Farah News Online

  http://www.farah.net.au/


الشاعِر جميل نقولا الحايك: "عزيمة المرفَع"

| 27.02,17. 01:58 AM |






"عزيمة المرفَع"

بقلم الشاعِر جميل نقولا الحايك


يا بو حميد جينا بهَل العشيِّي

تا نشرَب كاس جَمّعه عائليِّي

وياسِت البَيت دوبلتي عزابِك

تا حتى  تهيّئِي  لقمي  شهيِّي


أنا  متأكَّد    وبحكي   بغيابِك

إنّك   بنِت    عَيّلي    حاتميِّي


يرحَم  بيِّك   اللي  هَيك  جابِك

ويرحَم  إمِّك    الجابِت   هنيِّي


وأنا   متأكد   ابمطلَع    شبابِك

كنتي   متِل    زَهرَه    مُخمَليي

ما  قدِر  الغلَط   غبَّر  عا  تيابِك

وزواج  الصَحّ   عبا  المزهريي


وأبو   حميد   لو   ما  يستهابِك

ما طلعو  ولادكُم   ميي   عا ميي

ولو  ما  تسبّتي  العيلي  بصوابِك

ما كان   انسما   شَيخ   الأشبهيِّي


وطاني  صهِر  راضي عا جوابِك

أخد  من  بيت  زهّرَه   بنفسجيي

فرَحي يا فاديا   الظنِّك  ما  خابِك

لأنِّك    آخّدي     شَيخ    الحَميي



وعروستنا الما في ولا شيئ عابِك

يا   نيالِك    إذا    طلعتي    وفيي

نَصيحَه   اتبدّدِي   عنِّك    ضَبابِك

تا   حتى    تبيّني    متل   الترَيِّي


وبيصير  البَيت   كلّو عا  حسابِك

عند ما  نشوف   فيكي  طِيب  نيي

ساعتها   ما   منقدِر   عا   غيابِك

وساعتها وعِد كل  شي وأنا  طَيِّب

كل    مَرفَع      بِبَيتي    المرفعيي


"خواطر"

لما اجتمعنا  عندّك   بدار الفَسِيح

حسيت إيمانَك  بِرَبّك  مُش شحِيح

ولما الصبايا  بخير مللو  صفرّتَك

حسَّيت صَلّا وبارَك الأكِل المسِيح

××××

ولما رفعتو الكاس وصرختو هَلا

حسَّيت جَوّ البَيت عَم   يقّطُر حَلا

وقلِت لما عَدِت  انتَ   وإم  حميد

يا  هَيك   بيكونو  البيرَبّو  يا  بَلا

××××
وبرَمِت لِلحوّلي البعِد ما تزوجو

بَرّمِة المَا  بحِب  أعزَب  احرجو

وصرِت  قول  المرفَع  بجَوّ لذيذ

لكن عند ما يصير يلبُط ما زّعَجو

:::::::::::::::::::::::::::::::::

Farah News