن الضفة الغربية والقدس الشرقية كقطاع غزة، وأن الحراك فيهما لا يشغل الإسرائيليين ولا يقلقهم، ولا يخيفهم ولا يرعبهم، وأن القلاقل فيهما والاضطرابات لا تزعجهم، وأن المظاهرات والمسيرات لا تضرهم، وأن الوقفات التضامنية والاعتصامات الاحتجاجية لا تؤثر عليهم

المحامي عبد المجيد محمد: نحن سننتصر (رسالة المؤتمر الوطني للجاليات الإيرانية في ١٥ ديسمبر ٢٠١٨)

في يوم السبت ١٥ ديسمبر تم عقد مؤتمر وطني مصور بحضور الجاليات الإيرانية في أكثر من ٤٠ نقطة في أوروبا وأمريكا الشمالية واستراليا بشكل متزامن

عبد المجيد محمد ـ وكيل دادگستري: «ما پيروز مي شويم» پيام كنفرانس سراسري جوامع ايرانيان در 15 دسامبر 2018

روز شنبه 15 دسامبر یک ویدئو کنفرانس سراسری با حضور جوامع ایرانیبطور همزمان در بیش از ۴۰نقطه در اروپا، آمریکای شمالی و استرالیا برگزار شد.

د.عادل محمد عايش الأسطل: البحرين تتكلم العبرية !

في الوقت الذي أدانت فيه جهات فلسطينية وعربية، اعتراف استراليا رسميا بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل، وبإعلانها عن امكانية نقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس، باعتبارها خطوة تخالف القوانين والقرارات الدوليّة، الخاصة بالقضية الفلسطينية، فقد أعلن وزير الخارجية البحريني الشيخ "خالد بن أحمد ال خليفة"، بأن اعتراف أستراليا، خطوة لا تمس بالمطالب الشرعية للفلسطينيين